روايتي إلاولى [خريجات لوس أنجلوس ] رواية جمميله ورإاائعه

 

 


 

و قل اعملوا فسيرى الله عملكم و رسوله و المؤمنون
سبحان الله و بحمده سبحان الله العظيم
بسم الله ما شاء الله

 




منتدي حلم النسيان
العودة   منتدى حلم النسيان > حلم الشعر و الخواطر > روايات - روايات كاملة - روايات طويله
الملاحظات

إضافة رد
روايتي إلاولى [خريجات لوس أنجلوس ] رواية جمميله ورإاائعه
روايتي إلاولى [خريجات لوس أنجلوس ] رواية جمميله ورإاائعه
قديم منذ /25-09-2012   #1

حلم جديد

bandosh غير متواجد حالياً

رقم العضوية : 19084
تاريخ التسجيل : Sep 2012
المشاركات : 6
نقـــاط الخبـرة : 11
التفاعل : %:
: % : % : %
14 روايتي إلاولى [خريجات لوس أنجلوس ] رواية جمميله ورإاائعه

السلام عليكم حبايبي .
هذا أول موضوع لي أنزله بالمنتدى عبارة عن رواية جميله من كتاباتي .. وأبي ردود رائعة وتفاعل معي. !اسم الرواية (خريجات لوس أنجلوس ) .. أتمنى لكم قراءة ممتعه حبايبي
قبل كل شي أسماء البطلات اللي أنا حطيتهم هي نفسها أسماء صاحباتي لكن شخصية البطلة نفسها غير بس حبيت أقولكم هالشي أنو الأسماء م جبتها كذآ من بالي هي أسماء صاحباتي !!
-
-
-
الرواية عبارة عن أربع بنات مبتعثات للدراسة خارج المملكة راح تكون فيه اكشنات ومغامرات وكذا ..!
راح أكتب الجزء الأول والثاني تقريبا عن حياة بطلاتي ب الرواية داخل الممكلة عشان تعرفون شخصياتهم وجزء من حياتهم بعدين راح أبدا بسفرتهم !
بسم الله نبدأ بالشخصيات
بيت عهود ؛ الأب : حمد رئيس أكبر مؤسسه ب الرياض وكنيته ابو خالد . شخصيته (من النوع اللي مرفه عياله ومدلع بناته أكثر من الأولاد ).
الأم : سارة : ربة منزل شخصيتها (شديدة شوي علئ البنات لأنها تفضل عيالها أكثر من بناتها كالعاده في الأمهات يعني )
خالد: أكبر عيال ابو خالد عمره 30 متزوج وعنده ولد واسمه حمد زوجته اسمها : منيرة .
منال: أكبر البنات بعد خالد عمرها 28 متزوجة واسم زوجهاا فهد
آمال : بنت متوظفة ف أحد البنوك ف الرياض عمرها 26 مخطوبة
ماجد : طالب جامعي تخصص طب عمره 25 .
عهود : طالبة جامعية تحضر الماجستير والدكتوراه عمرها 24 وهي طالبه من الطلاب المبتعثين ب الرواية !
-------
بيت مرام .الأب ؛ ناصر : شريك لأبو خالد ف المؤسسة .وكنيته ابو فهد
الأم : سارة ربة منزل تقريبا نفس شخصية أم خالد .
نوال : أكبر بنات ابو محمد عمرها 33 متزوجة وعندها ولدين وإسمائهم ، ناصر وراشد واسم زوجها أحمد .
فهد : زوج منال بنت ابو خالد عمره 29 شريك أيضا مع أبوه في مؤسسه ابو خالد .
مصعب : عمره 26 شريك مع أبوه ف مؤسسة ابو خالد متزوج واسم زوجته أماني .
رائد : عمره 25 متوظف مع ابو وأخوه ف مؤسسة ابو خالد خاطب ومتملك واسم زوجته : روان .
مرام : عمرها 24 طالبه جامعيه تحضر الدكتوراه والماجستير وحده من شلة عهود ومن المبتعثين .
----
بيت مناهل ،الأب : ماجد ؛ رئيس إحدى مؤسسات السيارات ف الرياض صديق ابو خالد وأبو فهد وكنيته ابو فيصل
الآم : منيرة : تشتغل ف جامعة الأميرة نورة ف قسم العماده .
فيصل : أكبر عيال ابو فيصل عمره 29 مو متزوج وما يجئ في باله الزواج أبدن موظف في مؤسسة أبوه.
نواف : موظف مع أبوه وأخوه عمره 27 .
راشد : موظف في البنك اللي تشتغل فيه آمال بنت ابو خالد عمره 26
مناهل : أصغر العنقود مثل م يقولون عمرهاا 25 وحده من شلة عهود طالبه جامعيه ومبتعثه .
-----
بيت نوف . الأب : محمد : شريك مع ابو خالد وأبو فهد كنيته ابو سالم .
سالم : أكبر عيال ابو سالم عمره 32 متزوج وعنده ولد وبنت وأساميهم : ميار ومحمد واسم زوجته : سارة .
نواف : دكتور ف إحدى المستشفيات عمره 30 متزوج وعنده ولدين وأساميهم ؛ خالد وراكان وأسم زوجته ؛ البندري .
سعد : متوظف مع أخوه وأبوه ف شركة ابو خالد عمره 29 متزوج وعنده بنت : اسمها لمار واسم زوجته مها .
نايف : متوظف مع أبوه عمره 27 مو ميوله الزواج وكذا كان متزوج وطلق وأخذ تجربه ومايبي يعيدها .
نورة : متوظفة ف أحدى البنوك عمرها 26 غير متزوجة ولا تبي تتزوج يعني .
نوف : آخر العنقود عمرها 25 وحده من شلة عهود مبتثعه وطالبه جامعيه .



الفصل الأول ::
في بيت ابو خالد كان وقت العصر ماجد وأبوه وأمه توهم مصحصحين من قيلولة الظهر وكانو جالسين ب الصالة وآمال وعهود بغرفهم .
ابو خالد : ماجد ! (يناديه وهو يتقهوى )
ماجد : نعم (يجاوب ابوه وهو مو منتبه له أصلا )
ابو خالد : كلم أخوك خالد شف ؤين راح نبي نسأل عنه وعن عياله .
ماجد : جعلني قبلك يبه مابه أخبار عن خالد مغير يدور بذأ الأسواق يلحق مرته .
أم خالد : وراك تقول كذآ أخوك عيب عليك (تكلمه وهي تقرص عيونهآ في ماجد )
ابو خالد : وهو صادق ماجد مابه خلاف علئ كلامه خالد مضيعته مرته يمين ويسار ي كافي .
أم خالد وهي معصبه : أقول أنت وياه لا تحكون كذآ عن ولدي ، إصلن ولدي ماعليه قاصر وهو يلحق زوجته حبن لها موب طاعه خل عنك الكلام الزايد ي ماجد وأنت يابو خالد ذا ولدك مهمن كان ولا كلامي بوه خلاف .
فذا الوقت دخلت عهود : وش بلآس يمه صوتس واصلن لي بالغرفة عساس تحكين عن خالد كالعادة صح ؟
ماجد : وأمس فيه غير خالد تحكي عنه .
ابو خالد : أمس ي عهود متعصبتن بولدهاا الخروف خالد ذا اللي يلحق مرته ي كافي
ماجد وهو يضحك ويعدل جلسته ويقرب لأمه : الظاهر أميمتي ما تشوف غيره وحنا مثل م يقولون صفر علئ الشمال وشكلك يبه معناا علئ الشمال .
ابو خالد وهو يتنطز : تهقى أني معكم ؟
عهود : هيه وش بلاكم علئ أمي ترآ خالد ولدها فلذت كبدهاا مابه صفرن ولا واحد صح أميمتي ؟
أم خالد وهي مسويه روحها زعلانه : إصلن محدن بحاس فيني غير خالد يسأل عني بكل وقت موب أنت وياه لاهين بداوماتكم وأنا منقعه فيذا محدن بسائلن عني !
ماجد وهو يجب راس أمه : جعلني قبلس ي أميمتى حنا مغير نمزح وخالد أخوي وابوي ف نفس الوقت مابه خلاف وكله مغير ضحك (أخذ مفاتيه سيارته وطلع ) يألله تبون شي أنا طالع ؟
ابو خالد : ؤين ؟
عهود : يعني ؤين يبه أكيد لأصحابه !
ماجد : مالس دخل ؤين بروح أنا فاهمه !
ععهود : الله والمكان إللي بتروح له إللحين أكيد مقهى معبئ ب شيشه ولا بلوت وش الجديد
ماجد وهو يقرب من أخته : كم مره أقولس مالس دخل فيني وش أسوي ووين أروح ولا تبيني أعيد لس اللي أمس (اللي أمس أنو ماجد ضرب عهود علئ سبب أتفه من هذا ) !
عهود : فيك خير مد يدك وأنت عارف إبوي وش بيسوي لك !
ماجد : الظاهر انس م تربيتي تكلميني كذآ وأنا أكبر منس .
ومد ماجد يده بيضرب عهود وقف ابو خالد ومسكه
ابو خالد : ما أنت بصاحي ي ماجد هذا وأنا واقف بتمد يدك علئ أختك وبعدين وشو اللي م تربت ؟ ليكون اناا لوحه ب الجدار ولا وش ؟
سكت ماجد وطلع معصّب كالعادة
قامت أم خالد تناديه : ماجد قليبي تعال !!! شفت ي ابو خالد الله يهداك مغير تزفه لحاله وتخليهاا ذا البنت م يصير تزف واحد وتخلي الثاني بيكرهون بعض عيالي بسبتك تفضل أحد علئ الثاني م يصير جعلني قبلك
ابو خالد وهو معصب : سمعيته وش قال أنتي ولا لا ؟ يقول م تربت أجل أنا وش دوري ب البيت مانيب بأبوه ولا وش اناا ولدس ي أم خالد متغير مهوب ماجد اللي أعرفه أنا ماجد اللي أعرفه م يمد يده علئ خواته هو آحن واحد عليهن لأمن رحت من الدنيا بوصيه واللحين يضربهن وقدامي ولا يتكلم عليهن لا جن ولدس مهوب صاحي !
عهود الدمعه ماسكتهااا وطلعت ل غرفتها ،
أم خالد :بعد عمرن طويل الله يخليك أنا أدري جعلني قبلك أنه متغير بس م قلت لك شي كلامك ماعليه خلاف بس لأمن تهاوشوا عيالك هاوشهم كلهم لا تهاوش واحد وتخلي الثاني أعدل بين عيالك لا تخليهم يكرهون بعضهم بسبت هواشك لهم واحد وتخلي الواحد الله يهديك .
ابو خالد : إصلن عيالس دلعتيهم وكبرتيهم علئ الدلع وذا آخرته ماجد بشوف وين بيوصل مع خواته .
وطلع ابو خالد من البيت وقعدت أم خالد لحالها ب الصاله ، عهود كانت بغرفتها تتذكر الموقف اللي ضربها ماجد فيه
كانت عهود جالسه ب الصاله تدور بالتلفزيون م لقت أي قناة حلوة دخل عليها ماجد ؤجلس جنبهاا
ماجد : علامس أثبتي علئ قناة وحده !
عهود : مالقيت شي مغير أخبار ومسلسلات مصريه وومسلسل واحد أعاده مو حلو إصلن
ماجد : طيب عطيني أشوف أنا أدور !
عهود : لا والله عشان تحط لي قناة غنوة علئ ذا إلي يتراقصن ما يستحن ، مانيب معطتك إياه !
ماجد وهو يطالع فيها وبدأ يعصب : نعمم م سمعت عيدي أشوف ؟؟؟؟؟
عهود : اظن انك موب أصمخ وسمعت وش قلت ههههههه لا الظاهر أصمخ توك مسكر من اللي مخرفنتك وماعاد تبي تسمع أحد !!
ماجد وهو معصب ويصارخ : احترمي نفسس أحسن لس وإلا والله ألعلي العظيم لأوريس شغلس عدل فاهمتني !
ؤقفت عهود : لا مافهمتك وش بتسسوي يعني ؟!!
وقف ماجد ومسك كف أخته بقوة: أنا أسألس فاهمتني ؟؟؟
عهود وهو تتعور من مسكة ماجد وتصارخ بوجهه : فكك يدي عورتني والله بنادي إبوي ترآا فككننني ماجد عوورتني وخخخر عنني إااهه !
ماجد وهو يشد علئ مسكتتته ويصاارخ : أنا سألت وأبو لسؤالي جواااااااب ومانيب فاكس لين تجاوبيني فاهمتني ؟؟؟
عهوود وهي تبكي من العواار وتصارخ : اههه وخخر عنني تعوورني !
ودخلت آمال وأم خالد علئ الصراخخخ جت آمال ومسكت ماجد
آمال : ماجد الله يهديك فك البنت عورتهااا فكهااا !
أم خالد جت ومسكت عهود : وش مسؤويه أنتي ؟؟ ماجد ولدي حبيبي أنت أنا بتفاهم معها بس فكههاا.
ماجد وهو يسحب عهود علئ الأرض ويطلع لغرفتهاا وعلى الدرج كانت الآآم عهود طاغية علئ الموقف ونفس الوقت الصدمة بعد علئ عهود ماجد أخوهاا اللي آحن لهاا من أي أحد بالدنيا يسحبها علئ الدرج زي الخروف ويصارخ عليهااا كانت بس تبي تموت عشان م يصير لهاا اللي صار مرة ثانيه وآمال وأم خالد يركضون ورا ماجد اللي سحب عهود بشرانية وغير رحمه سحبهااا لدرجه أنها انجرحت والدم ينزف بسبب صقعتها بالأرض وسحبها علئ الدرج ، دخلها الغرفة
ماجد : إسمعيني زين جاامعه مافيه والبعثة راح تتكنسل وعمري أشوفس طالعة من ذا الغرفة فااهمتنني ؟؟؟؟؟؟؟ جاووبيني لأيصير مثل اللي صار هاللحين ؟!!!
عهوود وهي وتصيح وتجمع نفسهاا : اطلع براا مابي آشوفك أنت موب أخووي اططلع برااا
قرب منها ماجد ومسك شعرهاا : إسمعيني كلام ثاني مابي وأقولس مرة ثانية جامعه مافيه حططي في بالس عدل انس ماراح تدرسين بكراا !
عهود : مالك دخل فيني إبوي حي وهو اللي له دخل أنت مالك دخخل تفهمم ،، ( وقفت وهي دايخه تصارخ بوجهه من الألم )
ماجد ما تحمل الصراخ بوجهه وعطاها كف لدرجة أنه رماها علئ الأرض وقام يضرب فيها من رجله ماكان بوعيه ماجد كان يضرب ويضرب من غير رحمه وآمال وأم خالد يحاولون يفكونها من ماجد اللي تغير مو قادرين قوته أكبر منهم كلهمم
ماجد : وخري عني ي يمهه !
أم خالد وهي تبكي : ي ولدي خلاص لا تضربها لأمن جاء ابوك يتفاهم معهاا ليه تسوي كذآ فاختك م يصير حعلني قبلككك خلاص اطلع برا وأنا أعلمهآ شغلهاا اطلع الله يهديك آمال أخذي أخووك طلععيه !
آمال وهي تصيح ومصدومه وتناظر ماجد نظرات حسسته أنو غلطان وانه تغير كثثثثييئيير : ما تؤقعتك كذآ ي ماجد ي أخونآاااااا (رصت ضروسها علئ آخر كلمها وهي تبككي وتصصيح )
ماجد حس بنظرات آمال له وحس باللي سواه لكن كبريائه منعه من أنه يشيل عهود اللي مغمئ عليهاا من الضرب !
ماجد وعيونه حمراء : إسمعيني الكلام اللي قلته بيصير جامعه مافيه !
أم خالد : ماججد وش قلت لك لا تخليني اتصل علئ ابوك ولا أنا أتعامل معك بأسلوب ثاني يألله اطلع براا.
ماجد : طيب ي عهود هالمره فكس مني أمي وآمال مرتن ثانية ماراح يفكني منس غير الموت ي عهود !
آمال وهي تصاأرخ : بسسسسسسسسس يآآآ مااجججددد يككفففففييئيئي اططلع برااااا
ماجد : علميهاا ي آمال الكلام اللي قلته مفهوووووم !!!
طلع ماجد وهو معصب كان يحاول يرجع يتسامح من أخته ويراضيها لكن الرجل طول عمره متكبر وكبريائه يطغى عليه ! (انتهى الموقف )
تذكرت عهود هالموقف وهي تصيح من الصدمة ومن كل شي تغير في ماجد أخوهااا ،، اتصلت علئ نوف صاحبتها أقرب وحده لها من الشله
عهود وهي تمسح دموعها : السلام عليكم !
نوف وهي مستغربه صوت عهود اللي متغير: وعليكككم السلاام عهود !
عهود : شخبارس ؟
نوف : الحمدلله بخير عساس بخير! عهود ؟
عهود وهي داريه ان نوف حست بتغير صوتها : لبيه !
نوف : تلبين بالحرم بس بغيت أسالس !؟
عهود : أمين وياس هلا امري ؟
نوف : وش بلآس صوتس متغير تعبانة ؟.
سكتت عهود وقعدت تصيح
نوف : عهود وش فيس ليه تصيحين عهود كلميني ؟! عهود : لا مافيني شي بس دقيت عليس عشان أقولس شي !
نوف : مع أني موب مصدقتس بس يألله قولي وش تبين ؟!
عهود : ماجد ي نوف متغير علي صائر يضربني تخيلي متغير كثير صصائر وحش وش أسوي علميني وأمس ضربني وأغمئ علي وهددني يقول جامعه مافيه وش أسسوي (وماقدرت عهود وبكت )
نوف وهي متأثره ببكاء عهود : عهود الله يهديك لا تبكين تعوذي من إبليس ماجد أخوس موب متغير بس يمكن حساس شوي وآنتي يمكن تكلمتي عليه أو كلمتيه بوقت هو مو رائق للكلام فيه أكيد مو متغير.
عهود وهو يزيد بكاها : لا ماجد أخوي متغير والله صائر يعصب علئ كل شي بالذات مني مدري ليه طول عمري احترمه واعده مو بس أخوي إلا إبوي وأمي وأخوي وكل شي بالدنيا ماجد كان آحن من أي أحد ثاني ي نوف والله تعبت مع ماجد مدري كيف تغير بيوم وليله (وتصيح أكثر )
نوف : لاحول ولا قوة إلا بالله عهود الله يهديك م يصير البكااء روحي تعوذي من إبليس وصلي لس ركعتين اطلبي من ربس يهدي أخوس ماجد وأكيد هي نزوة وبتعدي أكيد بيرجع مثل ماهو أنتي بس لا تصيحين وتضعفين والجامعه إنشالله مادام ابوس هو اللي مسجلس فيها والبعثه هو اللي موقع عليها أكيد محد بيوقف بطريق مستقبلس ي عهود أذكري الله
عهود وهي تصيح مو قادرة توقف بكاء : لا مستحيل يتغير ماجد هذا موب ماجد هذا وحش والله وحش موب أخوي حبيبي أخوي بعد روحي هذا موو هوو (وتصصيح أكثر )
نوف وهي تبدأ تدمع عيونهآ م قدرت تتحمل بس تحاول عشام م تضعف قدام صديقتهاا المنهارة : عهود الله يخليس لأهلس ولنا ي رب لا تصيحين قلت لس أكيد بيرجع مثل ماهو أنتي بس تعوذي من إبليس
عهود : أعوذ بالله من الشيطان الرجيم بس ي نوف
قاطعتها نوف : لا بس ولا شي وبعدين ؤين عهود الدفشة اللي ضربتها علمت فيني أسبوع ماراحت
عهود وهي تضحك : كلبه أنتي اللي استفزيتيني ههه وبعدين م ضربتس بس دفيتس
نوف : ماقصرتي حبيبتي دفيتيني وطرت هههههههههه من قصري مشالله خفيفه
عهود : خفي علينا ي الريشه ههههههههههه
وكملوا سؤالف وضحك وقفلت الخط عهود وقامت تصلي المغرب وتسننت ورجعت تنام ترتاح !
كل ذا الوقت اللي كلمت فيه عهود نوف ماجد راجع للبيت وكان واقف يسمع كل كلام عهود اللي قالته ويسمع بكاها ! تأثر بصياح أخته اللي م قدر يتحمله
فتح باب الغرفة لقاها نايمة راح وعدل لحافها وبأسها من رأسها ؤجلس يتكلم
ماجد : أنا أسف ي عهود م كنت أبي أهاوشس ولا أضربس كنت مو رائق سامحيني
كانت عهود صاحية بس يوم شافته خافت منه وسوت نفسها نايمة يوم عطاها ظهره بيطلع قامت تصيح من الكلام اللي سمعته ووقفت وقبل لا يطلع
عهود : ماجد ليه تسوي كذآ فيني
لف ماجد مستغرب أخته اللي كانت نايمة
ماجد باستغراب : عههووووود ؟؟
عهود : أي عهود أختك ليه تسوي كذآ أنت متغير ي ماجد كككثثير (وتصيح )
ماجد سكت ونزل رأسه ، وعهود قربت من أخوها
عهود : مستحيل تترجع أخوي حبيبي اللي أعرفه اللي أمس واليوم هذا موب أخوي أبدنن
ماجد : عهود انآآآ
وقاطعته عهود : مافيه كلام ينقال اطلع برااا
ماجد : بس ي عهود أنا كنت معصب وآنتي استفزيتني
عهود وهي تحاول تهدي نفسها : والضرب وسحبك لي حتى م كلفت عمرك تشيلني يوم طحت أنا اللي قلت لك أضربني !
ماجد : الشيطان حي مامات ي عهود وأنا جائس كنت براضيس
عهود : وكل مرة بتضربني فيها بتراضيني !
ماجد : مو كل مرة هذي إنشالله آخر مره وأوعدك ماعيدهاا
وضم أخته لحضنه وجلست تصيح
ماجد : إلا تعاااالي
عهود وهي مستغربه: وش ؟؟؟؟؟؟؟؟
ماجد : أرواقس حقت البعثة ترآ وديتهاا وقبلوس ف لوس أنجلوس !
عهوود : يعنني مع صاححباااتتتتتي !!!
ماجد : هههه أي مع صاحباتس !
عهود : أخيررننن بشوف الدبببب (وهي تناقز من الفرحهه )
ماجد وهي يبتسم وحس باللي سواه : يألله أنا بطلع وكلمي صاحباتس خبريهم ترآ البعثة مع الترم الجديد يعني بعد كم أسبوع بتسافرين علئ م تخلص الجوازات وأوراق جامعتس اللي هنا ؤاللي بلوس أنجلوس !
عهود وهي ترجع تضم أخوهاا : إاااه عسأاااني قببلكك قول أممين
ماجد : أمين ي رب العالمين
عهود : هيه أقصد يعني
قاطعها ماجد: أنتي تقولين جعلني قبلك قلت أمين فرصة وجتني بردهاا يعني يألله بطلع تبين شي !
عهود : لا سلامتك
وطلع ماجد من الغرفه وترك عهود وسط فرح وسعاده مغمورة مع الحزن والم الضرب اللي حاولت تخفيه عن أخوهااا اللي هو سبب هالألام !
-
نستطيع ب حياتنا ان نبادل الشعور نفسه تجاه أي أحد لكن من المستحيل إجبار أحدنا على ذلك الشعور ، قد تكون حياتنا مجرد مبدأ نعيش به ونختم هذا المبدأ ب الذهاب ، هكذا الاحساس له مبدأ تعيش له ومنه وينتهي أما ب فرح أو بتناسي أو بحزن .!
-
في بيت أبو سالم كان نفس الوقت في بيت ابو خالد وقت العصر الكل جالس فالصاله نوف ونايف ونورة وامهم وأبوهم .
ابو سالم وهو يناظر في نوف : وراتس مصنقره بذا اللي معس سولفي قولي إي شي الله يهديس .
نوف وهي تناظر أبوها ب دهشه : هاه (ؤنزلت البلاك بيري) ولا شي مغير أسولف مع عهود والبنات وبعدين يبه الله يهديك وش تبيني أسولف عنه (وتروح تجلس عند أبوهاا )
أم سالم : هذا انتم ي جيل هالوقت محدن بسائل عن الثاني !
نورة وهي تضحك : ترآ في فرق بيننا آحنآ وبينكم قبل يمه الله يهديس
نواف : وش فيه جيل هالوقت ي بعيدي !
ابو سالم : فيه كل شي خراب وضياع !
نوف : لا لا لا يبه وش اللي خراب يعني أنا ونورة ونواف خرااب (وتحط يدها علئ فمهاا )
أم سالم : أي خخراب وأنتي مصنقره بذا اللي معس وتقولين مهوب خراب
ابو سالم : وأمس صادقة هاللي معس خراب
نواف : يبه !
ابو سالم : سم !
نواف : سم الله عدوك بس بغيت فلوس ( ويحك رأسه )
ابو سالم : طيب طيب يصير خير !
نوف : هه قال أيش ابو سالم يصيئير خير يعني روح موت وتعال الخير للحين ماصار
الكل ضحك من نكته نوف السامجة وكان ودهم يسكتونها بس ذي أقوى حتى من أبوهاا
نورة : نوف حبيبتي انلقعي براا !
نوف وهي تبتسم : وش سويت هاه ؟
ابو سالم : وش قومس علئ أختس ي نورة ؟
نورة : وش قوممي ؟؟ م تسمع نكتتها السامجة !!
نوف : كيفي وش عندس م تبين تسمعين سكري أذونس والله بعد !!
نواف : هيه نوف عيدي عيدي بالله !!
نوف : خارج التغطيه ! نواف اطلع من مخي أحسن لك !
أم سالم : نوف وش رأيس تروحين تنادين لي الشغاله مو أحسن لس من قرقس الزائد !
نوف : طيب !
وراحت نوف وهي تنادي الشغاله
نوف وهي تنادي : يآآ جاكي شأن ؤينك
الشغاله : نعم أيش يبي ؟!
نوف : لا يكثر بس أمي تبيس !
الشغاله : أوكي أنا يجئ اللهين !
نوف : يألله اسرعي تبيس ضروري
وطلعت نوف ل غرفتهاا وجلست تقرأ رواية ودخلت عليها نووره أختهآا
نورة : بوووو !
نوف وهي خائفه من دخلت نورة عليها : وجعع ! وش قومس علي خرشتيني !
نورة وهي تضحك : شوفي شكلك ههههههههههه
نوف وهي تخز أختهآ : ههه ي ظريفة !!
نورة : شسمه تعالي بقولس شي !!
وجلست نورة ف السرير جنب أختهآاا .
نوف وهي توطي صوتها : عن سامي ؟!
نورة وهي مستحيه : أي !!
نوف م قدرت وضحكت بصصصوت عاااالي البيت كله سمععع ضحكتها من قوتها وهذا طبعها م تعرف تضحك بصوت منخفض لازم تصارخ وتصفق بيدينهاا
نورة وهي مستغربه : وش بلآس ليه تضحكين ؟!
نوف : اللححين أنتي تعاالي شوفي شكلس موب اناا إلي إشووف شككللي ههههههههههههههههه
نورة وهي ودها تضرب نوف كف : أقول الشرهه موب عليس علي اناا إلي جايتس ي الحولا !
نوف : عن الغلط !!
نورة : وخري عني !
ودفت نوف ووقفت عند باب الغرفة
نورة : مرة ثانية لا تجيني تشتكين لي فاهمة !
نوف : ليه الأخت محكمةة !!
نورة وهي متنرفزة : كف ترآاا !!!
نوف : أقول لا يكثر اطلعي وصكي الباب بقراا !
نورة وهي معصبه صكرت الباب بقووة
نوف وهي تصارخ : وججع كسرتتي ألبااب !!
نورة وهي تصارخ : حلااال لي !
طبعا كل وحده تكلم الثانيه وهي تصارخ!
نوف : اقووووووومممم !!!!؟
نورة : لا خلاصص برووح !
نوف وهي تضحك وتكلم نفسها : هههههه والله أني خارشتهم ، أي صح بكلم مناهل بشوف وش صار معهاا ؟
وأخذت الجوال واتصلت علئ مناهل م ترد واتصلت مرة ثانية لين ردت مناهل علئ الجوال
مناهل وهي مصعبه : خير خير خير !!!
نوف وهي تضحك : بدري توّس تردين ؟!
مناهل : كنت جالسه أتابع المسلسل فيه شي بعد ؟
نوف وهي تضحك : أي مسلسل ليكون الأرض الطيبة هههههههههههه
مناهل : طيبة ولا مكة ! امزح ترآ
نوف : كفف يعني ؟!
مناهل : وجع يوجعس قلت لس امزح !
نوف : لا يكثر إسمعي كلمتي مرام شفتي وش صار معهاا !
مناهل : تصدقين نسيت مرام !!!!
نووف وهي تضحك : إصلن هي لو تمر من جنبس م شفتيهاا كيف لا جت في بالس إصلن بتختفي هههههههههههه
مناهل وهي تضحك : أماا ذي صدقتي فيهاا هههههههههه
نوف : طيب طيب ترآ عهود متضائقه ومحتاجة أحد تكلمه !
مناهل وهي خائفه علئ عهود : ليئيئييه وش صصصصصار معهااا ليكون مراح تدرسس ؟؟!!!
نوف وهي حزنانة : لا أخوهاا !
مناهل : مااااات ؟؟؟؟؟؟
نوف : لاا يههبي ي فالس مأماات الله لا يقوله بس صائر يضربهاا وهددها أنه يفصلهاا !
منااهل : يألله طيب طيب أنقلععي بدق عليها وآنتي اتصلي ف سنفورة شوفي وش صار معهاا أوكي ؟!
نوف : طيب مع السلامة !
مناهل: مع السلامة
وصكرت الخط مناهل وعلى طول دقت علئ عهود اللي تغير حالها هي وأخوؤهاا
مناهل : الو عهوووووود الددبههه
عهود وهي تضحك : ههاه وش فيس ؟!!
مناهل : قالت لي نوف !
عهود وهي مستغربه : عن أيش ؟!
منااهل : عن ماجد أخوس !
عهوود : أييي لا الحمدلله توه راضاني وأبشرككك برووحح معااكم حجز لي معككم ونفسس الجاامعه وكله اسبووعين ونسافر ف بداية الترم الجدديد
منناهل وهي فرححاااننة : أحححححلللففي وأخخخييررررررنن !!!
عهود : أييي يقول الأسبوعين هذول بتطلع الجوازات وأوراق الجامعه ؤنزرقق ل امريكككااااا !
مناهل : إااااءءء وناأسسسسسسسه مو مصدقه ي الدببه بس تعالي ترآ لازم نشوف بعض بكرا ولا بعده أبي آشوفكم قبل نسافر !!
عهود : أؤككي أنا م عندي مانع بكراا نتقابل ف بانوراما بس شوفي البنات يناسبهم ولا لا ؟
مناهل : م عليس منهم غصبن عنهم بيناسبهم !
عهود : طيب حلو بانوراما ولا ؤين نروح !؟
مناهل : لا لا خليها علئ بانوراما أحسنن !
عهود ؛ أوكي ، شسمه منااهل أدق عليك بعدين إبوي يناديني وبقوله عن الطلعه بككرا !!
مناهل : أوكي وأنا بعد بقول لأخوي يألله مع السلامة
عهود : مع السلامة !!
-
صكرت نوف من مناهل ودقت علئ مرام ..
نوف : ممرححباا سنفورةة !
مرام : عععن الغلط وش تبين ؟
نوف وهي تضحك : م أبي شي بس بشوف وش صار معس !
مرام : ولا شي بس شسمه خلصت وطلعت أوراق الجامعه يعني أنا يمكن اسبقكم بالدفعه الأولى !
نوف : لاااااا نبي نروحح مع بعض بنفس الدفعهه !
مرام : إيي أدري بس أقصد الطيارة لأني بروح مع بنات عمي
نوف : أيييش وبنات عمس بيروحون معاس !؟
مرام : إيي يختتي لزقههم إبوي فيي عجززت اطلع والله شكلي بروح فيهاا بصير مرااقبة ف كل مككاان !!
نوف : لحظة ترآ إبوي حجز شقة لناا يعني بنات عمس مالي دخل فيهم إنشالله ينامون ب الشارع !
مرام : أؤككي يعني أنا وآنتي ومناهل وعهود ب شقه صح ؟
نوف : أي ي بقره أنا وش قاعده أقول !
مرام : أوكي بس بنات عمي أكيد بيجون معناا !
نوف : وخير يجون شقتي ذي مالهم دخل !!
مرام : بيشوفوني ادخل بيدخلون !
نوف : إسمعي البثرات ذولي دبري لهم شقه غير ! بس شقتي مستححييئيلل !
مراام : وأنا أبيس عشان ذا الموضوع!
نوف : تبيني إحجز لهممم بعد ! ؟
مرام : لا لالا لا لا بنسوي خطة عشان م يدخلون شقتك وتراهم عليهم لقافة يعني عادي يأخذون غرفتك !
نووف : نععم نعمم نعمم ؟؟ خخخيير مالي شغل موب داخلين معي !
مرام : أي أنتي إسمعي الخطططه !
نوف : أوكي أسمعس !
مرام : حنا إذا وصلنا امريكا ب السلامة ورحنا الفندق اللي فيه الشقه حقتنا أنتي بتروحين قبلناا أوكي !
نوف : أي وبعدين !
مرام : لا تقاطعيني خليني أكمل ! وبعدين ي طويلة العمر عهود تلحقكس يعني بالدور أنا ماراح أروح !
نوف : وش يعني بتجلسين معهم وبتخلينا !
ممرام وهي معصبه : لااااااا ذي خطططة خليني أكمل ططيب !
نووف : أييي يألله كملي !
مرام : وبعدين أدق علئ إبوي اناا وأقوله الشقه اللي أخذتها نوف صغيرة م تكفي إلا ثلاث وبخليه يحجز شقه برا الفندق فهمتي يعني مو نفس الفندق وبكذب علئ البثرات بقول إبوي حاجز لكم لحالكم وبسوي نفسي زعلانة لأني مراح أجي معهمم !! وش رأيس ب الخطططه !
نوف : ككففووو ي السنفوورة والله انس تنفععين وريحتيني من ذا البثثررات !!
مرام : نعم ؟
نوف : أسسفه هههههههههههههه
مرام : أنقلعيي يألله
نوف : ههههه بااااي
مرام : مع السسلامةة !
___
صكرت مرام الخط ؤنزلت تحت لأهلهاا لقتهم مجتمعين يسولفون عن رحلتهم !
مرام جت وجلست عند أبوها : وش فيكم تسولفون عن السفره !
ابو فهد : لا بس رائد بيروح معس ترآا !
مرام : إيي أدري أجل تبوني أروح لحالي وصاحباتي كل وحده بيروح معهاا أخوهاا ! وترا بيحطون لهم شقه للعيال يعني أنا بسكن مع البنات !
ابو سالم : وبنات عمس ؟
مرام : يووه يبه وش أبي فيهم أنا رائحة ادرس مو رائحة انتبه لهم هم الله لا يهينهم يصرفون أنفسهم وعمي الله يخليه يحجز لهم أنا ترآ أول م أنزل المطار أنا ورائد مالي شغل فيهمم ولا أبي أكلمهم
ابو سالم : وش ذا الحقد ي مرام علئ بنات عمس !
رائد : أي والله يبه مرام صادقة ترآ بنات عمي بثرات ولزقات وصراحة م ارتاح لهم اناا وترا مالي شغل فيهم أنا علي من أختي بسس !
مرام : إيي يبه رائد لي اناا يعني موب فاضي يطردهمم !
أم سالم : والله عيالي صادقين وش عليهم من بنات عمهم دام عندهم أبوهم وأخوأنهم وولدي رائد موب مكلوف فيهم ! وأحسب حسابك الصرف لا تصرف عليهم !
مرام : نننععم صصرف ؟؟
رائد : أيش يمه صرف ؟
ابو سالم : وش فيها أنا أصرف علئ بنات أخوي !
أم سالم : لا الله يهديك ي ابو سالم وش اللي وش فيهاا عيالك أهم منهمم وفلوسك لعيالك موب لعيال أخوك
مرام : والله بعد أسمع يبه ريال لا تطلع منك لهم وبعدين عمي حي الله يطول بعمره وعنده فلوس إخوانهم يشتغلون وعندهم فلوسس وبعدين أزيدك من الشعر بيت ترآ مو رائحين دراسة !
ابو سالم مستغرب : لأيش رائحين ؟!
مرام وهي تبتسم : رائحين كذآ بس شافوني بروح قالوا بنروح شفت ان ماعليهم قاصر وعندهم فلوس بس هم بيصيرون مثلي ومؤ قادرين !!!؟
رائد : لا وبعد رائحين ساهر لمرام وش تسوي وش تآكل وش تدرس ؤين تروح !!؟
ابو سالم : معقوولة ؟!!
أم سالم : إيي معقوولة أم جاسم قائلته بنفسهاا بناتي بيروحون سياححةةةة !! ماقالت دراسة !
ابو سالم : الكلام اللي وصلني غير !
رائد : مكذوب عليك ي ابو سالم !
مرام : وصاروخ كبير ي ابو سالم !
ابو سالم : الله يهداكم بس !
مرام : يألله أنا بروح أنام تعباانة !
رائد : إيي والله أنا بعد بروح اناام !
مرام تصبحون علئ خير
رائد : تصبحون علئ خير ! وآنتي من أهله مرام !
مرام : وأنت من أهله
ابو سالم وأم سالم : وأنتم من أهله !
رأاحت مراام ل غرفتهاا لقت جوالها فيه أكثر من مكاالمة ردت وعلمتها عهود بالطلعة بكرا ونوف بعد
دقت علئ مناهل والكل اتفق علئ الطلعه بكراا !


- انتظركم حبايبي وردودكم وإنشالله راح أكمل البارت إذا شفت تفاعل معي .! -

التوقيع


ˇ
گيييّفَ ﻟِي
ﺂن ﺂعُدد ﺂسباب حبّي لگ . .!
ۆ ﺂنَا ﻟﺂ ﺂملِگ سِۆىآ
أصابعي ﺂلعشرَه



رد مع اقتباس
روايتي إلاولى [خريجات لوس أنجلوس ] رواية جمميله ورإاائعه
قديم منذ /25-09-2012   #2

حلم جديد

شركة مشرف غير متواجد حالياً

رقم العضوية : 19085
تاريخ التسجيل : Sep 2012
المشاركات : 2
نقـــاط الخبـرة : 10
التفاعل : %:
: % : % : %

افتراضي رد: روايتي إلاولى [خريجات لوس أنجلوس ] رواية جمميله ورإاائعه

مشكور جدا بجد رواية في قمة الروعة استمتعت جداً بها

  رد مع اقتباس
روايتي إلاولى [خريجات لوس أنجلوس ] رواية جمميله ورإاائعه
قديم منذ /25-09-2012   #2

حلم جديد

شركة مشرف غير متواجد حالياً

رقم العضوية : 19085
تاريخ التسجيل : Sep 2012
المشاركات : 2
نقـــاط الخبـرة : 10
التفاعل : %:
: % : % : %
افتراضي رد: روايتي إلاولى [خريجات لوس أنجلوس ] رواية جمميله ورإاائعه

مشكور جدا بجد رواية في قمة الروعة استمتعت جداً بها

رد مع اقتباس
روايتي إلاولى [خريجات لوس أنجلوس ] رواية جمميله ورإاائعه
قديم منذ /25-09-2012   #3

حلم جديد

bandosh غير متواجد حالياً

رقم العضوية : 19084
تاريخ التسجيل : Sep 2012
المشاركات : 6
نقـــاط الخبـرة : 11
التفاعل : %:
: % : % : %

افتراضي رد: روايتي إلاولى [خريجات لوس أنجلوس ] رواية جمميله ورإاائعه

يعطيك العافيه

ماقصــرت على هالمرور

..

~

التوقيع


ˇ
گيييّفَ ﻟِي
ﺂن ﺂعُدد ﺂسباب حبّي لگ . .!
ۆ ﺂنَا ﻟﺂ ﺂملِگ سِۆىآ
أصابعي ﺂلعشرَه



  رد مع اقتباس
روايتي إلاولى [خريجات لوس أنجلوس ] رواية جمميله ورإاائعه
قديم منذ /25-09-2012   #3

حلم جديد

bandosh غير متواجد حالياً

رقم العضوية : 19084
تاريخ التسجيل : Sep 2012
المشاركات : 6
نقـــاط الخبـرة : 11
التفاعل : %:
: % : % : %
افتراضي رد: روايتي إلاولى [خريجات لوس أنجلوس ] رواية جمميله ورإاائعه

يعطيك العافيه

ماقصــرت على هالمرور

..

~

التوقيع


ˇ
گيييّفَ ﻟِي
ﺂن ﺂعُدد ﺂسباب حبّي لگ . .!
ۆ ﺂنَا ﻟﺂ ﺂملِگ سِۆىآ
أصابعي ﺂلعشرَه



رد مع اقتباس
روايتي إلاولى [خريجات لوس أنجلوس ] رواية جمميله ورإاائعه
قديم منذ /25-09-2012   #4

حلم جديد

bandosh غير متواجد حالياً

رقم العضوية : 19084
تاريخ التسجيل : Sep 2012
المشاركات : 6
نقـــاط الخبـرة : 11
التفاعل : %:
: % : % : %

افتراضي رد: روايتي إلاولى [خريجات لوس أنجلوس ] رواية جمميله ورإاائعه

="
راااااح انزل البااارت 2 اللحين

التوقيع


ˇ
گيييّفَ ﻟِي
ﺂن ﺂعُدد ﺂسباب حبّي لگ . .!
ۆ ﺂنَا ﻟﺂ ﺂملِگ سِۆىآ
أصابعي ﺂلعشرَه



  رد مع اقتباس
روايتي إلاولى [خريجات لوس أنجلوس ] رواية جمميله ورإاائعه
قديم منذ /25-09-2012   #4

حلم جديد

bandosh غير متواجد حالياً

رقم العضوية : 19084
تاريخ التسجيل : Sep 2012
المشاركات : 6
نقـــاط الخبـرة : 11
التفاعل : %:
: % : % : %
افتراضي رد: روايتي إلاولى [خريجات لوس أنجلوس ] رواية جمميله ورإاائعه

="
راااااح انزل البااارت 2 اللحين

التوقيع


ˇ
گيييّفَ ﻟِي
ﺂن ﺂعُدد ﺂسباب حبّي لگ . .!
ۆ ﺂنَا ﻟﺂ ﺂملِگ سِۆىآ
أصابعي ﺂلعشرَه



رد مع اقتباس
روايتي إلاولى [خريجات لوس أنجلوس ] رواية جمميله ورإاائعه
قديم منذ /25-09-2012   #5

حلم جديد

bandosh غير متواجد حالياً

رقم العضوية : 19084
تاريخ التسجيل : Sep 2012
المشاركات : 6
نقـــاط الخبـرة : 11
التفاعل : %:
: % : % : %

افتراضي رد: روايتي إلاولى [خريجات لوس أنجلوس ] رواية جمميله ورإاائعه

الفصل الثاني ..
بدأ صبح جديد على عهود ونوف ومرام ومناهل روتين يومي كالعاده فطور وطقطقة علئ الجوال لين الظهر ..
في بيت مناهل قبل الغداء كانت بغرفتهاا وتسولف ع البيبي مع البنات دخل أخوهاا راشد
راشد : مناهل !
مناهل وهي تناظر الجوال مو يم راشد : خير وش تبي ؟!
راشد : خير بوجهس بس أبي أكلمس في موضوع مهم !
لفت مناهل عليه وقالت : وش تعال أجلس !؟؟
صكر الباب راشد ؤجلس علئ طرف السرير وهو متردد بأنه يفاتح أخته بالموضوع وموضوع حساس مثل هذا !
مناهل : رشود وش فيك ؟!
راشد وهو متردد : أ أ ناا أ بقولس شي بس م تعصبين ؟!
مناهل وهي مستغربه : وش طيب عشان أشوف إذا أعصصب أو لا ؟!
راشد : لا خلاص أجيس بعدين
ووقف راشد بيطلع قامت مناهل وقالت : لحظة والله لتقوولي خليتني علئ أعصصابي وبعدين وش فيك كنك متردد وخائف ؟!
راشد لف علئ مناهل وقال : ترآ موضوع م يخصك بس أبي أخذ رايك فيك ؟!
مناهل وهي تسحب أخوها وتجلسه وتجلس هي جنبه والاستغراب والتفكير (ياربي ليكون درا عن مرام وش أسوي أنا غبيه ليه أترك جوالي واروح بس أنا مالي دخل هي اللي قالت وشلون مالي دخل وأنا اللي سألتها وقالت لي عنها يإااربي صبرني كيف بجاوبه لو سألني إذا الموضوع صدق )
راشد مستغرب سكوت أخته : منااهل وين سرحتي !
مناهل انتبهت ان أخوها حس بسرحانها وقالت : هاه لا ولا شي يألله قول أنا أسمعك ؟!
راشد : اناا ..... (وسكت راشد )
مناهل وهي متشوقة تعرف موضوع أخوها ونفس الوقت متردده كيف بتجأوبه : وش فيك كممل ؟!!
راشد بهدوء : أحب !
وبدت منااهل ترجع لهاا أفكاارهاا (يححب لاا يآآ ربي لتكؤون ممرأمم لا ي رب لا ي رب وإذا درت مرام أنه يحبهااا يآآربي راشد مشكلته لععااب ويلعب علئ البناات ومرام يمكن عاشر وحدها بيختاارها يلععب معهاا لاا ي رب موو هي مووو هههي لااا )
راشد مستغرب سرحان أخته : مناهل وش فيس سكتي م تبين تعرفين منهي اللي أحبهاا !؟
مناهل : هاه إيي يألله قول أخصص موب هين أنت وخشتك ؟!
راشد بتردد : مرام صديقتك !
ووقفت منااهل وكنه مويه بارده انكبت فوقها اللي خائفه منه صصار راشد وحب مرام م تقدر تقول لا تحبهاا الحب م يستأذن أحد وش بتسوي م تدري كان وددهاا الأرض تنشق وتبلعهاا يوم سوت الحفله بالبيت.
موقف الحفله :
كان يوم طلعت فيه نتائج البنات ونجحوا وكان الوقت ليل وهي حدها فرحانة خلصو امتحانات والحمدلله نجحوا ومناهل فكرت تسوي حفله الكل اقترح عليها تحطها بشاليه ولا استراحه بس هي رفضت هالاقتراحات وقالت بالبيت بسويهاا طبعا صرفت إخوانها وأمها وأبوهاا برا البيت لأنها راح تعزم بنات والبيت كله عيال ما عندها خووات وهي إصلن تبي الحفله بناتي يعني بدون أمهات وكذا يعني راحت وشرت أغراض الحفله وجهزت للحفله وجاء يوم الحفله كان وقت العصر دقت مناهل علئ مرام ..
مناهل : مراأممموه وينس تأخرتي أنا أبيس تجين قبل عشان تعطيني رأيس وإذا فيه شي نغير قبل المغرب !
مرام : طيب يألله أنا البس عبايتي وجايتك بس انتظر إبوي يقوم لأنه نائم من الظهر!
منااهل : السائق ططيب ؤينه !
مراام : أمي رفضت تقول لا تروحين مع السائق لحاللك وبيت صديقتك بعيد عاد أنتو مشالله بآلسويدي بآخر الرياض ي كاافي ؤينكم منقلعين !!
منااهل : ههههههههه حلوه منقلعين عاد وش أسوي هذا بيتنا كيف يعني أشيله واحطه عندكمم
مرام : صدق عاد تقدرين ؟!!
منااهل : هيه بقره انتي وش أشيل بيتناا أقول أخلصي تكفين قومي ابوك بسرعه لحظة رائد ؤين يجيبكك الله لا يهينه ؟!!
مراام : ههههاااي رائد نائم لو أموت ماراح يقووم !
منااهل: يووه طيب أخلصي تعاالي بسرعه
مراام : هاه شوفي إبوي قام يألله بإاي نص ساعه وأنا عندك !
منااهل : أووكي انتظرك !
ودقت مناهل علئ البنات وعجلتهمم شوي ، وصلت عهود قبل مرام ، دق الجرس راحت مناهل تركض تحسبهاا مراام فتحت الباب لقته عهوود ضمت عهوود ودخلتهاا داخل قعدت عهوود
مناهل : أفصخي عبايتك ترآ محد بالبيت وماراح يجون لين أخلص حفلتي !
عهود : أوكي أحسنن يختي نرتاحح !
وفصخت عبايتها عهود وعطتها مناهل وعلقتها في درج العبايات ..راحت وجلست جنب عهود
مناهل وهي تمد فنجان القهوه: تأخرت مراأمووه ترآ داقه عليها قبل ساعه !
عهود وهي تأخذ فنجان القهوة : مراام تلقينهاا توهاا تلبسس !
مناهل : لا هي قالت لي أنو اللي بيوصلهاا أبوهاا وهي لابسه جاهزه .
عهود : يووه أجل أبوها بيوديها تلقينهم للحين م طلعووا من حيهم لأن أبوها ي حليله م يمشي بسرعهه.
منااهل : إيي والله م يمشي
ومر الوقت علئ مناهل وعهود وجت مرام رحبت فيهاا وراحوا يضبطون أنفسهم للحفله لاحظوا ان نوف مو موجودة راحوا ودقوا عليها وقالت أنها بالطريق جائه ورجعوا يضبطون أنفسهم بغرفة مناهل اللي تفتش بدرجهاا ؤاللي تحوس بالحمام تدور صابون أيدين ومناهل تصائح بينهم
مناهل : هيه وجعع حستتوا أغرااضيي !!
عهود وهي بالحمام : إصلن أغراضتس خلقه حوسسه !
مرام وهي تحوس بملابس منااهل : أخص ي الحيوانة تيشيرتك هذا يههبلل
مناهل : موو حقي حق بنت خالتي أخذته منها بالغصب ولا تحاولين مراح أعطيتس إياه لأني أبيه !
مرام وهي مبوززة : اعقبي إصلن مابيه !
منااهل : إيي خلاص بعقب بس لا تحوسين درجي لأن مراح يرتبه غيري !
مرام وهي ترجع الملابس مكانها : طيب الله والملابس لتكون ملابس انجلينيا جولي وأنا مدري
مناهل وقفت وقالت : أقول تخسي تجي مثل ملابسي ! عهوودووه ؤين رحتي أحد يحوس بالحممأم
طلعت عهود ومعها صابونه
عهود وهي تقلب الصابون بيدها : الله ريحتها تجججنننن وبعدين حمامس ليه لونه وردي !
مناهل وهي تضحك : طيب عادي وردي !
ممرام : لا ي بقره الجني بويه م يحب الوردي
ضحكووا البنات وفجاه دق الجرس
منااهل وهي تناقز : أكيد نوف أكككييد نووف !
راحوا وفتحوا الباب وطلعت نوف وضموا بعض وراحوا للصاله ؤجلسوا يسولفون ويرقصون واستهبال وحش بخلق الله قامت مرام وقالت : مناهل أبي شاحن جوالي بيطفي وأنا بصور أشياء الحفله وبعد أبي شاحن كاميراا عشان أصور بعد !
عهود : حشئ بكل الثنين بتصورين !؟
مرام : أي واحد بحط الصور بالبيبي وواحد بحطه ذكريات بالكام !
مناهل : إيي شوفي بغرفتي ف الكومدينه حقت التسريحه أول درج.!
مرام : أؤككي
وراحت مرام رقت علئ الدرج وهي منزلة رأسها وتغني فجاه ..... صقعت بأحد م قدرت ترفع رأسهاا ريحت العطر الرجاالي سحرهاا وجمدت مكانهااا وأخيرن استسلمت ورفعت رأسهاا لقته راشد أخو مناهل. راشد انذهل من الجمال اللي يشوفه قدامه (مرام انسانه جميله قصيره وبيضاء عيونهآ صغيره وكانت مكحلتهاا كحل فرنسي وشفايفهاا صغيره وحاطه قلوس وردي ولابسه فستان لتحت الركبه لونه أبيض مخصر علئ جسمهاا ولابسه فوقه جاكيت رسمي قصير لونه أسود ولابسه شوز أسود مو كعب لأنهاا م تحب الكعب أبدن ) ، م قدر يتحرك مكانه هو انسحر فيها وهي سحرها ريحت عطره انتبهت أنهاا مو لابسه عبائه وانه مو محرم لها وراحت تركض لغرفة مناهل م حست إلا ويد ماسكتهاا يد راشد
راشد وهو ماسك يدهاا ومنزل رأسه : أنتي مين ؟!
مرام وهي مخفضه صوتها وتحاول تفك يدها : ممكن توخر عني ؟!
راشد.: لا. !
رفعت رأسها مرام وسحبت يدها : وخر عني أحسن لك !!
راشد : أنا سألتك انتي عهود ولا نوف ولا مرام !
فز قلبهاا يوم نطق اسمهاا م تدري ليه وضمت يدها لصدرهاا حست بشعور أول مرة تحس فيه
مرام : وش يخصك وخر عني بروح
راشد : أنا سألتك انتي مين ؟؟
مرام وهي تخفض صوتها : أنا مرام ارتحت وخر عني !!
وراحت تركض لغرفة مناهل أخذت الشاحن وطلعت لقته مكانه ورجعت دخلت الغرفة وهي تقول بنفسها وهي إصلن مو عارفه ليه قلبهاا يدق بهالسرعه وليه وقفت وقت طويل م حست بوقفتهاا : يآآربي وش سويت اناا حرام والله حرام يأرب أني استغفرك حسبي الله عليك ي بليس كيف بطلع إللحين أكيد البنات بيسالون عني اففففف وش ذا الوضع اللي أنا فيه !!؟؟
وبرا كان راشد واقف مكانه يتأمل البنت اللي شافهاا ريحة عطرهاا ركضتهاا الغبيه بالفستان وجهها الطفولي البريء وراشد طلع وهو يفكر ف اللي شافه طلعت مرام ولقته مو موجود ؤنزلت للبنات
مناهل : وينس فيه تأخرتي
مرام : أخوس الله يعافيه طلع بوجهي وجلست بالغرفه لين طلع !
مناهل : هههههه كيف دخل ذا أكيد من قسم الرجال
عهود : كيف شفتيه !
مرام : رحت الغرفة ويوم جيت بطلع سمعت صوت أحد يمشي وطلعت رأسي لقيته راشد وأنا أرجع هو م انتبه لي وجلست أحسبه للحين واقف اثره رائح من اليوم
عهود : ههههههههه انحجرتي يعني
نوف : ي حليله رشود شخباره ؟!!
مناهل حست أنو الموقف اللي قالته كذب وانه صار شي غير اللي قالته مرام لأن رجفتهاا وترددها بالكلام وتوترها غير أفككار منااهل فوق تحت وحست بشي صصار بس م تدري أيش خلصوا البنات الحفله ورجعوا إخوانها للبيت راحت مناهل بتردد ل غرفه راشد دخلت لقته علئ اللاب توب
مناهل : ممكن ادخل ؟!
راشد : هههههه إصلن انتي دخلتي وتسالين بعد ادخلي وش تبين !؟
مناهل راحت وجلست علئ الكرسي وهي مترددة تسأله
راشد : مناهل أختي وش فيس متضائقه يعورس شي تبيني أوديس مكااان ؟!
وهي جالسه تفكر (يآآربي كيف بقوله عن الموضوع إصلن كيف بفتحه وكيف بواجهه وأساله يآآرب كن مععي يآآرب )
منااهل بتردد : راشد أنت جيت اليوم الساعة 9 البيت ؟!
راشد حس بأن أخته بتقوله وخاف ان مرام قالت لها : ترآ م صار شي بيني وبينهاا مجرد سألتها مين هي ؟
مناهل تطالع أخوهاا وهي في قمة الصدمة : إااييش يععنني الكلام اللي قالته مرام كذب ؟؟!
راشد قام ؤجلس بالكرسي اللي جنبه : أي لقيتها جالسه تمشي وسألتها من هي بس هذا الموضوع والله !
مناهل : بس مرام قالت غير كذآ ؟!
راشد : أيش قالت ؟
مناهل : قالت أنها دخلت الغرفة ويوم جت تطلع لقتك وانك م انتبهت لهاا ؟!
راشد استغرب ليه مرام كذبت علئ مناهل صديقتها : لا مو كذآ الموقف بس ..!
مناهل : بس وش ؟!
راشد : أنا مسكتها !؟؟
منااهل : من ؤين وليه وشلوون راشدد وش سسويت فيهاا قلي وش سسووويت. ؟؟!!
راشد : أششششش أسكتي أمي لا تسمعع م سويت لها شي بس مسكت يدها يوم جت تركض وسألتهاا أبيها تجاوبنني بس وقالت لي أنها مرام وقالتها معصبه بعد بس تبيني أوخر عنهاا وراحت تركض للغرفه !
منااهل وقفت وقالت : اسمع ي راشد شيل مرام من بالك ترآ م تصلح لك تفههم علي وهاللي صار مابيه يطلع لأحد واعتبر انك م شفتهاا !
راشد : أوكي بس انتي أهدي ..
وطلعت مناهل من الغرفه وهي منصدمة ليه مرام كذبت عليهاا هي والبنات ؟؟!!!!!! (انتهى الموقف )
وقف راشد : مناهل أنا ما قدرت اطلع مرام من بالي وتراني عقلت والله وتركت حركات المغازل وملاحق البنات والله العظيم مرام غيرتني أحسهاا طلعتني علئ حقيقتي وخلتني اعتزل عن هالاشياء وصدق أنا والله تركت هالاشياء وندمأن كثير عليهاا والله ي منااهل صدقيني !!
مناهل وهي ماسكة دموعها : لا ي راشد ذي مو أول بنت تحسسك بهالشعور ابعد عن صديقتي ي راشد ترآ مرام مو مثل البنات اللي تتعرف عليهم ي راشد أترككك البنت وشيلهاا من بالك !
راشد مسك يد أخته وبأسهاا : أنا أدري انس خائفه علئ صديقتس مني واني اجرحهاا بس تبيني أحلف لس علئ المصحف حلفت أني تركت هالاشياء من يوم شفت مرام وسحرتني وجذبتني لهاا والله ي مناهل صدقيني
سحبت مناهل يدها : أسمعني ي راشد قلت لك مرام شيلهاا من بالك !!
راشد : بس أنا أحبهااا !!
منااهل : وهي ماا تحبكك ؟!!
راشد وقف : كذآآآبهه هي تحبني وتموت فيني وتبيني ارتححتتي !!؟؟
مناهل جلست تفكر (أكيد شاف محادثتي مع مرام إصلن شافها وشبع شوف ودرا ان مرام تحححبهه يآآربي كيف بقول لمرام حقيقة أخووي صعبه والأصعب أخوووي هذاا كيف بقول حقيقته أخووي آخخ منك ي راشد ليتك كنت أحسنن من كذآ وم طحت في ملاحق البنات من زماان وارتحت وريحتني )
منناهل : وش ددراااك انت ؟؟!
راشد : شفت كلامك معهاا ودريت أنهاا تححبني وتبيني وأنا جائك عشان أقولك أني بخطبهاا !
مناهل وقفت : مسستتتتتححيييل تتزوجوؤون تفهمني مستححيل ؟!!
راشد : لليه ي مناهل انتي خائفه أني اجرحهاا وتتفرقون ؟!
مناهل : أي ارتحت مرام أقرب لي من نفسي حتى لو جرحتهاا راح تكرهني معكك وبنفترق وواناا مابيك تتعلق فيها أكثر أنسسإاها يآآ راشد أنسسأااااهاا الله يخليك !
دخلت أمهم عليم : وش فيكم تعالوا تغدوا ،!
راشد : طيب جيت
وطلع راشد وهو متضائق من كلام أخته وطلعت وراه مناهل وأمها وراحوا يتغدون الصمت كان صاحبهم علئ الغدااء خلصوا غدا وكل واحد راح ينام مناهل تصارع أفكارها بين أخوها وصديقتهاا !وراشد يصارع أفكاره مع كلام أخته وحبه لمرام !!

البارت صح قصير لأني ماكان عندي وقت !
1- وش بيصير مع راشد وحبه لمرام ؟
2- تتوقعون مناهل تعلم مرام علئ حقيقة أخوها ؟
3-كيف راح يتواجهون مناهل وأخوها بعد الغداء ؟؟!

التوقيع


ˇ
گيييّفَ ﻟِي
ﺂن ﺂعُدد ﺂسباب حبّي لگ . .!
ۆ ﺂنَا ﻟﺂ ﺂملِگ سِۆىآ
أصابعي ﺂلعشرَه



  رد مع اقتباس
روايتي إلاولى [خريجات لوس أنجلوس ] رواية جمميله ورإاائعه
قديم منذ /25-09-2012   #5

حلم جديد

bandosh غير متواجد حالياً

رقم العضوية : 19084
تاريخ التسجيل : Sep 2012
المشاركات : 6
نقـــاط الخبـرة : 11
التفاعل : %:
: % : % : %
افتراضي رد: روايتي إلاولى [خريجات لوس أنجلوس ] رواية جمميله ورإاائعه

الفصل الثاني ..
بدأ صبح جديد على عهود ونوف ومرام ومناهل روتين يومي كالعاده فطور وطقطقة علئ الجوال لين الظهر ..
في بيت مناهل قبل الغداء كانت بغرفتهاا وتسولف ع البيبي مع البنات دخل أخوهاا راشد
راشد : مناهل !
مناهل وهي تناظر الجوال مو يم راشد : خير وش تبي ؟!
راشد : خير بوجهس بس أبي أكلمس في موضوع مهم !
لفت مناهل عليه وقالت : وش تعال أجلس !؟؟
صكر الباب راشد ؤجلس علئ طرف السرير وهو متردد بأنه يفاتح أخته بالموضوع وموضوع حساس مثل هذا !
مناهل : رشود وش فيك ؟!
راشد وهو متردد : أ أ ناا أ بقولس شي بس م تعصبين ؟!
مناهل وهي مستغربه : وش طيب عشان أشوف إذا أعصصب أو لا ؟!
راشد : لا خلاص أجيس بعدين
ووقف راشد بيطلع قامت مناهل وقالت : لحظة والله لتقوولي خليتني علئ أعصصابي وبعدين وش فيك كنك متردد وخائف ؟!
راشد لف علئ مناهل وقال : ترآ موضوع م يخصك بس أبي أخذ رايك فيك ؟!
مناهل وهي تسحب أخوها وتجلسه وتجلس هي جنبه والاستغراب والتفكير (ياربي ليكون درا عن مرام وش أسوي أنا غبيه ليه أترك جوالي واروح بس أنا مالي دخل هي اللي قالت وشلون مالي دخل وأنا اللي سألتها وقالت لي عنها يإااربي صبرني كيف بجاوبه لو سألني إذا الموضوع صدق )
راشد مستغرب سكوت أخته : منااهل وين سرحتي !
مناهل انتبهت ان أخوها حس بسرحانها وقالت : هاه لا ولا شي يألله قول أنا أسمعك ؟!
راشد : اناا ..... (وسكت راشد )
مناهل وهي متشوقة تعرف موضوع أخوها ونفس الوقت متردده كيف بتجأوبه : وش فيك كممل ؟!!
راشد بهدوء : أحب !
وبدت منااهل ترجع لهاا أفكاارهاا (يححب لاا يآآ ربي لتكؤون ممرأمم لا ي رب لا ي رب وإذا درت مرام أنه يحبهااا يآآربي راشد مشكلته لععااب ويلعب علئ البناات ومرام يمكن عاشر وحدها بيختاارها يلععب معهاا لاا ي رب موو هي مووو هههي لااا )
راشد مستغرب سرحان أخته : مناهل وش فيس سكتي م تبين تعرفين منهي اللي أحبهاا !؟
مناهل : هاه إيي يألله قول أخصص موب هين أنت وخشتك ؟!
راشد بتردد : مرام صديقتك !
ووقفت منااهل وكنه مويه بارده انكبت فوقها اللي خائفه منه صصار راشد وحب مرام م تقدر تقول لا تحبهاا الحب م يستأذن أحد وش بتسوي م تدري كان وددهاا الأرض تنشق وتبلعهاا يوم سوت الحفله بالبيت.
موقف الحفله :
كان يوم طلعت فيه نتائج البنات ونجحوا وكان الوقت ليل وهي حدها فرحانة خلصو امتحانات والحمدلله نجحوا ومناهل فكرت تسوي حفله الكل اقترح عليها تحطها بشاليه ولا استراحه بس هي رفضت هالاقتراحات وقالت بالبيت بسويهاا طبعا صرفت إخوانها وأمها وأبوهاا برا البيت لأنها راح تعزم بنات والبيت كله عيال ما عندها خووات وهي إصلن تبي الحفله بناتي يعني بدون أمهات وكذا يعني راحت وشرت أغراض الحفله وجهزت للحفله وجاء يوم الحفله كان وقت العصر دقت مناهل علئ مرام ..
مناهل : مراأممموه وينس تأخرتي أنا أبيس تجين قبل عشان تعطيني رأيس وإذا فيه شي نغير قبل المغرب !
مرام : طيب يألله أنا البس عبايتي وجايتك بس انتظر إبوي يقوم لأنه نائم من الظهر!
منااهل : السائق ططيب ؤينه !
مراام : أمي رفضت تقول لا تروحين مع السائق لحاللك وبيت صديقتك بعيد عاد أنتو مشالله بآلسويدي بآخر الرياض ي كاافي ؤينكم منقلعين !!
منااهل : ههههههههه حلوه منقلعين عاد وش أسوي هذا بيتنا كيف يعني أشيله واحطه عندكمم
مرام : صدق عاد تقدرين ؟!!
منااهل : هيه بقره انتي وش أشيل بيتناا أقول أخلصي تكفين قومي ابوك بسرعه لحظة رائد ؤين يجيبكك الله لا يهينه ؟!!
مراام : ههههاااي رائد نائم لو أموت ماراح يقووم !
منااهل: يووه طيب أخلصي تعاالي بسرعه
مراام : هاه شوفي إبوي قام يألله بإاي نص ساعه وأنا عندك !
منااهل : أووكي انتظرك !
ودقت مناهل علئ البنات وعجلتهمم شوي ، وصلت عهود قبل مرام ، دق الجرس راحت مناهل تركض تحسبهاا مراام فتحت الباب لقته عهوود ضمت عهوود ودخلتهاا داخل قعدت عهوود
مناهل : أفصخي عبايتك ترآ محد بالبيت وماراح يجون لين أخلص حفلتي !
عهود : أوكي أحسنن يختي نرتاحح !
وفصخت عبايتها عهود وعطتها مناهل وعلقتها في درج العبايات ..راحت وجلست جنب عهود
مناهل وهي تمد فنجان القهوه: تأخرت مراأمووه ترآ داقه عليها قبل ساعه !
عهود وهي تأخذ فنجان القهوة : مراام تلقينهاا توهاا تلبسس !
مناهل : لا هي قالت لي أنو اللي بيوصلهاا أبوهاا وهي لابسه جاهزه .
عهود : يووه أجل أبوها بيوديها تلقينهم للحين م طلعووا من حيهم لأن أبوها ي حليله م يمشي بسرعهه.
منااهل : إيي والله م يمشي
ومر الوقت علئ مناهل وعهود وجت مرام رحبت فيهاا وراحوا يضبطون أنفسهم للحفله لاحظوا ان نوف مو موجودة راحوا ودقوا عليها وقالت أنها بالطريق جائه ورجعوا يضبطون أنفسهم بغرفة مناهل اللي تفتش بدرجهاا ؤاللي تحوس بالحمام تدور صابون أيدين ومناهل تصائح بينهم
مناهل : هيه وجعع حستتوا أغرااضيي !!
عهود وهي بالحمام : إصلن أغراضتس خلقه حوسسه !
مرام وهي تحوس بملابس منااهل : أخص ي الحيوانة تيشيرتك هذا يههبلل
مناهل : موو حقي حق بنت خالتي أخذته منها بالغصب ولا تحاولين مراح أعطيتس إياه لأني أبيه !
مرام وهي مبوززة : اعقبي إصلن مابيه !
منااهل : إيي خلاص بعقب بس لا تحوسين درجي لأن مراح يرتبه غيري !
مرام وهي ترجع الملابس مكانها : طيب الله والملابس لتكون ملابس انجلينيا جولي وأنا مدري
مناهل وقفت وقالت : أقول تخسي تجي مثل ملابسي ! عهوودووه ؤين رحتي أحد يحوس بالحممأم
طلعت عهود ومعها صابونه
عهود وهي تقلب الصابون بيدها : الله ريحتها تجججنننن وبعدين حمامس ليه لونه وردي !
مناهل وهي تضحك : طيب عادي وردي !
ممرام : لا ي بقره الجني بويه م يحب الوردي
ضحكووا البنات وفجاه دق الجرس
منااهل وهي تناقز : أكيد نوف أكككييد نووف !
راحوا وفتحوا الباب وطلعت نوف وضموا بعض وراحوا للصاله ؤجلسوا يسولفون ويرقصون واستهبال وحش بخلق الله قامت مرام وقالت : مناهل أبي شاحن جوالي بيطفي وأنا بصور أشياء الحفله وبعد أبي شاحن كاميراا عشان أصور بعد !
عهود : حشئ بكل الثنين بتصورين !؟
مرام : أي واحد بحط الصور بالبيبي وواحد بحطه ذكريات بالكام !
مناهل : إيي شوفي بغرفتي ف الكومدينه حقت التسريحه أول درج.!
مرام : أؤككي
وراحت مرام رقت علئ الدرج وهي منزلة رأسها وتغني فجاه ..... صقعت بأحد م قدرت ترفع رأسهاا ريحت العطر الرجاالي سحرهاا وجمدت مكانهااا وأخيرن استسلمت ورفعت رأسهاا لقته راشد أخو مناهل. راشد انذهل من الجمال اللي يشوفه قدامه (مرام انسانه جميله قصيره وبيضاء عيونهآ صغيره وكانت مكحلتهاا كحل فرنسي وشفايفهاا صغيره وحاطه قلوس وردي ولابسه فستان لتحت الركبه لونه أبيض مخصر علئ جسمهاا ولابسه فوقه جاكيت رسمي قصير لونه أسود ولابسه شوز أسود مو كعب لأنهاا م تحب الكعب أبدن ) ، م قدر يتحرك مكانه هو انسحر فيها وهي سحرها ريحت عطره انتبهت أنهاا مو لابسه عبائه وانه مو محرم لها وراحت تركض لغرفة مناهل م حست إلا ويد ماسكتهاا يد راشد
راشد وهو ماسك يدهاا ومنزل رأسه : أنتي مين ؟!
مرام وهي مخفضه صوتها وتحاول تفك يدها : ممكن توخر عني ؟!
راشد.: لا. !
رفعت رأسها مرام وسحبت يدها : وخر عني أحسن لك !!
راشد : أنا سألتك انتي عهود ولا نوف ولا مرام !
فز قلبهاا يوم نطق اسمهاا م تدري ليه وضمت يدها لصدرهاا حست بشعور أول مرة تحس فيه
مرام : وش يخصك وخر عني بروح
راشد : أنا سألتك انتي مين ؟؟
مرام وهي تخفض صوتها : أنا مرام ارتحت وخر عني !!
وراحت تركض لغرفة مناهل أخذت الشاحن وطلعت لقته مكانه ورجعت دخلت الغرفة وهي تقول بنفسها وهي إصلن مو عارفه ليه قلبهاا يدق بهالسرعه وليه وقفت وقت طويل م حست بوقفتهاا : يآآربي وش سويت اناا حرام والله حرام يأرب أني استغفرك حسبي الله عليك ي بليس كيف بطلع إللحين أكيد البنات بيسالون عني اففففف وش ذا الوضع اللي أنا فيه !!؟؟
وبرا كان راشد واقف مكانه يتأمل البنت اللي شافهاا ريحة عطرهاا ركضتهاا الغبيه بالفستان وجهها الطفولي البريء وراشد طلع وهو يفكر ف اللي شافه طلعت مرام ولقته مو موجود ؤنزلت للبنات
مناهل : وينس فيه تأخرتي
مرام : أخوس الله يعافيه طلع بوجهي وجلست بالغرفه لين طلع !
مناهل : هههههه كيف دخل ذا أكيد من قسم الرجال
عهود : كيف شفتيه !
مرام : رحت الغرفة ويوم جيت بطلع سمعت صوت أحد يمشي وطلعت رأسي لقيته راشد وأنا أرجع هو م انتبه لي وجلست أحسبه للحين واقف اثره رائح من اليوم
عهود : ههههههههه انحجرتي يعني
نوف : ي حليله رشود شخباره ؟!!
مناهل حست أنو الموقف اللي قالته كذب وانه صار شي غير اللي قالته مرام لأن رجفتهاا وترددها بالكلام وتوترها غير أفككار منااهل فوق تحت وحست بشي صصار بس م تدري أيش خلصوا البنات الحفله ورجعوا إخوانها للبيت راحت مناهل بتردد ل غرفه راشد دخلت لقته علئ اللاب توب
مناهل : ممكن ادخل ؟!
راشد : هههههه إصلن انتي دخلتي وتسالين بعد ادخلي وش تبين !؟
مناهل راحت وجلست علئ الكرسي وهي مترددة تسأله
راشد : مناهل أختي وش فيس متضائقه يعورس شي تبيني أوديس مكااان ؟!
وهي جالسه تفكر (يآآربي كيف بقوله عن الموضوع إصلن كيف بفتحه وكيف بواجهه وأساله يآآرب كن مععي يآآرب )
منااهل بتردد : راشد أنت جيت اليوم الساعة 9 البيت ؟!
راشد حس بأن أخته بتقوله وخاف ان مرام قالت لها : ترآ م صار شي بيني وبينهاا مجرد سألتها مين هي ؟
مناهل تطالع أخوهاا وهي في قمة الصدمة : إااييش يععنني الكلام اللي قالته مرام كذب ؟؟!
راشد قام ؤجلس بالكرسي اللي جنبه : أي لقيتها جالسه تمشي وسألتها من هي بس هذا الموضوع والله !
مناهل : بس مرام قالت غير كذآ ؟!
راشد : أيش قالت ؟
مناهل : قالت أنها دخلت الغرفة ويوم جت تطلع لقتك وانك م انتبهت لهاا ؟!
راشد استغرب ليه مرام كذبت علئ مناهل صديقتها : لا مو كذآ الموقف بس ..!
مناهل : بس وش ؟!
راشد : أنا مسكتها !؟؟
منااهل : من ؤين وليه وشلوون راشدد وش سسويت فيهاا قلي وش سسووويت. ؟؟!!
راشد : أششششش أسكتي أمي لا تسمعع م سويت لها شي بس مسكت يدها يوم جت تركض وسألتهاا أبيها تجاوبنني بس وقالت لي أنها مرام وقالتها معصبه بعد بس تبيني أوخر عنهاا وراحت تركض للغرفه !
منااهل وقفت وقالت : اسمع ي راشد شيل مرام من بالك ترآ م تصلح لك تفههم علي وهاللي صار مابيه يطلع لأحد واعتبر انك م شفتهاا !
راشد : أوكي بس انتي أهدي ..
وطلعت مناهل من الغرفه وهي منصدمة ليه مرام كذبت عليهاا هي والبنات ؟؟!!!!!! (انتهى الموقف )
وقف راشد : مناهل أنا ما قدرت اطلع مرام من بالي وتراني عقلت والله وتركت حركات المغازل وملاحق البنات والله العظيم مرام غيرتني أحسهاا طلعتني علئ حقيقتي وخلتني اعتزل عن هالاشياء وصدق أنا والله تركت هالاشياء وندمأن كثير عليهاا والله ي منااهل صدقيني !!
مناهل وهي ماسكة دموعها : لا ي راشد ذي مو أول بنت تحسسك بهالشعور ابعد عن صديقتي ي راشد ترآ مرام مو مثل البنات اللي تتعرف عليهم ي راشد أترككك البنت وشيلهاا من بالك !
راشد مسك يد أخته وبأسهاا : أنا أدري انس خائفه علئ صديقتس مني واني اجرحهاا بس تبيني أحلف لس علئ المصحف حلفت أني تركت هالاشياء من يوم شفت مرام وسحرتني وجذبتني لهاا والله ي مناهل صدقيني
سحبت مناهل يدها : أسمعني ي راشد قلت لك مرام شيلهاا من بالك !!
راشد : بس أنا أحبهااا !!
منااهل : وهي ماا تحبكك ؟!!
راشد وقف : كذآآآبهه هي تحبني وتموت فيني وتبيني ارتححتتي !!؟؟
مناهل جلست تفكر (أكيد شاف محادثتي مع مرام إصلن شافها وشبع شوف ودرا ان مرام تحححبهه يآآربي كيف بقول لمرام حقيقة أخووي صعبه والأصعب أخوووي هذاا كيف بقول حقيقته أخووي آخخ منك ي راشد ليتك كنت أحسنن من كذآ وم طحت في ملاحق البنات من زماان وارتحت وريحتني )
منناهل : وش ددراااك انت ؟؟!
راشد : شفت كلامك معهاا ودريت أنهاا تححبني وتبيني وأنا جائك عشان أقولك أني بخطبهاا !
مناهل وقفت : مسستتتتتححيييل تتزوجوؤون تفهمني مستححيل ؟!!
راشد : لليه ي مناهل انتي خائفه أني اجرحهاا وتتفرقون ؟!
مناهل : أي ارتحت مرام أقرب لي من نفسي حتى لو جرحتهاا راح تكرهني معكك وبنفترق وواناا مابيك تتعلق فيها أكثر أنسسإاها يآآ راشد أنسسأااااهاا الله يخليك !
دخلت أمهم عليم : وش فيكم تعالوا تغدوا ،!
راشد : طيب جيت
وطلع راشد وهو متضائق من كلام أخته وطلعت وراه مناهل وأمها وراحوا يتغدون الصمت كان صاحبهم علئ الغدااء خلصوا غدا وكل واحد راح ينام مناهل تصارع أفكارها بين أخوها وصديقتهاا !وراشد يصارع أفكاره مع كلام أخته وحبه لمرام !!

البارت صح قصير لأني ماكان عندي وقت !
1- وش بيصير مع راشد وحبه لمرام ؟
2- تتوقعون مناهل تعلم مرام علئ حقيقة أخوها ؟
3-كيف راح يتواجهون مناهل وأخوها بعد الغداء ؟؟!

التوقيع


ˇ
گيييّفَ ﻟِي
ﺂن ﺂعُدد ﺂسباب حبّي لگ . .!
ۆ ﺂنَا ﻟﺂ ﺂملِگ سِۆىآ
أصابعي ﺂلعشرَه



رد مع اقتباس
إضافة رد


أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 12:43 AM


جميع الحقوق محفوظة لفريق عمل حلم النسيان

جميع المشاركات تعبر عن رائي ناشرها ولا تخص رائي ادارة موقع حلم النسيان

sitemap RSS RSS2 ROR PHP HTML XML Archive tags maps maptag

 

رابط نصي

رابط نصي

رابط نصي

رابط نصي

رفع الصور

مركز الخليج

وظائف

رفع الملفات

رفع الصور

مركز تحميل الصور

حراج السيارات

حراج

حراج الخليج

رابط نصي

رابط نصي

رابط نصي

رابط نصي

رابط نصي

رابط نصي

رابط نصي

رابط نصي

رابط نصي

رابط نصي

رابط نصي

رابط نصي

رابط نصي

رابط نصي

رابط نصي

اننا كا ادارة موقع حلم النسيان لا نتعدي نهائيا على اى حقوق للنشر ولن نسمح باى انتهاك لاي حقوق نشر
و اذا وجد اى انتهاك من احد اعضاء المنتدي يرجى مراسلتنا على الاتصال بنا فورا