رواية مخ عربجي - الصفحة 3

 

 


 

و قل اعملوا فسيرى الله عملكم و رسوله و المؤمنون
سبحان الله و بحمده سبحان الله العظيم
بسم الله ما شاء الله

 




الملاحظات

إضافة رد
رواية مخ عربجي
قديم منذ /16-06-2012   #11

حلم فضي

الصورة الرمزية shdonth

shdonth غير متواجد حالياً

رقم العضوية : 17920
تاريخ التسجيل : May 2012
المشاركات : 554
الوظيفة : طالبه
نقـــاط الخبـرة : 1612
التفاعل : %:
: % : % : %

افتراضي رد: رواية مخ عربجي

سفانه ضحكت لمن شافت وجه تولين اللي انقلب أحمر طووول عمرها تعرف ان سالفة الزواج لمن يقولوها قدام تولين تستحي لابعد حد والبنات كانوا يستمتعون بأحراجها ويضحكون عليها
شافوه واقف مع فيصل اللي اعطاهم نظرات باااااارده وراح
زياد كان وجهه يدل على العصبيه : تــــعالوا
قربوا من عنده سحبهم وهو يدخلهم المجلس ويقفل الباب
زياد التفت عليهم بعصبيه : وش الـــحركه اللي صــــارت امس هاه ممكن أفهم
نزلوا روسهم
تولين كان ودها الارض تنشق وتبلعها أهون من صراخه المرعب بالنسبه لها
اما سفانه نزلت راسها لانها ماتبغا تطالع بوجهه وتنفجر ضحك كانت على وشك انها تضحك لمن صرخ عليهم
زياد بعصبيه : يـــــعنـــي مـــاراح تـــتـــكلــمـــون طـــيـــب ممـــكـــن أعـــرف متــــى هالـــحركــــات والـــهــبـــال هــذا يـــنـــتــهــي وبــعديــن مــو انـــا قااايــل مـــن أول مــحــد يــقــرب مــن الــمــلــحــق
سفانه طالعت فيه بعد ماكتمت ضحكتها اللي حاسه انها بأي لحظه ممكن تطلع غصب عنها : بس احنا ماكنا ندري
قطع كلامها صرخته اللي ارعبتهم : ولااااا كــــــــــــلـــــــمه ما ابغا اسمع ولاكلمه
" قال بحسره " يعني بالله وين أودي وجهي من الرجال توني متوظف حرام عليكم فضحتوني قدام العالم
تولين بصوت باكي : والله أسفين ماكنا ندري
صرخ زياد بعصبيه : قــــلــــت ولا كــــلــمه
الحين قولولي وش أسوي فيكم نتكلم معكم بالهداوه والنقاش ماينفع معكم ترجعون لنفس الخبال
وهاوشناكم و ماتبتوا
وعاقبناكم برضوا ماتتوبون من حركاتكم وانا أشوف الوضع كل ماله يــــزيـــد يعني تبغون أجيكم بالضرب يمكن هذا اللي ينفع معكم
تولين خافت وعلى طول راحت ورا سفانه وتمسكت فيها
سفانه برجاء : خالي وربي آخر مرره
زياد والشرار يتطاير من عيونه فصخ عقاله وهو يقول بصوت غريب : آآخر مرره هاه
خافوا الاثنين لمن قرب من عندهم وهو ماسك العقال
دخلت سلافه المجلس وهي تقول برعب : خالي جدتي تناديك
زياد التفت عليها طالعها بعدين قال بعصبيه : تعالي انتي الثانيه أمس كنتي معهم
سلافه ارتعبت من نبرة صوته واللي زادها رعب لمن شافت العقال اللي بيده
ماعرفت وش تقول تكذب وتطلع نفسها من الموقف
ولا تعترف بالحقيقه وتاخذ جزاها منه
لمن ماعرفت وش تسوي قررت إلتزام الصمت
زياد سفهها وطالع تولين وسفانه اللي واقفين قدامه
سحب سفانه بقووه من ياقة البلوزه حقتها بعصبيه : شوفي قسم بالله هالحركه ماتعدي على خير وهذاني أقسمت
تراك زودتيها كل ماكبرتي انهبلتي
سفانه خافت من جد وهي تبعد يده اللي شاده على بلوزتها وحست انها مخنوقه من كثر ماهو شاد عليها : والله آسفه
شهقوا كلهم لمن سمعوا صوت العقال اللي ضرب فيه سفااانه بكل قوته على رجلها
سلافه برعب طلعت من المجلس
تولين تصنمت مكانها من الخوف تدري خالها لمن يعصب مايعرف أحد
سفانه وهي تحك مكان الضربه قالت برجاء وصوت خانقته العبره : والله آسفـ
قطع كلامها ضربه ثانيه بالعقال أقوى من الاولى
كتمت شهقتها وهي تغمض عيونها من قوة الضربه
تولين رجعت على ورا وراحت ورا الكنبه وهي تصيح من الخوف
زياد بعد عن سفانه وراح عند تولين قال بعصبيه : يعني على بالك بسكت على حركتك أمس " وراح لعندها بس هي ركضت تبعد عنه وبحركه سريعه مسكها من ذراعها بقوه وهو يتنفس بسرررعه من العصبيه "
صرخت تولين بخوف : والله ماكنت أدري جدتي هي اللي قالت طفوا الانوار وماكنا ندري ان في رجال بالملحـ
" سكتت لمن شافت العقال يرتفع بالهوا غمضت عيونها بقووووه تصنمت لمن سمعت صوت العقال اللي أخترق الصمت اللي ساااد الغرفه فجئه بس ماحست بالالم فتحت عيونها ببطء
شافت خالتها ام فيصل واقفه عند باب المجلس وهي حاطه يدها على قلبها من المنظر
التفتت شافت زياد واقف وماسك العقال ويطالع تاره بذهول
وتاره واقفه جنبها وهي حاطه يدها على ذراعها مكان الضربه اللي أخذتها بدل تولين
تاره بضحكه عكس الألم اللي تحسه : يالله خلاص أخذت حقك أعتبر تولين أخذت الضربه بدالي
زياد حس بغيض : انتي وش جابك
تاره ضحكت : بقولك على السالفه بس أوعدني تعتبرها موقف مضحك وماتعصب
ضحكت سفانه غصب وسكتت لمن شافت نظرات زياد العصبيه
بحركه عبيطه سوت حركه بيدها وهي تحطها على فمها يعني انها تسكره بمفتاح وترميه يعني بسكت ومانيب متكلمه
طالع زياد تاره بضيقه ماكان بوده يضربها بس هي طلعت فجئه قدامه
تاره ابتسمت بتصنع وهي ودها تصارخ بأعلى صوتها ~ عـــــــــــــــمــــــــى والله الــــضربه قوووووووويــــه آآآآه بذبح تولين وسفااانوه وقصم بالله ذابحتهم ~ قالت بعفويه : السالفه ياخالي العزيز هذي حوبت بندر
زياد بأستغراب : وشوآ حوبت بندر
تاره تدراكت الموضوع لاتفضح السالفه الثانيه قالت وهي تضحك : يوووه سالفه طوويله بعدين أقولك عليها ~ ايه أفلقني إذا قلتلك ناقصه أنا إعاقات من ضربك ~ الموووهيم الموضوع اننا كنا طفشانين
تعرف البيت كان فاضي والشله الكريمه ماجات لأسباب لايعلمها الا الله
كنا بالمطبخ وجدتي قالت لسفانوه و سلافه يطفون أنوار المجالس كلها ومن الطفش أقترحت أقتراح اننا نتسابق مين يطفي الانوار أول " شافته يناظرها بسخريه ضحكت وهي تقول " الطفش ومايفعل أدري اللعبه هبله بس هي اللي جات في بالي لاننا مانقدر نلعب بالبلايستيشن المقدس للشباب فقط ممنوع أحد يلمسه صدق سخافه على العموم تسابقنا وطفينا كل الانوار بس بااقي انوار الملحق ولمن ماشفنا لا سيارتك ولاسيارت فيصل قلنا أكيد طلعتوا وسوينا سباق على الملحق و صار اللي صار
واللي هو اننا ماكنا ندري ان في أحد موجود بالملحق وتولين منطلقه زي الصاروخ وتدخل المجلس وسفااانوه من الحماس دفتها وهي طاحت طبعا كل هذا صااار واحنا ماندري ان في أحد بالملحق
زياد تنهد وقال بحده : و لو انا قايل من أول محد يقرب من الملحق
تاره بدفاشه دقته على كتفه و هي تقول بطريقه عربجيه بحته: خلاص سالفه وانتهت وماراح نعيدها
زياد رما العقال وطالع بحده تولين اللي جالسه تصيح بصمت وسفانه اللي جالسه على الارض توزع ابتسامات مالها معنى : هذي المرره سماح بس وربي لو تكررت الحركه هذي لا أضربكم ضرب عمر فحياتكم ماشفتوا مثله سامعين كلكم مو بس انتي وياها
كلهم هزوا روسهم بــ طيب
زياد وهو يضرب تاره على راسها : وانتي ترا فيصل قال ان السالفه أكيد من تحت راسك
تاره ضحكت
طلع زياد من المجلس وتركهم
سفانه تنهدت برااااحه : أشوووووآ آآآآآآآآآآآآآآآآآي قسم بالله سلخ جلدي كما الذبيحه لمن يذبحونها
تاره ضحكت : آمااا مرره وحده ذبيحه
تولين حظنت تاره بقوووه وهي تصيح
تاره بعدتها عنها كأنها متقرفه : ابعدي عني ما احب الاحظان
ضحكت تولين على تبريرها وهي تمسح دموعها : thank you
تاره وهي تمد يدها عشان تقوم سفانه : على ايش
تولين : على انك أخذتي الضربه بدالي
تاره بكذبه : اسكتي قال أخذتها بدالك أصلا جات بالغلط ولا انا ناقصه أشوه جسمي المثالي عشااان خاطرك
ضحكت سفانه وهي تقوم : عطتكم النصبه " بمعنى انها قامت تشلح يعني تكذب "
تاره تضيع الموضوع :تعالو نطلع فوق نشوف سلااافوه الحقيره اللي جات تصارخ بهستيريا وتناقز " صارت تقلدها " بيذبحهم أقسم بالله بيذبحهم " ضحكت " بغت تجيب لجدتي سكته قلبيه
من الخوف
تولين : يووه naw راح تسألنا
وش السالفه
ضحكت تاره وهي تطلع من المجلس : ياشيخه لاتشيلين هم ماراح تسألكم لانها هاوشتني تقول السالفه كلها من تحت راسي انا
سفانه بهدوء : والله كنت ميته خووف شكله من جد مرعب وهو معصب
تولين بخوف : والله لمن شفته يضربك بغت تجيني جلطه قلت لو ضربني من الممكن اني أمووت بس " ابتسمت "
الحمدلله عندي أخت طيوووبه أنقذتني من الموقف
تاره بكذبه : ياليل بتمسكينها علي الحين قلت لك بالغلط

  رد مع اقتباس
رواية مخ عربجي
قديم منذ /16-06-2012   #11
الصورة الرمزية shdonth

حلم فضي

shdonth غير متواجد حالياً

رقم العضوية : 17920
تاريخ التسجيل : May 2012
المشاركات : 554
الوظيفة : طالبه
نقـــاط الخبـرة : 1612
التفاعل : %:
: % : % : %
افتراضي رد: رواية مخ عربجي

سفانه ضحكت لمن شافت وجه تولين اللي انقلب أحمر طووول عمرها تعرف ان سالفة الزواج لمن يقولوها قدام تولين تستحي لابعد حد والبنات كانوا يستمتعون بأحراجها ويضحكون عليها
شافوه واقف مع فيصل اللي اعطاهم نظرات باااااارده وراح
زياد كان وجهه يدل على العصبيه : تــــعالوا
قربوا من عنده سحبهم وهو يدخلهم المجلس ويقفل الباب
زياد التفت عليهم بعصبيه : وش الـــحركه اللي صــــارت امس هاه ممكن أفهم
نزلوا روسهم
تولين كان ودها الارض تنشق وتبلعها أهون من صراخه المرعب بالنسبه لها
اما سفانه نزلت راسها لانها ماتبغا تطالع بوجهه وتنفجر ضحك كانت على وشك انها تضحك لمن صرخ عليهم
زياد بعصبيه : يـــــعنـــي مـــاراح تـــتـــكلــمـــون طـــيـــب ممـــكـــن أعـــرف متــــى هالـــحركــــات والـــهــبـــال هــذا يـــنـــتــهــي وبــعديــن مــو انـــا قااايــل مـــن أول مــحــد يــقــرب مــن الــمــلــحــق
سفانه طالعت فيه بعد ماكتمت ضحكتها اللي حاسه انها بأي لحظه ممكن تطلع غصب عنها : بس احنا ماكنا ندري
قطع كلامها صرخته اللي ارعبتهم : ولااااا كــــــــــــلـــــــمه ما ابغا اسمع ولاكلمه
" قال بحسره " يعني بالله وين أودي وجهي من الرجال توني متوظف حرام عليكم فضحتوني قدام العالم
تولين بصوت باكي : والله أسفين ماكنا ندري
صرخ زياد بعصبيه : قــــلــــت ولا كــــلــمه
الحين قولولي وش أسوي فيكم نتكلم معكم بالهداوه والنقاش ماينفع معكم ترجعون لنفس الخبال
وهاوشناكم و ماتبتوا
وعاقبناكم برضوا ماتتوبون من حركاتكم وانا أشوف الوضع كل ماله يــــزيـــد يعني تبغون أجيكم بالضرب يمكن هذا اللي ينفع معكم
تولين خافت وعلى طول راحت ورا سفانه وتمسكت فيها
سفانه برجاء : خالي وربي آخر مرره
زياد والشرار يتطاير من عيونه فصخ عقاله وهو يقول بصوت غريب : آآخر مرره هاه
خافوا الاثنين لمن قرب من عندهم وهو ماسك العقال
دخلت سلافه المجلس وهي تقول برعب : خالي جدتي تناديك
زياد التفت عليها طالعها بعدين قال بعصبيه : تعالي انتي الثانيه أمس كنتي معهم
سلافه ارتعبت من نبرة صوته واللي زادها رعب لمن شافت العقال اللي بيده
ماعرفت وش تقول تكذب وتطلع نفسها من الموقف
ولا تعترف بالحقيقه وتاخذ جزاها منه
لمن ماعرفت وش تسوي قررت إلتزام الصمت
زياد سفهها وطالع تولين وسفانه اللي واقفين قدامه
سحب سفانه بقووه من ياقة البلوزه حقتها بعصبيه : شوفي قسم بالله هالحركه ماتعدي على خير وهذاني أقسمت
تراك زودتيها كل ماكبرتي انهبلتي
سفانه خافت من جد وهي تبعد يده اللي شاده على بلوزتها وحست انها مخنوقه من كثر ماهو شاد عليها : والله آسفه
شهقوا كلهم لمن سمعوا صوت العقال اللي ضرب فيه سفااانه بكل قوته على رجلها
سلافه برعب طلعت من المجلس
تولين تصنمت مكانها من الخوف تدري خالها لمن يعصب مايعرف أحد
سفانه وهي تحك مكان الضربه قالت برجاء وصوت خانقته العبره : والله آسفـ
قطع كلامها ضربه ثانيه بالعقال أقوى من الاولى
كتمت شهقتها وهي تغمض عيونها من قوة الضربه
تولين رجعت على ورا وراحت ورا الكنبه وهي تصيح من الخوف
زياد بعد عن سفانه وراح عند تولين قال بعصبيه : يعني على بالك بسكت على حركتك أمس " وراح لعندها بس هي ركضت تبعد عنه وبحركه سريعه مسكها من ذراعها بقوه وهو يتنفس بسرررعه من العصبيه "
صرخت تولين بخوف : والله ماكنت أدري جدتي هي اللي قالت طفوا الانوار وماكنا ندري ان في رجال بالملحـ
" سكتت لمن شافت العقال يرتفع بالهوا غمضت عيونها بقووووه تصنمت لمن سمعت صوت العقال اللي أخترق الصمت اللي ساااد الغرفه فجئه بس ماحست بالالم فتحت عيونها ببطء
شافت خالتها ام فيصل واقفه عند باب المجلس وهي حاطه يدها على قلبها من المنظر
التفتت شافت زياد واقف وماسك العقال ويطالع تاره بذهول
وتاره واقفه جنبها وهي حاطه يدها على ذراعها مكان الضربه اللي أخذتها بدل تولين
تاره بضحكه عكس الألم اللي تحسه : يالله خلاص أخذت حقك أعتبر تولين أخذت الضربه بدالي
زياد حس بغيض : انتي وش جابك
تاره ضحكت : بقولك على السالفه بس أوعدني تعتبرها موقف مضحك وماتعصب
ضحكت سفانه غصب وسكتت لمن شافت نظرات زياد العصبيه
بحركه عبيطه سوت حركه بيدها وهي تحطها على فمها يعني انها تسكره بمفتاح وترميه يعني بسكت ومانيب متكلمه
طالع زياد تاره بضيقه ماكان بوده يضربها بس هي طلعت فجئه قدامه
تاره ابتسمت بتصنع وهي ودها تصارخ بأعلى صوتها ~ عـــــــــــــــمــــــــى والله الــــضربه قوووووووويــــه آآآآه بذبح تولين وسفااانوه وقصم بالله ذابحتهم ~ قالت بعفويه : السالفه ياخالي العزيز هذي حوبت بندر
زياد بأستغراب : وشوآ حوبت بندر
تاره تدراكت الموضوع لاتفضح السالفه الثانيه قالت وهي تضحك : يوووه سالفه طوويله بعدين أقولك عليها ~ ايه أفلقني إذا قلتلك ناقصه أنا إعاقات من ضربك ~ الموووهيم الموضوع اننا كنا طفشانين
تعرف البيت كان فاضي والشله الكريمه ماجات لأسباب لايعلمها الا الله
كنا بالمطبخ وجدتي قالت لسفانوه و سلافه يطفون أنوار المجالس كلها ومن الطفش أقترحت أقتراح اننا نتسابق مين يطفي الانوار أول " شافته يناظرها بسخريه ضحكت وهي تقول " الطفش ومايفعل أدري اللعبه هبله بس هي اللي جات في بالي لاننا مانقدر نلعب بالبلايستيشن المقدس للشباب فقط ممنوع أحد يلمسه صدق سخافه على العموم تسابقنا وطفينا كل الانوار بس بااقي انوار الملحق ولمن ماشفنا لا سيارتك ولاسيارت فيصل قلنا أكيد طلعتوا وسوينا سباق على الملحق و صار اللي صار
واللي هو اننا ماكنا ندري ان في أحد موجود بالملحق وتولين منطلقه زي الصاروخ وتدخل المجلس وسفااانوه من الحماس دفتها وهي طاحت طبعا كل هذا صااار واحنا ماندري ان في أحد بالملحق
زياد تنهد وقال بحده : و لو انا قايل من أول محد يقرب من الملحق
تاره بدفاشه دقته على كتفه و هي تقول بطريقه عربجيه بحته: خلاص سالفه وانتهت وماراح نعيدها
زياد رما العقال وطالع بحده تولين اللي جالسه تصيح بصمت وسفانه اللي جالسه على الارض توزع ابتسامات مالها معنى : هذي المرره سماح بس وربي لو تكررت الحركه هذي لا أضربكم ضرب عمر فحياتكم ماشفتوا مثله سامعين كلكم مو بس انتي وياها
كلهم هزوا روسهم بــ طيب
زياد وهو يضرب تاره على راسها : وانتي ترا فيصل قال ان السالفه أكيد من تحت راسك
تاره ضحكت
طلع زياد من المجلس وتركهم
سفانه تنهدت برااااحه : أشوووووآ آآآآآآآآآآآآآآآآآي قسم بالله سلخ جلدي كما الذبيحه لمن يذبحونها
تاره ضحكت : آمااا مرره وحده ذبيحه
تولين حظنت تاره بقوووه وهي تصيح
تاره بعدتها عنها كأنها متقرفه : ابعدي عني ما احب الاحظان
ضحكت تولين على تبريرها وهي تمسح دموعها : thank you
تاره وهي تمد يدها عشان تقوم سفانه : على ايش
تولين : على انك أخذتي الضربه بدالي
تاره بكذبه : اسكتي قال أخذتها بدالك أصلا جات بالغلط ولا انا ناقصه أشوه جسمي المثالي عشااان خاطرك
ضحكت سفانه وهي تقوم : عطتكم النصبه " بمعنى انها قامت تشلح يعني تكذب "
تاره تضيع الموضوع :تعالو نطلع فوق نشوف سلااافوه الحقيره اللي جات تصارخ بهستيريا وتناقز " صارت تقلدها " بيذبحهم أقسم بالله بيذبحهم " ضحكت " بغت تجيب لجدتي سكته قلبيه
من الخوف
تولين : يووه naw راح تسألنا
وش السالفه
ضحكت تاره وهي تطلع من المجلس : ياشيخه لاتشيلين هم ماراح تسألكم لانها هاوشتني تقول السالفه كلها من تحت راسي انا
سفانه بهدوء : والله كنت ميته خووف شكله من جد مرعب وهو معصب
تولين بخوف : والله لمن شفته يضربك بغت تجيني جلطه قلت لو ضربني من الممكن اني أمووت بس " ابتسمت "
الحمدلله عندي أخت طيوووبه أنقذتني من الموقف
تاره بكذبه : ياليل بتمسكينها علي الحين قلت لك بالغلط

رد مع اقتباس
رواية مخ عربجي
قديم منذ /16-06-2012   #12

حلم فضي

الصورة الرمزية shdonth

shdonth غير متواجد حالياً

رقم العضوية : 17920
تاريخ التسجيل : May 2012
المشاركات : 554
الوظيفة : طالبه
نقـــاط الخبـرة : 1612
التفاعل : %:
: % : % : %

افتراضي رد: رواية مخ عربجي

طلعوا فوق ودقوا باب غرفة سلافه بس هي كانت تصيح ومافتحت الباب تركوها براحتها لمن تهدء وتجيهم
راحوا غرفة سفانه
انسدحت سفانه على السرير بتعب
تولين جلست على الكنبه
وتاره دخلت الحمام الله يكرمكم
فصخت العبايه ورفعت كم البلوزه وشااافت الضربه اللي كانت تحرقها وتحس بألم مكانها كاان لونها أحمممممر من قوتها
تاره ضحكت على نفسها ~ يعني لازم أسوي نفسي سوبر وومن
وأنقذها كالعاده ثااني مرره بخليها تنال عقابها "ابتسمت " صدق هالبنت دلووعه وغثيثه لو أنه ضربها
كان ماتت من الصياح أشوووا اني أخذتها بدالها بدل ماتغثني وتنكد علي يومي ~ طلعت من الحمام " الله يعزكمـ"
طالعت تولين اللي جالسه تضحك مع سفانه بحب وحنيه أخويه
تاره بهبال : بنات نلعب
سفانه بتريقه : سباق وندخل الملحق
تولين ضحكت
تاره تذكرت وصرخت من قلب : حقييييييير
سفانه وهي تعدل جلستها : مين
تاره بقهر : اخوك الزفت يقول لزياد ان السالفه من تحت راسي
ليش هو دايم ضدي في كل شي ليييييييييش
تولين ضحكت : مو بس هو ضدك
كل العالم ضدك
سفانه وهي تضحك : وانتي ضد العالم
تاره بحسره : ايه والله " قالت بطريقه مسرحيه وهي تحط يدها على راسها بشكل يضحك " انا ضد العالم والعالم ضدي
ضحكوا وهم يئيدونها
جلسوا يسولفون وانضمت لهم سلافه
اللي كانت ملتزمه الصمت
وماتكلمت وقالت شي
سفانه بنبرة حزن : اكيد بعد اللي صارجدتي راح تقول مافي بر
تولين : أحسن قايلتلكم البر its not cool
تاره بتفكير : اممم أشوف اكلمها أحاول أقنعهـ " ماكملت كلامها الا الباب ينفتح بكل دفااشه "
الريم بصراخ : يــــــــــــا عـــــــــالـــــــــــم أحـــــــــنا جــــــــــيــــــــنا
البندر من ورا الريم بحماس وهي تفرك يدينها ببعض : سمعت ان صار فيه شوية أكشن اليووم
غزل وهي تنقز من وراهم وتتخصر : يالخونه بدون علمي
نقزت تاره وسفانه بنفس الوقت وهم يصرخون بحمااس
لانهم ماتوقعوا انهم يجون اليوم خصوصا ان اليوم جمعه
وبس الشباب اللي يجون يتغدون عند الجده بعد الصلاه على طوول
بعد السلام والسؤال عن الحال
الريم بهبل : يلا اعترفوا وش صااير
غزل بنفس الهبل : لو سمحتوا السالفه تقولوها كاامله
البندري بحماس : بالتفصيل الممل لاني سمعت ان خالتي أم فيصل هاوشة خالي زياد
تاره بصدمه : هاوشته
الريم بحماس لايصدق : ايه سمعت ان كان في ضرب وتكفيخ قولوا عاد ترا حدي متحمسه
غزل بأبتسامه شاقه الحلق شق : انا سمعتها تكلمه بس ماتهاوشوا بس كلام تقول مايصير تمد يدك عليهم ومن ذا الكلام
سلافه : وهو وش قال
غزل تتذكر : يقول اللي صار خلاه يعصب ومن حقه يضربكم لان انتوا ماينفع معكم الكلام
تولين : no مو من حقه يضربنا قبل مايسمع اللي صار لان اللي صار كان بدون قصد
الريم بصراخ وهي تشد شعرها : بتقولون ولا لا ترا اعصابي تلفت من الحماس
سفانه بسخريه : هدي لايطق فيك عرق بس
ضحكت الريم
البندري بدون نفس : يلا قولوا
جلست سفانه تقولوهم على اللي صار بالتفصيل الممل
غزل بحماااس : ياخساره ياريتني نايمه عندكم أمس
الريم بقهر : بس والله ان فيصل نذل
البندري بغيض : ايه والله انه نذل ليش يعلم كان سكت
سفانه : عاد هذا اللي صار
تاره تضيع الموضوع : شرايكم مدام جيتوا تكلمون جدتي على البر
الريم بأستغراب : اي بر ومين قال اننا بنطلع بر
سفانه : هذي الفكره أمس جتنا وكلمناها وقالت بتكلم خالي ابو محمد وتشوف
تاره تكمل : بس أخاف بعد اللي صار اليوم تطنش الموضوع
غزل وهي تدق الصدر : أفا لا أفا تطنش الموضوع وانا موجوده بكلمها الحين و بتوافق
تاره ضحكت : أجل ننزل الحين ونكلمها
الريم : بس كل الشباب موجودين
تاره ضحكت وطالعت سفانه وهي تقول بتريقه : درب ياولد درب
ضحكت سفانه لمن تذكرت
غزل بأستغراب : وش فيكم
سلافه قالت لهم على سالفة تاره ضحكوا البنات
الريم وهي تدق كفها بكف تاره : والله انك حفله بدون كيك
ضحكت تاره على التشبيه
ونزلوا تحت
تاره وهي واقفه برا غرفة جدتها قالت بتهديد : قسم بالله لو تتمنذلون وتتركوني لوحدي والله لا أقول لجدتي على كل فضايحكم
غزل بضحكه : اي فضايح
ضحكت تاره : خلي المستخبي مستور
ضحكوا عليها
طلت براسها شافت الغرفه الي تعم بالشباب
ودخلت أول وحده
تاره بأبتسامه : السلام عليكم
ردوا السلام
والجده بققة عيونها لمن شافتها
تاره التفتت وراها شافت البنات يرجعون ببطء على ورا
تاره بشهقه : يالنذلااات تراني أقسمت
ضحكت البندري وهي تدخل الغرفه بطريقة حونشيه
وقالت السلام بعدها دخلت سفانه وسلافه وغزل وتولين
الكل رد السلام
تاره استغربت نظرات تركي لتولين
بققة عيونها على الاخر عرفت بهذي اللحظه ان السالفه وصلت لتركي
بس ماحبت تبين شي جلست جنب جدتها وجلست من الجهه الثانيه الريم اللي كانت آخر وحده تدخل الغرفه
الجده : كملت أجتمعوا علي المهبل

ضحكت الريم : ياحليلك ياجده
الجده بعصبيه : حلاك بطنك يالخبله وش ياحليلك
الريم تداركت الموضوع قالت بتلعثم : قصدي ياحبـ ي لك
الجده بنفس خايسه : وش تبون
الريم : نبغا نروح البر
سفانه : ايه الله يخليك
البندري بذل : امانه الله يدخلك الجنه
تولين : صحيح كنت رافضه الفكره بس يلا الله يخليك نبغا نطلع البر
سلافه : عشااان خاطري جده

  رد مع اقتباس
رواية مخ عربجي
قديم منذ /16-06-2012   #12
الصورة الرمزية shdonth

حلم فضي

shdonth غير متواجد حالياً

رقم العضوية : 17920
تاريخ التسجيل : May 2012
المشاركات : 554
الوظيفة : طالبه
نقـــاط الخبـرة : 1612
التفاعل : %:
: % : % : %
افتراضي رد: رواية مخ عربجي

طلعوا فوق ودقوا باب غرفة سلافه بس هي كانت تصيح ومافتحت الباب تركوها براحتها لمن تهدء وتجيهم
راحوا غرفة سفانه
انسدحت سفانه على السرير بتعب
تولين جلست على الكنبه
وتاره دخلت الحمام الله يكرمكم
فصخت العبايه ورفعت كم البلوزه وشااافت الضربه اللي كانت تحرقها وتحس بألم مكانها كاان لونها أحمممممر من قوتها
تاره ضحكت على نفسها ~ يعني لازم أسوي نفسي سوبر وومن
وأنقذها كالعاده ثااني مرره بخليها تنال عقابها "ابتسمت " صدق هالبنت دلووعه وغثيثه لو أنه ضربها
كان ماتت من الصياح أشوووا اني أخذتها بدالها بدل ماتغثني وتنكد علي يومي ~ طلعت من الحمام " الله يعزكمـ"
طالعت تولين اللي جالسه تضحك مع سفانه بحب وحنيه أخويه
تاره بهبال : بنات نلعب
سفانه بتريقه : سباق وندخل الملحق
تولين ضحكت
تاره تذكرت وصرخت من قلب : حقييييييير
سفانه وهي تعدل جلستها : مين
تاره بقهر : اخوك الزفت يقول لزياد ان السالفه من تحت راسي
ليش هو دايم ضدي في كل شي ليييييييييش
تولين ضحكت : مو بس هو ضدك
كل العالم ضدك
سفانه وهي تضحك : وانتي ضد العالم
تاره بحسره : ايه والله " قالت بطريقه مسرحيه وهي تحط يدها على راسها بشكل يضحك " انا ضد العالم والعالم ضدي
ضحكوا وهم يئيدونها
جلسوا يسولفون وانضمت لهم سلافه
اللي كانت ملتزمه الصمت
وماتكلمت وقالت شي
سفانه بنبرة حزن : اكيد بعد اللي صارجدتي راح تقول مافي بر
تولين : أحسن قايلتلكم البر its not cool
تاره بتفكير : اممم أشوف اكلمها أحاول أقنعهـ " ماكملت كلامها الا الباب ينفتح بكل دفااشه "
الريم بصراخ : يــــــــــــا عـــــــــالـــــــــــم أحـــــــــنا جــــــــــيــــــــنا
البندر من ورا الريم بحماس وهي تفرك يدينها ببعض : سمعت ان صار فيه شوية أكشن اليووم
غزل وهي تنقز من وراهم وتتخصر : يالخونه بدون علمي
نقزت تاره وسفانه بنفس الوقت وهم يصرخون بحمااس
لانهم ماتوقعوا انهم يجون اليوم خصوصا ان اليوم جمعه
وبس الشباب اللي يجون يتغدون عند الجده بعد الصلاه على طوول
بعد السلام والسؤال عن الحال
الريم بهبل : يلا اعترفوا وش صااير
غزل بنفس الهبل : لو سمحتوا السالفه تقولوها كاامله
البندري بحماس : بالتفصيل الممل لاني سمعت ان خالتي أم فيصل هاوشة خالي زياد
تاره بصدمه : هاوشته
الريم بحماس لايصدق : ايه سمعت ان كان في ضرب وتكفيخ قولوا عاد ترا حدي متحمسه
غزل بأبتسامه شاقه الحلق شق : انا سمعتها تكلمه بس ماتهاوشوا بس كلام تقول مايصير تمد يدك عليهم ومن ذا الكلام
سلافه : وهو وش قال
غزل تتذكر : يقول اللي صار خلاه يعصب ومن حقه يضربكم لان انتوا ماينفع معكم الكلام
تولين : no مو من حقه يضربنا قبل مايسمع اللي صار لان اللي صار كان بدون قصد
الريم بصراخ وهي تشد شعرها : بتقولون ولا لا ترا اعصابي تلفت من الحماس
سفانه بسخريه : هدي لايطق فيك عرق بس
ضحكت الريم
البندري بدون نفس : يلا قولوا
جلست سفانه تقولوهم على اللي صار بالتفصيل الممل
غزل بحماااس : ياخساره ياريتني نايمه عندكم أمس
الريم بقهر : بس والله ان فيصل نذل
البندري بغيض : ايه والله انه نذل ليش يعلم كان سكت
سفانه : عاد هذا اللي صار
تاره تضيع الموضوع : شرايكم مدام جيتوا تكلمون جدتي على البر
الريم بأستغراب : اي بر ومين قال اننا بنطلع بر
سفانه : هذي الفكره أمس جتنا وكلمناها وقالت بتكلم خالي ابو محمد وتشوف
تاره تكمل : بس أخاف بعد اللي صار اليوم تطنش الموضوع
غزل وهي تدق الصدر : أفا لا أفا تطنش الموضوع وانا موجوده بكلمها الحين و بتوافق
تاره ضحكت : أجل ننزل الحين ونكلمها
الريم : بس كل الشباب موجودين
تاره ضحكت وطالعت سفانه وهي تقول بتريقه : درب ياولد درب
ضحكت سفانه لمن تذكرت
غزل بأستغراب : وش فيكم
سلافه قالت لهم على سالفة تاره ضحكوا البنات
الريم وهي تدق كفها بكف تاره : والله انك حفله بدون كيك
ضحكت تاره على التشبيه
ونزلوا تحت
تاره وهي واقفه برا غرفة جدتها قالت بتهديد : قسم بالله لو تتمنذلون وتتركوني لوحدي والله لا أقول لجدتي على كل فضايحكم
غزل بضحكه : اي فضايح
ضحكت تاره : خلي المستخبي مستور
ضحكوا عليها
طلت براسها شافت الغرفه الي تعم بالشباب
ودخلت أول وحده
تاره بأبتسامه : السلام عليكم
ردوا السلام
والجده بققة عيونها لمن شافتها
تاره التفتت وراها شافت البنات يرجعون ببطء على ورا
تاره بشهقه : يالنذلااات تراني أقسمت
ضحكت البندري وهي تدخل الغرفه بطريقة حونشيه
وقالت السلام بعدها دخلت سفانه وسلافه وغزل وتولين
الكل رد السلام
تاره استغربت نظرات تركي لتولين
بققة عيونها على الاخر عرفت بهذي اللحظه ان السالفه وصلت لتركي
بس ماحبت تبين شي جلست جنب جدتها وجلست من الجهه الثانيه الريم اللي كانت آخر وحده تدخل الغرفه
الجده : كملت أجتمعوا علي المهبل

ضحكت الريم : ياحليلك ياجده
الجده بعصبيه : حلاك بطنك يالخبله وش ياحليلك
الريم تداركت الموضوع قالت بتلعثم : قصدي ياحبـ ي لك
الجده بنفس خايسه : وش تبون
الريم : نبغا نروح البر
سفانه : ايه الله يخليك
البندري بذل : امانه الله يدخلك الجنه
تولين : صحيح كنت رافضه الفكره بس يلا الله يخليك نبغا نطلع البر
سلافه : عشااان خاطري جده

رد مع اقتباس
رواية مخ عربجي
قديم منذ /16-06-2012   #13

حلم فضي

الصورة الرمزية shdonth

shdonth غير متواجد حالياً

رقم العضوية : 17920
تاريخ التسجيل : May 2012
المشاركات : 554
الوظيفة : طالبه
نقـــاط الخبـرة : 1612
التفاعل : %:
: % : % : %

افتراضي رد: رواية مخ عربجي

غزل وهي تناقز وناسيه الشباب اللي بالغرفه : الله يخليك عشاني أمانه الله يسعدك دنيا و آخره
كتمت الجده ضحكتها على أشكالهم وجلسوا البنات يترجون فيها وهي معطيتهم طناااش < والله مهي بسهله الجده خخخخ
×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛ ×
عند " فهد .. تركي .. فيصل .. زياد "
تركي كان ملتزم الصمت بعد ماعرف السالفه من زياد
فيصل ماكان يبغا السالفه توصل لزياد بس خاف انه يعرفها أو يسمعها من زملائه بالشركه
فقرر يقوله
بس ماكان متوقع ردت فعله كيذا
مايدري ليش بس حس براحه لمن عرف انه ماضرب تولين لان زياد قاله على اللي صار
فهد كان يطالعهم بأستغراب : اللي ماخذ عقولكم
زياد : الا أقوول وين فارس ما جا اليوم
ضحك فهد : والله انك مغبر فارس مسافر من أسبوع
زياد بأستغراب : مساافر
فهد : ايه راح مع أخوياه لدبي من الاسبوع اللي فات
زياد : آها
فهد طالع تركي و فيصل اللي ساكتين على غير المعتاد طالع زياد : وش فيهم
زياد ابتسم : ولا شي
فهد سكت
وجلس بعدها يسولف مع زياد عن الشركه و أحوالها وإذا كان تئقلم مع الوضع ولا لسا
×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛ ×
" سليمان ؛؛ بدر "
كان بدر يسولف
وسليمان يطالع البنات
كان يطالعها بحب وشووق له أكثر من أسبوعين ما شافها ولا سمع صوتها
كان مشتااق لها مووت
كان يطالعا تسولف وتحن على راس جدتها وتضحك مع البنات بعدها شافها التفتت عليه
شافها تطالع فيه وتعطيه نظرات حقد وكره
ابتسم لها ابتسامه استفزازيه
قطع عليه هالجو
بدر
بدر وهو يمرر يدها قدام وجه سليمان : وسن وصلت يا ابو الشباب

سليمان ضحك : معاك
بدر : واضح ما اقول الا اللي ماخذه عقلك
سليمان بضحكه : وانت وش عليك
ضحك بدر وهو يرجع يعيد السالفه لسليمان
اللي جلس يضحك على كلامه
×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛ ×
الجده بنفاخ : جعلكم بالعافيه يالمخبل قوموا عني أقلقتوا راسي
الريم بهبال : يلا يلا وافقي عشان خاطري
الجده صرخت : قومي عني ومين قال ان لك خاطر عندي
الريم بعبط : يووه ياجده حرام عليك تطيحين وجهي قدام العرب
غزل بضحكه : كسحتك < يعني فشلتك
البندري بعربجه : يالله ضفوا انا بكلمها أدري اني دلوعتها ومابترفضلي طلب
" بعدوا البنات و وقفت البندري قدام وجه جدتها وابتسمت ابتسامه واسعه جدا جدا لدرجة ضروسها كانت واضحه "
البندري بصارخ وهبل : الله يخليك الله يخليك ابغا اروح البر حرااام عليك اللي جالسه تسويه فيني تراك جالسه تعذبيني امـــــــانه ابغا اروحـ " قطع كلامها لمن شافت جدتها تدور على عصايتها "
البندري بعدت بخوف : يمه خلاص بطلت ما ابغا اروح
الجده وهي ماسكه عصايتها وتلوح فيها قدام البنات :والله لا اكسر روسكم بها اذا مابعدتوا عني يالمهبل
تولين بدلع ونذاله : تستاهلون كيذا الواحد يكلم جدته
الجده بنرفزه : يعني الحين انتي اللي تعرفين تهرجين قومي عن وجهي
تولين لفة البوز
البنات انفحروا ضحك
تاره من بين ضحكها : لقطي وجهك ههههههههههههاي فشلتك
تولين بحركه طفوليه مدت لسانها
غزل تنهدت : يعني هذا جزاتنا ياجده
ترا طلعت البر راح تكوني انتي المستفيده منها
الجده بأستغراب : وشوا
غزل وهي تمسك يد جدتها قالت بعبط : يعني فكري فيها اذا طلعنا البر
راح تفتكين من تاروه و إزعااجها
وسفانوه بعد وكل الشله ماراح تشوفينا
يعني انتي اكثر وحده راح تستفيد
كل البنات طالعوا غزل
وتاره طالعتها بحقد
انصدموا لمن الجده قالت : عطوني التليفون اكلم خالكم ابو محمد شلون انا مافكرت اني راح افتك منكم
ماكملت كلامها الا التليفون قدامها وتاره داقه على رقم خالها
الجده اخذت التليفون وأشرت لهم يسكتون عشان تسمع
سكتوا وجلسوا بأدب على غير العاده
والجده تكلم تليفون


بعد انتهاء المكالمه اللي استمرت ربع سااعه
تم الاعلان من قبل الجده
الجده بصوت عالي عشان الكل يسمعها : ترا كلمت خالكم ابو محمد على البر يقول يوم الاثنين تبدء إجازته وبيطلعكم
تعالت اصوات البنات الحماسيه
والشباب اللي كانوا بعد مبسوطين انهم راح يغيرون جو
×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛ ×

  رد مع اقتباس
رواية مخ عربجي
قديم منذ /16-06-2012   #13
الصورة الرمزية shdonth

حلم فضي

shdonth غير متواجد حالياً

رقم العضوية : 17920
تاريخ التسجيل : May 2012
المشاركات : 554
الوظيفة : طالبه
نقـــاط الخبـرة : 1612
التفاعل : %:
: % : % : %
افتراضي رد: رواية مخ عربجي

غزل وهي تناقز وناسيه الشباب اللي بالغرفه : الله يخليك عشاني أمانه الله يسعدك دنيا و آخره
كتمت الجده ضحكتها على أشكالهم وجلسوا البنات يترجون فيها وهي معطيتهم طناااش < والله مهي بسهله الجده خخخخ
×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛ ×
عند " فهد .. تركي .. فيصل .. زياد "
تركي كان ملتزم الصمت بعد ماعرف السالفه من زياد
فيصل ماكان يبغا السالفه توصل لزياد بس خاف انه يعرفها أو يسمعها من زملائه بالشركه
فقرر يقوله
بس ماكان متوقع ردت فعله كيذا
مايدري ليش بس حس براحه لمن عرف انه ماضرب تولين لان زياد قاله على اللي صار
فهد كان يطالعهم بأستغراب : اللي ماخذ عقولكم
زياد : الا أقوول وين فارس ما جا اليوم
ضحك فهد : والله انك مغبر فارس مسافر من أسبوع
زياد بأستغراب : مساافر
فهد : ايه راح مع أخوياه لدبي من الاسبوع اللي فات
زياد : آها
فهد طالع تركي و فيصل اللي ساكتين على غير المعتاد طالع زياد : وش فيهم
زياد ابتسم : ولا شي
فهد سكت
وجلس بعدها يسولف مع زياد عن الشركه و أحوالها وإذا كان تئقلم مع الوضع ولا لسا
×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛ ×
" سليمان ؛؛ بدر "
كان بدر يسولف
وسليمان يطالع البنات
كان يطالعها بحب وشووق له أكثر من أسبوعين ما شافها ولا سمع صوتها
كان مشتااق لها مووت
كان يطالعا تسولف وتحن على راس جدتها وتضحك مع البنات بعدها شافها التفتت عليه
شافها تطالع فيه وتعطيه نظرات حقد وكره
ابتسم لها ابتسامه استفزازيه
قطع عليه هالجو
بدر
بدر وهو يمرر يدها قدام وجه سليمان : وسن وصلت يا ابو الشباب

سليمان ضحك : معاك
بدر : واضح ما اقول الا اللي ماخذه عقلك
سليمان بضحكه : وانت وش عليك
ضحك بدر وهو يرجع يعيد السالفه لسليمان
اللي جلس يضحك على كلامه
×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛ ×
الجده بنفاخ : جعلكم بالعافيه يالمخبل قوموا عني أقلقتوا راسي
الريم بهبال : يلا يلا وافقي عشان خاطري
الجده صرخت : قومي عني ومين قال ان لك خاطر عندي
الريم بعبط : يووه ياجده حرام عليك تطيحين وجهي قدام العرب
غزل بضحكه : كسحتك < يعني فشلتك
البندري بعربجه : يالله ضفوا انا بكلمها أدري اني دلوعتها ومابترفضلي طلب
" بعدوا البنات و وقفت البندري قدام وجه جدتها وابتسمت ابتسامه واسعه جدا جدا لدرجة ضروسها كانت واضحه "
البندري بصارخ وهبل : الله يخليك الله يخليك ابغا اروح البر حرااام عليك اللي جالسه تسويه فيني تراك جالسه تعذبيني امـــــــانه ابغا اروحـ " قطع كلامها لمن شافت جدتها تدور على عصايتها "
البندري بعدت بخوف : يمه خلاص بطلت ما ابغا اروح
الجده وهي ماسكه عصايتها وتلوح فيها قدام البنات :والله لا اكسر روسكم بها اذا مابعدتوا عني يالمهبل
تولين بدلع ونذاله : تستاهلون كيذا الواحد يكلم جدته
الجده بنرفزه : يعني الحين انتي اللي تعرفين تهرجين قومي عن وجهي
تولين لفة البوز
البنات انفحروا ضحك
تاره من بين ضحكها : لقطي وجهك ههههههههههههاي فشلتك
تولين بحركه طفوليه مدت لسانها
غزل تنهدت : يعني هذا جزاتنا ياجده
ترا طلعت البر راح تكوني انتي المستفيده منها
الجده بأستغراب : وشوا
غزل وهي تمسك يد جدتها قالت بعبط : يعني فكري فيها اذا طلعنا البر
راح تفتكين من تاروه و إزعااجها
وسفانوه بعد وكل الشله ماراح تشوفينا
يعني انتي اكثر وحده راح تستفيد
كل البنات طالعوا غزل
وتاره طالعتها بحقد
انصدموا لمن الجده قالت : عطوني التليفون اكلم خالكم ابو محمد شلون انا مافكرت اني راح افتك منكم
ماكملت كلامها الا التليفون قدامها وتاره داقه على رقم خالها
الجده اخذت التليفون وأشرت لهم يسكتون عشان تسمع
سكتوا وجلسوا بأدب على غير العاده
والجده تكلم تليفون


بعد انتهاء المكالمه اللي استمرت ربع سااعه
تم الاعلان من قبل الجده
الجده بصوت عالي عشان الكل يسمعها : ترا كلمت خالكم ابو محمد على البر يقول يوم الاثنين تبدء إجازته وبيطلعكم
تعالت اصوات البنات الحماسيه
والشباب اللي كانوا بعد مبسوطين انهم راح يغيرون جو
×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛ ×

رد مع اقتباس
رواية مخ عربجي
قديم منذ /16-06-2012   #14

حلم فضي

الصورة الرمزية shdonth

shdonth غير متواجد حالياً

رقم العضوية : 17920
تاريخ التسجيل : May 2012
المشاركات : 554
الوظيفة : طالبه
نقـــاط الخبـرة : 1612
التفاعل : %:
: % : % : %

افتراضي رد: رواية مخ عربجي

الــبــارت الــثــالــث
" انــا ضــد الــعــالــم والــعــالــم ضــدي " الجزء الثالث والاخير

تم الاعلان من قبل الجده
الجده بصوت عالي عشان الكل يسمعها : ترا كلمت خالكم ابو محمد على البر يقول يوم الاثنين تبدء إجازته وبيطلعكم
تعالت اصوات البنات الحماسيه
والشباب اللي كانوا بعد مبسوطين انهم راح يغيرون جو
؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛
عند سلافه و تولين
سلافه بحماااس : واااو بنطلع البر وقسم حماااااس بس تتوقعين بيت خالتي أم رائد يطلعوون معنا
تولين : _________________
سلافه بأستغراب : هي تولين " ضحكت لمن شافتها سرحاانه " تولييين " ضربتها بخفه " بنت
تولين بهدوء : what ??
سلافه : وش فيك
تولين بسرحاان : هاه لا ولاشي بس
سلافه بأستغراب : ببببس
تولين التفتت على سلافه وتنهدت : تركي من أول يطالعني
سلافه التفتت شافت تركي اللي يسولف مع زياد وبين لحظه ولحظه يطالع تولين
سلافه : طيب ويعني يطالعك " ضحكت " يمكن مشتااااق لك
تولين هزت راسها بـ لا وقالت بسرعه وخوف : عرف بالسالفه
سلافه تنهدت بملل : ياذي السالفه ماصارت صراحه مصخوها ويعني عرف وش بيسوي
تولين بلعت ريقها : بيسوي اللعن من اللي سواه خالي زياد
سلافه تضيع الموضوع : طيب انسي السالفه الحين ماقلتي لي تتوقعين إذا طلعنا البر بيت خالتي أم رائد يطلعون معنا
تولين حست بحماااس : ياريت والله تطلع معنا لورا بيكون من جد فله
واستمر الحديث
؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛
عند سفانه البندري و الريم
سفانه : ما تلاحظون ان في شي غريب
البندري وهي تطالع وجه الريم قالت بتريقه : الا ريمووه طالعه بوجهها حبه كأنها راس ثااني
الريم حطت يدها على الحبه اللي في جبهتها وقالت بأستنكار : هيييييي لا تتريقين وبعدين هذي ناموسه الله ياخذها بنت #####
ضحكت البندري : لسانك وصخ يبغاله غسيل
الريم بسخريه : هاهاها ماتضحك
البندري ببرود : وانا قلت أضحكي
سفانه : بنات ما تلاحظون شي غريب
الريم بملل: لا ممكن تقولين وش الشي الغريب
سفانه وهي مقطبه حواجبها بأستغراب : اليوم مافي لا رجال ولا حريم ولاحتى الطعشات والبزران
بس احنا والشباب وش السالفه
البندري : مدري
الريم : ماتدرون ان الحريم رايحين عزيمة لبيت الجيران عشان كيذا موب موجودين
والرجال يجون بعد دواماتهم يعني على المغرب أو العشاء وبالنسبه للطعشات ههههههههههههه عندهم مدرسه بكرا عشان كيذا ما جو والبزران جدتي حالفه مايدخلون البيت الا ومعهم أهلهم يمسكونهم
ضحكوا البنات
وأستمر الحديث

؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛
عند غزل وتاره
تاره تطالع بدر وتضحك : قسم بالله هالولد عليه طريقه في الوصف لازم يحرك يداته ويسوي تعابير بوجهه تضحك
غزل ضحكت : من جد ياكرهي له بس
تاره ضحكت : ايه والله انك صادقه على قد مادمه خفيف الا انه غثيث ونشبه
غزل بضحكه : ومغازلجي كمان
تاره ضحكت : ايه مايبطل قلة الادب
غزل : ماعلينا منه كل شباب العائله مثله
تاره طالعتها بحده
ضحكت غزل : الا أخوك المصون طبعاً
تاره بصرامه مصطنعه : ايه على بالي بس
غزل بكره : والله أغلب شباب العائله ماينطاقون
تاره ابتسمت وهي تقول بهدوء : مو كلهم الوحيد اللي ماينطاق هو الشخص اللي في بالك
غزل سكتت وهي فاهمه قصد تاره
تاره ضحكت : خلاص يابنت الحلال سالفه وانتهت طنشي وعيشي حياااتك
غزل ابتسمت بهدوء وهي تتذكر السالفه اللي بينها وبين ...
قطع تفكيرها تاره
تاره بهبل : خلاص لاتفكرين قلت انسي انسسسسسسسسسسي يابنت
ضحكة غزل ضحكه مصطنعه وهي ودها تصيح لمن بدءت الذكريات ترجعلها
تاره حست ان غزل خانقتها العبره
فقامت تسولف وتنكت وتقول قصص وحكاوي نصها تأليف من عندها
وغزل عارفه ان تاره تألف نص الكلام لان ماعندها سواليف وتبغا تطلعها من الضيقه اللي تحس بها
صارت تضحك وتسولف معها لمن حست براحه

  رد مع اقتباس
رواية مخ عربجي
قديم منذ /16-06-2012   #14
الصورة الرمزية shdonth

حلم فضي

shdonth غير متواجد حالياً

رقم العضوية : 17920
تاريخ التسجيل : May 2012
المشاركات : 554
الوظيفة : طالبه
نقـــاط الخبـرة : 1612
التفاعل : %:
: % : % : %
افتراضي رد: رواية مخ عربجي

الــبــارت الــثــالــث
" انــا ضــد الــعــالــم والــعــالــم ضــدي " الجزء الثالث والاخير

تم الاعلان من قبل الجده
الجده بصوت عالي عشان الكل يسمعها : ترا كلمت خالكم ابو محمد على البر يقول يوم الاثنين تبدء إجازته وبيطلعكم
تعالت اصوات البنات الحماسيه
والشباب اللي كانوا بعد مبسوطين انهم راح يغيرون جو
؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛
عند سلافه و تولين
سلافه بحماااس : واااو بنطلع البر وقسم حماااااس بس تتوقعين بيت خالتي أم رائد يطلعوون معنا
تولين : _________________
سلافه بأستغراب : هي تولين " ضحكت لمن شافتها سرحاانه " تولييين " ضربتها بخفه " بنت
تولين بهدوء : what ??
سلافه : وش فيك
تولين بسرحاان : هاه لا ولاشي بس
سلافه بأستغراب : ببببس
تولين التفتت على سلافه وتنهدت : تركي من أول يطالعني
سلافه التفتت شافت تركي اللي يسولف مع زياد وبين لحظه ولحظه يطالع تولين
سلافه : طيب ويعني يطالعك " ضحكت " يمكن مشتااااق لك
تولين هزت راسها بـ لا وقالت بسرعه وخوف : عرف بالسالفه
سلافه تنهدت بملل : ياذي السالفه ماصارت صراحه مصخوها ويعني عرف وش بيسوي
تولين بلعت ريقها : بيسوي اللعن من اللي سواه خالي زياد
سلافه تضيع الموضوع : طيب انسي السالفه الحين ماقلتي لي تتوقعين إذا طلعنا البر بيت خالتي أم رائد يطلعون معنا
تولين حست بحماااس : ياريت والله تطلع معنا لورا بيكون من جد فله
واستمر الحديث
؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛
عند سفانه البندري و الريم
سفانه : ما تلاحظون ان في شي غريب
البندري وهي تطالع وجه الريم قالت بتريقه : الا ريمووه طالعه بوجهها حبه كأنها راس ثااني
الريم حطت يدها على الحبه اللي في جبهتها وقالت بأستنكار : هيييييي لا تتريقين وبعدين هذي ناموسه الله ياخذها بنت #####
ضحكت البندري : لسانك وصخ يبغاله غسيل
الريم بسخريه : هاهاها ماتضحك
البندري ببرود : وانا قلت أضحكي
سفانه : بنات ما تلاحظون شي غريب
الريم بملل: لا ممكن تقولين وش الشي الغريب
سفانه وهي مقطبه حواجبها بأستغراب : اليوم مافي لا رجال ولا حريم ولاحتى الطعشات والبزران
بس احنا والشباب وش السالفه
البندري : مدري
الريم : ماتدرون ان الحريم رايحين عزيمة لبيت الجيران عشان كيذا موب موجودين
والرجال يجون بعد دواماتهم يعني على المغرب أو العشاء وبالنسبه للطعشات ههههههههههههه عندهم مدرسه بكرا عشان كيذا ما جو والبزران جدتي حالفه مايدخلون البيت الا ومعهم أهلهم يمسكونهم
ضحكوا البنات
وأستمر الحديث

؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛
عند غزل وتاره
تاره تطالع بدر وتضحك : قسم بالله هالولد عليه طريقه في الوصف لازم يحرك يداته ويسوي تعابير بوجهه تضحك
غزل ضحكت : من جد ياكرهي له بس
تاره ضحكت : ايه والله انك صادقه على قد مادمه خفيف الا انه غثيث ونشبه
غزل بضحكه : ومغازلجي كمان
تاره ضحكت : ايه مايبطل قلة الادب
غزل : ماعلينا منه كل شباب العائله مثله
تاره طالعتها بحده
ضحكت غزل : الا أخوك المصون طبعاً
تاره بصرامه مصطنعه : ايه على بالي بس
غزل بكره : والله أغلب شباب العائله ماينطاقون
تاره ابتسمت وهي تقول بهدوء : مو كلهم الوحيد اللي ماينطاق هو الشخص اللي في بالك
غزل سكتت وهي فاهمه قصد تاره
تاره ضحكت : خلاص يابنت الحلال سالفه وانتهت طنشي وعيشي حياااتك
غزل ابتسمت بهدوء وهي تتذكر السالفه اللي بينها وبين ...
قطع تفكيرها تاره
تاره بهبل : خلاص لاتفكرين قلت انسي انسسسسسسسسسسي يابنت
ضحكة غزل ضحكه مصطنعه وهي ودها تصيح لمن بدءت الذكريات ترجعلها
تاره حست ان غزل خانقتها العبره
فقامت تسولف وتنكت وتقول قصص وحكاوي نصها تأليف من عندها
وغزل عارفه ان تاره تألف نص الكلام لان ماعندها سواليف وتبغا تطلعها من الضيقه اللي تحس بها
صارت تضحك وتسولف معها لمن حست براحه

رد مع اقتباس
رواية مخ عربجي
قديم منذ /16-06-2012   #15

حلم فضي

الصورة الرمزية shdonth

shdonth غير متواجد حالياً

رقم العضوية : 17920
تاريخ التسجيل : May 2012
المشاركات : 554
الوظيفة : طالبه
نقـــاط الخبـرة : 1612
التفاعل : %:
: % : % : %

افتراضي رد: رواية مخ عربجي

؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛
عند تركي و فهد و زياد وفيصل
فيصل بهدوء : تركي
تركي التفت عليه : نعم
فيصل بهمس : خلاص
تركي فهم قصده قال بغيض وهمس : ودي أذبحها هي وتاروه
قايلك هالبنات ما وراهم الا الفضايح انت ماصدقتني " يقلد برود فيصل" غلطان انت غلطان ياتركي " ابتسم " ومين الغلطان الحين
ضحك فيصل لأنه عارف ان تركي يقول هالكلام بتريقه لانه مقهور من السالفه اللي سمعها
زياد : جوووعان متى الغدا
فهد : حتى انا جوعااان
زياد بأمر و حزم : فيصل قوم شوف أمك و أسألها متى الغدا
فيصل وسع عيونه : هاه
زياد وهو كاتم الضحكه على شكلها قال بحده مصطنعه : من قال هاه سمع
يلا قوم
فهد بتريقه لمن شاف فيصل يقوم وهو مقهور : وجيب لي معك كاس مويه عطشان
فيصل بنظرات تذبح وهو يقول بغيض : ماودك بكاس سم تشربه
فهد بقق عيونه وهو يقول بصدمه مصطنعه : سم " يقول بطريقه مسرحيه " لا هذي قويه
فيصل ضحك وهو طالع من الغرفه

؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛

عند ( سليمان و بدر )
سليمان بقرف : خلاص الله ياخذك ياشيخ ويفكني منك حرمه انت بس تسولف
بدر ابتسم : أذكر الله لا تصكني بعين الحين
سليمان بضحكه : ماشاءالله
بدر بنرفزه : على الاقل انا أتكلم مو مثلك 24 ساعه سرحاان تراك صاير ثقيل دم بزياده
آآآآآآآخ بس متى يرجع فارس
سليمان ضحك : اووووه تراه فالها بـ دبي وانت جالس هنا كان رحت معه وفكيتنا من خشتك شوي
بدر بقهر : صدق اني ثور قلك يعني مرره مهتم بالجامعه والدراسه وماعندي وقت
سليمان ضحك على بدر اللي جالس يتحلطم
ويدعي ان فارس يتنكد بسفره عشان ماراح معه
؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛
عند تولين سلافه والريم اللي إنضمت لهم
الريم بضحكه شرانيه : هههههههههههههههاي تولينوه تركي من أول يطالعك ياويلك منه شكله بيذبحك
تولين طالعت الريم بحقد : its not your bisnis " هذا مو شغلك "
الريم بهبال : كششششششششششششششخه يالانجليزي انتي ترا مقدر على كيذا
ضحكت تولين غصب من خبال الريم
سلافه : اووووف
الريم التفتت على سلافه : خير وش فيك تتأفئفين
سلافه بأمتعاض : منك من اول جالسه تقرقرين فوق روسنا وش جابك عندنا طسي وروحي عند شلتك الجميله
الريم تربعت فوق الكنبه بين تولين و سلافه : وهذذذذذي قعده عناد فيك بجلس معكم لمن أروح
سلافه صرخت بقهر وطلعت
تولين بأستنكار : هيييييييي what did you do to her
ضحكت الريم : ترا قرفتي عيشتي لاتتكلمين بهالطريقه
تولين وقفت وطالعتها بنظرات حااده وطلعت من الغرفه
الريم نقزت عند البندري
الريم بضحكه : قايلتلك بس خمس دقايق و أهبل فيهم
ضحكت البندري بعدين قالت ببرود : صدق سخيفه
الريم بثقه : لو كنت سخيفه كان ماضحكتي
البندري ابتسمت على كلاامها وماعلقت
<؛<؛<؛<؛<؛<؛<؛<؛<؛<؛<؛<؛<؛<؛<؛<؛<؛<؛<؛<؛<؛<؛<؛<؛ <؛ <؛<؛<؛<؛<؛<؛؛؛
تولين طلعت من الغرفه حقت الجده و راحت على المطبخ
دخلت شافت خالتها ام فيصل طالعه ابتسمت لها
ام فيصل بحنيه : أكيد جوعانه الحين يجهزون الغدا
ضحكت تولين برقه : لا والله مو جوعااانه جالسه أدور على سلافه
ام فيصل ابتسمت وجات بتتكلم سمعت الجده تناديها راحت لها على طوول
دخلت تولين المطبخ
شافت فيصل يشرب مويه تصنمت مكانها من الخوف
فيصل بدون لا يلتفت لمحها وهي داخله كمل شرب المويه وهو يحس بنبضات قلبه اللي بدت تتسارع
تولين تداركت نفسها وطلعت من المطبخ وهي تفرك يدينها ببعض ~ الحين ليش أخاف منه وش بيسوي يعني يوووه صادقه تاره يوم تقول عنه مرعب ~
قطع تفكيرها لمن شافت تركي طالع مع زياد من الغرفه حست انها بتصيح من الخوف جات بترجع على ورا التفتت انصدمت لمن شافت فيصل طالع من المطبخ
قالت بنفسها 1 أرحم من 2
بسرررعه راحت على المطبخ وهي تتجاهل نظرات فيصل المستغربه رجوعها
التفت فصيل وشاف تركي و زياد رايحن الملحف ابتسم لمن عرف انها خاايفه منهم
ولحقهم على الملحق

!! للمعلوميه : البنات كلهم يتحجبون على الشباب بأستثناء غزل و سفااانه و سلافه يتلثمون
~ٌٌٌٌٌٌٌٌٌٌٌٌٌٌٌٌٌٌٌٌٌٌٌٌٌّّّّّّّّّّّّّّّّّّّّّّّّ ٌ ~

تغدوا الشباب مع الجده والبنات طلعوا يتغدون فوق عشان ياخذون راحتهم
بعد الغداء
عند البنات
تاره سمعت جوالها يرن : ياليل هذا تروك وش يبي
غزل وكأنها مخترعه الذره قالت بذكاء خاارق : ردي وبتعرفين
تاره أخذت جوالها ودرت بدون نفس : خير
تركي بحزم : يلا أجهزوا رايحين البيت
تاره : لآآآآآآآآآآآآآآآآآ الله يخليك مانبي نرجع الحين خلاص انت روح واحنا نرجع مع السواق
تركي بلهجه ماتقبل النقاااش : عندك خمس دقايق تنزلين انتي و اختك ولا قسم بالله مايصير لكم طيب ترا مو فاااضي لدلعكم
تاره بنرفزه : ياشينك لمن تعصب خلاص نازلين اوووف
تركي قفل بوجهها بغيض من أسلوبها
تاره وهي تقوم : يلا بنات باااي تروك يستنا تحت
سفانه بفرحه مصطنعه : اخيرااااا مابغيتي تروحين
تاره بهبل : لا تخافين بكرا انشاءالله بشوفك تدرين مالي غيرك بهالدنيا < قالتها بسخريه
ابتسمت سفانه
غزل : لالالا أقعدوا شوي كمان
تاره وهي تلبس عبايتها : والله كان بدي بس تروك أخلاقه قافله مدري ليش
الريم بملل : حتى انا شوي ورايحه بدر الزفت يقول ربع ساعه وبنمشي
ضحكت تاره و ودعت البنات وطلعت من الغرفه راحت لغرفة سلافه
فتحت الباب
تاره : توليييييييييينوه يلا تركي يستنا تحت

تولين وهي تقوم : بدري
تاره : والله حاولت فيه بس موراضي معصب مدري وش فيه
سلافه : خساااره كنا متفقين نطلع السوق اليوم بالليل
تاره : وووووععععععععععععع سوق يوم الجمعه مو حلو وبعدين انتي والثانيه عندكم مدرسه بكرا أقول روحي عند كتبك اللي أتحدى انك في يوم من الايام فتحتيها و ألقيتي نظره عليها وذاكري
ضحكت سلافه : طيب
تولين ودعت سلافه
ونزلت مع تاره
ودعوا خالتهم وسلموا على الجده
تاره بغباء : يلا يا جده مع السلامه وشكرا على ضيافتكم
الجده تنهدت : متى بس تتركين عنك هالخبال بس ما أقول الا يازينك لابطلتي هبال الله يهديك بس
ضحكت تولين وطلعوا
شافوا زياد
واقف مع تركي عند السياره
تولين أخذت نفس عممممممميق تستعد لهواش تركي
دخلوا السياره بصمت

  رد مع اقتباس
رواية مخ عربجي
قديم منذ /16-06-2012   #15
الصورة الرمزية shdonth

حلم فضي

shdonth غير متواجد حالياً

رقم العضوية : 17920
تاريخ التسجيل : May 2012
المشاركات : 554
الوظيفة : طالبه
نقـــاط الخبـرة : 1612
التفاعل : %:
: % : % : %
افتراضي رد: رواية مخ عربجي

؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛
عند تركي و فهد و زياد وفيصل
فيصل بهدوء : تركي
تركي التفت عليه : نعم
فيصل بهمس : خلاص
تركي فهم قصده قال بغيض وهمس : ودي أذبحها هي وتاروه
قايلك هالبنات ما وراهم الا الفضايح انت ماصدقتني " يقلد برود فيصل" غلطان انت غلطان ياتركي " ابتسم " ومين الغلطان الحين
ضحك فيصل لأنه عارف ان تركي يقول هالكلام بتريقه لانه مقهور من السالفه اللي سمعها
زياد : جوووعان متى الغدا
فهد : حتى انا جوعااان
زياد بأمر و حزم : فيصل قوم شوف أمك و أسألها متى الغدا
فيصل وسع عيونه : هاه
زياد وهو كاتم الضحكه على شكلها قال بحده مصطنعه : من قال هاه سمع
يلا قوم
فهد بتريقه لمن شاف فيصل يقوم وهو مقهور : وجيب لي معك كاس مويه عطشان
فيصل بنظرات تذبح وهو يقول بغيض : ماودك بكاس سم تشربه
فهد بقق عيونه وهو يقول بصدمه مصطنعه : سم " يقول بطريقه مسرحيه " لا هذي قويه
فيصل ضحك وهو طالع من الغرفه

؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛

عند ( سليمان و بدر )
سليمان بقرف : خلاص الله ياخذك ياشيخ ويفكني منك حرمه انت بس تسولف
بدر ابتسم : أذكر الله لا تصكني بعين الحين
سليمان بضحكه : ماشاءالله
بدر بنرفزه : على الاقل انا أتكلم مو مثلك 24 ساعه سرحاان تراك صاير ثقيل دم بزياده
آآآآآآآخ بس متى يرجع فارس
سليمان ضحك : اووووه تراه فالها بـ دبي وانت جالس هنا كان رحت معه وفكيتنا من خشتك شوي
بدر بقهر : صدق اني ثور قلك يعني مرره مهتم بالجامعه والدراسه وماعندي وقت
سليمان ضحك على بدر اللي جالس يتحلطم
ويدعي ان فارس يتنكد بسفره عشان ماراح معه
؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛×؛
عند تولين سلافه والريم اللي إنضمت لهم
الريم بضحكه شرانيه : هههههههههههههههاي تولينوه تركي من أول يطالعك ياويلك منه شكله بيذبحك
تولين طالعت الريم بحقد : its not your bisnis " هذا مو شغلك "
الريم بهبال : كششششششششششششششخه يالانجليزي انتي ترا مقدر على كيذا
ضحكت تولين غصب من خبال الريم
سلافه : اووووف
الريم التفتت على سلافه : خير وش فيك تتأفئفين
سلافه بأمتعاض : منك من اول جالسه تقرقرين فوق روسنا وش جابك عندنا طسي وروحي عند شلتك الجميله
الريم تربعت فوق الكنبه بين تولين و سلافه : وهذذذذذي قعده عناد فيك بجلس معكم لمن أروح
سلافه صرخت بقهر وطلعت
تولين بأستنكار : هيييييييي what did you do to her
ضحكت الريم : ترا قرفتي عيشتي لاتتكلمين بهالطريقه
تولين وقفت وطالعتها بنظرات حااده وطلعت من الغرفه
الريم نقزت عند البندري
الريم بضحكه : قايلتلك بس خمس دقايق و أهبل فيهم
ضحكت البندري بعدين قالت ببرود : صدق سخيفه
الريم بثقه : لو كنت سخيفه كان ماضحكتي
البندري ابتسمت على كلاامها وماعلقت
<؛<؛<؛<؛<؛<؛<؛<؛<؛<؛<؛<؛<؛<؛<؛<؛<؛<؛<؛<؛<؛<؛<؛<؛ <؛ <؛<؛<؛<؛<؛<؛؛؛
تولين طلعت من الغرفه حقت الجده و راحت على المطبخ
دخلت شافت خالتها ام فيصل طالعه ابتسمت لها
ام فيصل بحنيه : أكيد جوعانه الحين يجهزون الغدا
ضحكت تولين برقه : لا والله مو جوعااانه جالسه أدور على سلافه
ام فيصل ابتسمت وجات بتتكلم سمعت الجده تناديها راحت لها على طوول
دخلت تولين المطبخ
شافت فيصل يشرب مويه تصنمت مكانها من الخوف
فيصل بدون لا يلتفت لمحها وهي داخله كمل شرب المويه وهو يحس بنبضات قلبه اللي بدت تتسارع
تولين تداركت نفسها وطلعت من المطبخ وهي تفرك يدينها ببعض ~ الحين ليش أخاف منه وش بيسوي يعني يوووه صادقه تاره يوم تقول عنه مرعب ~
قطع تفكيرها لمن شافت تركي طالع مع زياد من الغرفه حست انها بتصيح من الخوف جات بترجع على ورا التفتت انصدمت لمن شافت فيصل طالع من المطبخ
قالت بنفسها 1 أرحم من 2
بسرررعه راحت على المطبخ وهي تتجاهل نظرات فيصل المستغربه رجوعها
التفت فصيل وشاف تركي و زياد رايحن الملحف ابتسم لمن عرف انها خاايفه منهم
ولحقهم على الملحق

!! للمعلوميه : البنات كلهم يتحجبون على الشباب بأستثناء غزل و سفااانه و سلافه يتلثمون
~ٌٌٌٌٌٌٌٌٌٌٌٌٌٌٌٌٌٌٌٌٌٌٌٌٌّّّّّّّّّّّّّّّّّّّّّّّّ ٌ ~

تغدوا الشباب مع الجده والبنات طلعوا يتغدون فوق عشان ياخذون راحتهم
بعد الغداء
عند البنات
تاره سمعت جوالها يرن : ياليل هذا تروك وش يبي
غزل وكأنها مخترعه الذره قالت بذكاء خاارق : ردي وبتعرفين
تاره أخذت جوالها ودرت بدون نفس : خير
تركي بحزم : يلا أجهزوا رايحين البيت
تاره : لآآآآآآآآآآآآآآآآآ الله يخليك مانبي نرجع الحين خلاص انت روح واحنا نرجع مع السواق
تركي بلهجه ماتقبل النقاااش : عندك خمس دقايق تنزلين انتي و اختك ولا قسم بالله مايصير لكم طيب ترا مو فاااضي لدلعكم
تاره بنرفزه : ياشينك لمن تعصب خلاص نازلين اوووف
تركي قفل بوجهها بغيض من أسلوبها
تاره وهي تقوم : يلا بنات باااي تروك يستنا تحت
سفانه بفرحه مصطنعه : اخيرااااا مابغيتي تروحين
تاره بهبل : لا تخافين بكرا انشاءالله بشوفك تدرين مالي غيرك بهالدنيا < قالتها بسخريه
ابتسمت سفانه
غزل : لالالا أقعدوا شوي كمان
تاره وهي تلبس عبايتها : والله كان بدي بس تروك أخلاقه قافله مدري ليش
الريم بملل : حتى انا شوي ورايحه بدر الزفت يقول ربع ساعه وبنمشي
ضحكت تاره و ودعت البنات وطلعت من الغرفه راحت لغرفة سلافه
فتحت الباب
تاره : توليييييييييينوه يلا تركي يستنا تحت

تولين وهي تقوم : بدري
تاره : والله حاولت فيه بس موراضي معصب مدري وش فيه
سلافه : خساااره كنا متفقين نطلع السوق اليوم بالليل
تاره : وووووععععععععععععع سوق يوم الجمعه مو حلو وبعدين انتي والثانيه عندكم مدرسه بكرا أقول روحي عند كتبك اللي أتحدى انك في يوم من الايام فتحتيها و ألقيتي نظره عليها وذاكري
ضحكت سلافه : طيب
تولين ودعت سلافه
ونزلت مع تاره
ودعوا خالتهم وسلموا على الجده
تاره بغباء : يلا يا جده مع السلامه وشكرا على ضيافتكم
الجده تنهدت : متى بس تتركين عنك هالخبال بس ما أقول الا يازينك لابطلتي هبال الله يهديك بس
ضحكت تولين وطلعوا
شافوا زياد
واقف مع تركي عند السياره
تولين أخذت نفس عممممممميق تستعد لهواش تركي
دخلوا السياره بصمت

رد مع اقتباس
إضافة رد


أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 12:37 PM


جميع الحقوق محفوظة لفريق عمل حلم النسيان

جميع المشاركات تعبر عن رائي ناشرها ولا تخص رائي ادارة موقع حلم النسيان

sitemap RSS RSS2 ROR PHP HTML XML Archive tags maps maptag

 

رابط نصي

رابط نصي

رابط نصي

رابط نصي

رفع الصور

مركز الخليج

وظائف

رفع الملفات

رفع الصور

مركز تحميل الصور

حراج السيارات

حراج

حراج الخليج

رابط نصي

رابط نصي

رابط نصي

رابط نصي

رابط نصي

رابط نصي

رابط نصي

رابط نصي

رابط نصي

رابط نصي

رابط نصي

رابط نصي

رابط نصي

رابط نصي

رابط نصي

اننا كا ادارة موقع حلم النسيان لا نتعدي نهائيا على اى حقوق للنشر ولن نسمح باى انتهاك لاي حقوق نشر
و اذا وجد اى انتهاك من احد اعضاء المنتدي يرجى مراسلتنا على الاتصال بنا فورا