رواية مخ عربجي - الصفحة 2

 

 


 

و قل اعملوا فسيرى الله عملكم و رسوله و المؤمنون
سبحان الله و بحمده سبحان الله العظيم
بسم الله ما شاء الله

 




الملاحظات

إضافة رد
رواية مخ عربجي
قديم منذ /16-06-2012   #6

حلم فضي

الصورة الرمزية shdonth

shdonth غير متواجد حالياً

رقم العضوية : 17920
تاريخ التسجيل : May 2012
المشاركات : 554
الوظيفة : طالبه
نقـــاط الخبـرة : 1612
التفاعل : %:
: % : % : %

افتراضي رد: رواية مخ عربجي

طالعت البنات بأبتسامه و آآسعه
تاره طالعت سلافه : هذي وش قاعده تسوي
سلافه : اششششششششششششش لحظه
جاها رد من الطرف الثاني
: الووو
سلافه وهي تناقز وتغمز للبنات : ياآآآهلا براعي احلاآآ الوو
قال بدون نفس : خير شعندك
سلافه بمرح : وجع مافي اخلاق
بنفس خايسه : لا مشغوول الحين جالس انتظر مكالمه مهمه
سلافه بنفاخ : انت ماتبطل مغازل
ارتبك : هاه اي مغازل انا جالس انتظر صديقي يدق علي عنده موضوع مهم
سلافه تجاريه وهي موب مصدقته قالت بدلع زآآآآآآآآيد : طيــــــب يابعد قلبي ممكن طلب
: اطلبي
سلافه بكذب : نسيت كتابي عند البندري وابغاه ضروري لان عندي اختبار بكرا قصدي السبت
وابغا أذاكر اليوم
بسخريه : ومن متى نزلت عليك الدفره أذكر انك تبرشمين لاختباراتك وبعدين انتي علمي والبندري أدبي وش جاب كتابك عندها
سلافه ارتبكت : هااه آآآ
تاره اللي ملصقه إذنها عند الجوال : قوليله مادة دين ولا عربي
سلافه تذكرت المواد اللي يشتركون فيها مع الادبي : ايه انا ناسيه كتاب التوحيد عندها
: طيب بكرا أجيبه لك
سلافه بقهر وكذب : لا اليوم بكرا طالعه وما يمديني أذاكر
اماااانه بندر الله يخليك
سفانه : شحاااته الاخت لا تترجينه يامال العافيه
تاره بقهر: انطمي انتي والله لو انتي جوعااانه كان حبيتي رجوووله عشان يجيب لك خليها تكلمه مالت عليك " طالعت سلافه " كلمي ماعليك منها
سفانه ضحكت : الجوع وما يفعل
تولين بحماس : yeees قوليله يجي " بقهر " حرامي الـ لاب توبات
! للمعلوميه فقط : سلافه راضعه مع بندر والبندري يعني تصير اختهم بالرضاعه <~~ لاياآآآآ شيخه أحلفي
بندر : خلاص كسرتي خاطري الحين أجيب كتابك
سلافه بحمااااس : تسلملي والله فديتك يلا مع السلامه
بندر : لحظه
سلافه : نعم
بندر : مين من البنات عندك
سلافه ارتبكت : هااه محد غير آآ تاره وسفانه
بندر بحقد : و تولين
سلافه بكذب : ما جات
بندر : بلا كذب قولي الصدق
سلافه بكذبه وبسرعه : هي ماجات اليوم تقول راسها يوجعها ومالها خلق بكرا انشاءالله بقابلها بالسوق
عشان محل (××××) منزل بضاعه جديده روووعه وهي قالت لي عليها قلنا نروح بكرا ونشوف يمكن في شي يعجـ
بندر قاطعها : بس بالعه راديو صدعتي راسي باي " وقفل "
تولين : أم الكذب ياااشيخه
تاره : عجيب والله وطلعتي ممثله بااارعه
سلافه وهي تغمز لتاره : أعجبك
سفانه : وربي عليك نصب ويني عنك من زمان آآخذ دروس منك
ضحكت سلافه
تولين بتفكير : ااممممم if بندر بيجيب الكتاب المزعوم حقك اكيد الحين بيروح عند البندري ويسألها وهي بتقول i don’t know
انت وش قاعد تقول
تاره ضربت جبهتها بخفه : يووووه صح
سلافه وهي تدق على البندري : انا كيف نسيت
جاها رد
سلافه : الووو ...
ايه بعدين أرحب فيك ... لا مو كيذا
... يوووه .. وشو زعلتي
... ماقلت شي ...
طيب لحظه يابنت الحلال ..
لحظه أفهمي ..
عمى ... طيب أسمعي ... ياحماره لحظه أكلتيني وانا ماسويت شي
تاره سحبت الجوال : الووو .... موب وقت الترحاب الحين ... وجــع
ليش اخلاقك اليوم شينه ... مالت عليك ... لاآآآآآآآآآآآآ لاتروحين له لحظه .. طيب اسمعيني أعطيه كتابك التوحيد ... موو وقته
.... ياليل البعارين ياشين اللقافه اللي فيك ... طيب طيب اعطيه كتابك الحين وقوليه هذا كتاب سلافه هي ناسيته عندي
... مالك دخل ... " شهقت و صرخت " يآآ #### يالملسوووونه يالخايسه ياللي اخلاقك قافله ياللي محبوسه بالبيت عشان أختبار يا يا " مالقت كلمه " وجع ماعندي كلمه ثانيه
... طيب عشان خااطري ... عشان خاطري أقولك .. طيب أعطيه وبعدين أقولك السبب ..
سفانه : وجع وش فيها ذي
تاره زفرت بأرتياح : أشوووووووآ راح ..... زين ..... يلا باي ....اوووف صدق صدق ملقوفه .... طيب ياحبيبتي السالفه ومافيها " وتقولها على السالفه " ارتحيتي الحين .... ههههههههههههههههههه .... أهم شي أشبعتي فضووولك ..... يلا انقلعي وروحي امسكي كتابك وذاكري بزران آخر زمن والله وجهزي قلمك الأزرق عشان الاختبار لا أوصيك هههههههههههههاي طيب يلا باااي ..... صدق زعلتي ........... ههه أشربي بحر وبقيلي ..... اوووووووووكي تامرين على شي يالملكه البندري .... اوكي بااااي
جلست تاره : اشوا أعطته الكتاب الحين بيجي
تولين وهي تدور بالغرفه وتفرك يدينها : وش أسويله كيف آآآخذ my revenge
سفانه بتفكير إجرامي : شوفي هو أول مايدخل نحبسه ونربطه ونكفخخخخخخخه لمن يتفل االعافيه
سلافه فتحت عيونها بصدمه : نـــعم
تولين بخوف : لا هذي قويه ابغا أسويله شي يخليه يقول ثاااني مرره ما أغلط على بنت محمد آلـ .......
تاره : طيب لحظه خلوني أفكر
سلافه بفكره : نهدده
تاره فهمت عليها وقالت بحماااس : ايه ناااخذ جواله منه ونهدده نخليه يسوي لنا اللي نبغاه بكيذا انتي انتقمتي ويرجع
لاب توبك ونتعشا نياهآآآآآهآآآآآآآآهآآآآآآآآآآآآآآآآآآ
سفانه : ياكرهي لهالضحكه
تولين : صدق هالضحكه كريهه
سلافه بعبط : ايه تبينها شريره كأنها ساحره
تاره : على ترآآآب يلا انتي وياها " وبصوت حاولت قد ماتقدر تخشنه " لنجهز للأنتقام من العدو
تولين بقرف : ويعععععععععععع صوتك كيذا not cool
سفانه : ايه يلوووع الكبد
سلافه بعبط : ايه تحسسك مدري كيف شعور غريب لايوصف
كلهم التفتوا عليها وانفجروا ضحك
سفانه : وش شعور لايوصف
سلافه بضحكه : مدري يحسسك بقرف شي غريب
بعد ساعه بالتمام من التخطيط والتجهيزات لقتال العدو اللي هو بندر << على قولة تاره
جا العدو المنتظر حامل كتاب التوحيد بيد والابتسامه الواسعه شاقه الخشه لمن فتحت له الشغاله الباب
قال بهدوء : السلام عليكـ"ماكمل كلمته " الا وسلافه ساحبته وطاااح من يده الكتاب
بندر فتح عيونه بخوف : خير وش السالفـ" ماكمل كلمته الثانيه " الا وتاره حاطه يدها على فمه
وهي تضحك ضحكتها اللي تحوم الكبد من كثر ما تكررها
ويسحبونه وهو من الفجعه ما قآآومهم كان مفجوع ومايدري وش قاعد يصير له و مو فاهم شي
دخلوه المجلس وقفلوا الباب وجلسوه على الكرسي بعد ماربطت تاره رجوله بطرحة الشغاله
اللي جلست تهاوش وتنافخ ليش يعني ياخذون طرحتها
وسكتتها تاره بكم كلمه في الصميم
ربطت سلافه يدات بندر
وهو متنح وبس يقول " وش صاير " " وش السالفه "
بعد ما انتهى الجزء الاول من الخطه
دخلت سفانه وتولين
سفانه كانت تحس بحمااااااس غير طبيعي
تولين وقفت قدام بندر وهي تبتسم ابتساااامه شيطاااانيه : now i want my lap back
" الحين ابغا لاب توبي يرجع "
بندر كان مقطب حواجبه بعدين استوعب اللي قاعد يصير صرخ بقمة صوته : فـــــــــــــــكـــــــــــــونــــــــــــــي
يـــــــالــــــــــــمــــــهـــــــــــــابــــي ـــل مــــو فـــاضي لــــحـــــركــــاتــــم الـــــــســــــــخـــــــــيــــــفــــــه والله لــو ما تـــركــتوني لا أعلــــم علـــــــــــيكم جــــــــــدتي
سلافه كسر خااطرها : بنات حرام عليكم خلاص فكوه وانا اكلم فيصل و اقوله يجيب لنا عشـ
قاطعتها تولين : اشششششششش ماصدقت اشوفه هالخبل " طالعته وقالت بحده " ابغا لاب توبي الحين
بندر بغيض : لاب توبك ها في الاحلام يا ماما
سلافه شافت تاره وسفانه يأشرلون لها تاخذ الجوال ولا بيذبحونها
سلافه وهي تاخذ الجوال : سااامحني لا زم آخذه
بندر زفر بضيق وقال بغيض : هاتيه لا العن خيرك الحين و أقلب الدنيا فوق راسك
تولين شوي وتصيح : هات لاب توبي يالحقير
بندر بملل طالعها : انتي لسا واقفه
ضفي عن وجهي قال لاب توب قال
مافي لاب توب ولاهم يحزنون ارتحتي الحين
تاره بأبتسامه واااسعه شاقه الحلق : اسمع روح جيب لنا عشا من ماكدونلز لي انا و البنات
بندر بسخريه : لا والله
سفانه وهي تلعب بحواجبها بنذاله : اذا تبغا جوالك يرجع بدون فضايح
بندر بقهر : هي انتي والخبله الثانيه والله لا أوصل السالفه لخالي زياد
تولين وهي تقول بصوت باااكي لانه سافهها : جيب لاب توبي
بندر طالعها : انتي للحين عااايشه
تولين انقهرت وسحبة الجوال من سفانه بعصبيه وهي تقول بقمة العصبيه : قـــــــــــــسم بالله لا اكســــــــــره فوق راســــــــــــك جـــــــــــــــــيـــــــــــب لاب توبي

  رد مع اقتباس
رواية مخ عربجي
قديم منذ /16-06-2012   #6
الصورة الرمزية shdonth

حلم فضي

shdonth غير متواجد حالياً

رقم العضوية : 17920
تاريخ التسجيل : May 2012
المشاركات : 554
الوظيفة : طالبه
نقـــاط الخبـرة : 1612
التفاعل : %:
: % : % : %
افتراضي رد: رواية مخ عربجي

طالعت البنات بأبتسامه و آآسعه
تاره طالعت سلافه : هذي وش قاعده تسوي
سلافه : اششششششششششششش لحظه
جاها رد من الطرف الثاني
: الووو
سلافه وهي تناقز وتغمز للبنات : ياآآآهلا براعي احلاآآ الوو
قال بدون نفس : خير شعندك
سلافه بمرح : وجع مافي اخلاق
بنفس خايسه : لا مشغوول الحين جالس انتظر مكالمه مهمه
سلافه بنفاخ : انت ماتبطل مغازل
ارتبك : هاه اي مغازل انا جالس انتظر صديقي يدق علي عنده موضوع مهم
سلافه تجاريه وهي موب مصدقته قالت بدلع زآآآآآآآآيد : طيــــــب يابعد قلبي ممكن طلب
: اطلبي
سلافه بكذب : نسيت كتابي عند البندري وابغاه ضروري لان عندي اختبار بكرا قصدي السبت
وابغا أذاكر اليوم
بسخريه : ومن متى نزلت عليك الدفره أذكر انك تبرشمين لاختباراتك وبعدين انتي علمي والبندري أدبي وش جاب كتابك عندها
سلافه ارتبكت : هااه آآآ
تاره اللي ملصقه إذنها عند الجوال : قوليله مادة دين ولا عربي
سلافه تذكرت المواد اللي يشتركون فيها مع الادبي : ايه انا ناسيه كتاب التوحيد عندها
: طيب بكرا أجيبه لك
سلافه بقهر وكذب : لا اليوم بكرا طالعه وما يمديني أذاكر
اماااانه بندر الله يخليك
سفانه : شحاااته الاخت لا تترجينه يامال العافيه
تاره بقهر: انطمي انتي والله لو انتي جوعااانه كان حبيتي رجوووله عشان يجيب لك خليها تكلمه مالت عليك " طالعت سلافه " كلمي ماعليك منها
سفانه ضحكت : الجوع وما يفعل
تولين بحماس : yeees قوليله يجي " بقهر " حرامي الـ لاب توبات
! للمعلوميه فقط : سلافه راضعه مع بندر والبندري يعني تصير اختهم بالرضاعه <~~ لاياآآآآ شيخه أحلفي
بندر : خلاص كسرتي خاطري الحين أجيب كتابك
سلافه بحمااااس : تسلملي والله فديتك يلا مع السلامه
بندر : لحظه
سلافه : نعم
بندر : مين من البنات عندك
سلافه ارتبكت : هااه محد غير آآ تاره وسفانه
بندر بحقد : و تولين
سلافه بكذب : ما جات
بندر : بلا كذب قولي الصدق
سلافه بكذبه وبسرعه : هي ماجات اليوم تقول راسها يوجعها ومالها خلق بكرا انشاءالله بقابلها بالسوق
عشان محل (××××) منزل بضاعه جديده روووعه وهي قالت لي عليها قلنا نروح بكرا ونشوف يمكن في شي يعجـ
بندر قاطعها : بس بالعه راديو صدعتي راسي باي " وقفل "
تولين : أم الكذب ياااشيخه
تاره : عجيب والله وطلعتي ممثله بااارعه
سلافه وهي تغمز لتاره : أعجبك
سفانه : وربي عليك نصب ويني عنك من زمان آآخذ دروس منك
ضحكت سلافه
تولين بتفكير : ااممممم if بندر بيجيب الكتاب المزعوم حقك اكيد الحين بيروح عند البندري ويسألها وهي بتقول i don’t know
انت وش قاعد تقول
تاره ضربت جبهتها بخفه : يووووه صح
سلافه وهي تدق على البندري : انا كيف نسيت
جاها رد
سلافه : الووو ...
ايه بعدين أرحب فيك ... لا مو كيذا
... يوووه .. وشو زعلتي
... ماقلت شي ...
طيب لحظه يابنت الحلال ..
لحظه أفهمي ..
عمى ... طيب أسمعي ... ياحماره لحظه أكلتيني وانا ماسويت شي
تاره سحبت الجوال : الووو .... موب وقت الترحاب الحين ... وجــع
ليش اخلاقك اليوم شينه ... مالت عليك ... لاآآآآآآآآآآآآ لاتروحين له لحظه .. طيب اسمعيني أعطيه كتابك التوحيد ... موو وقته
.... ياليل البعارين ياشين اللقافه اللي فيك ... طيب طيب اعطيه كتابك الحين وقوليه هذا كتاب سلافه هي ناسيته عندي
... مالك دخل ... " شهقت و صرخت " يآآ #### يالملسوووونه يالخايسه ياللي اخلاقك قافله ياللي محبوسه بالبيت عشان أختبار يا يا " مالقت كلمه " وجع ماعندي كلمه ثانيه
... طيب عشان خااطري ... عشان خاطري أقولك .. طيب أعطيه وبعدين أقولك السبب ..
سفانه : وجع وش فيها ذي
تاره زفرت بأرتياح : أشوووووووآ راح ..... زين ..... يلا باي ....اوووف صدق صدق ملقوفه .... طيب ياحبيبتي السالفه ومافيها " وتقولها على السالفه " ارتحيتي الحين .... ههههههههههههههههههه .... أهم شي أشبعتي فضووولك ..... يلا انقلعي وروحي امسكي كتابك وذاكري بزران آخر زمن والله وجهزي قلمك الأزرق عشان الاختبار لا أوصيك هههههههههههههاي طيب يلا باااي ..... صدق زعلتي ........... ههه أشربي بحر وبقيلي ..... اوووووووووكي تامرين على شي يالملكه البندري .... اوكي بااااي
جلست تاره : اشوا أعطته الكتاب الحين بيجي
تولين وهي تدور بالغرفه وتفرك يدينها : وش أسويله كيف آآآخذ my revenge
سفانه بتفكير إجرامي : شوفي هو أول مايدخل نحبسه ونربطه ونكفخخخخخخخه لمن يتفل االعافيه
سلافه فتحت عيونها بصدمه : نـــعم
تولين بخوف : لا هذي قويه ابغا أسويله شي يخليه يقول ثاااني مرره ما أغلط على بنت محمد آلـ .......
تاره : طيب لحظه خلوني أفكر
سلافه بفكره : نهدده
تاره فهمت عليها وقالت بحماااس : ايه ناااخذ جواله منه ونهدده نخليه يسوي لنا اللي نبغاه بكيذا انتي انتقمتي ويرجع
لاب توبك ونتعشا نياهآآآآآهآآآآآآآآهآآآآآآآآآآآآآآآآآآ
سفانه : ياكرهي لهالضحكه
تولين : صدق هالضحكه كريهه
سلافه بعبط : ايه تبينها شريره كأنها ساحره
تاره : على ترآآآب يلا انتي وياها " وبصوت حاولت قد ماتقدر تخشنه " لنجهز للأنتقام من العدو
تولين بقرف : ويعععععععععععع صوتك كيذا not cool
سفانه : ايه يلوووع الكبد
سلافه بعبط : ايه تحسسك مدري كيف شعور غريب لايوصف
كلهم التفتوا عليها وانفجروا ضحك
سفانه : وش شعور لايوصف
سلافه بضحكه : مدري يحسسك بقرف شي غريب
بعد ساعه بالتمام من التخطيط والتجهيزات لقتال العدو اللي هو بندر << على قولة تاره
جا العدو المنتظر حامل كتاب التوحيد بيد والابتسامه الواسعه شاقه الخشه لمن فتحت له الشغاله الباب
قال بهدوء : السلام عليكـ"ماكمل كلمته " الا وسلافه ساحبته وطاااح من يده الكتاب
بندر فتح عيونه بخوف : خير وش السالفـ" ماكمل كلمته الثانيه " الا وتاره حاطه يدها على فمه
وهي تضحك ضحكتها اللي تحوم الكبد من كثر ما تكررها
ويسحبونه وهو من الفجعه ما قآآومهم كان مفجوع ومايدري وش قاعد يصير له و مو فاهم شي
دخلوه المجلس وقفلوا الباب وجلسوه على الكرسي بعد ماربطت تاره رجوله بطرحة الشغاله
اللي جلست تهاوش وتنافخ ليش يعني ياخذون طرحتها
وسكتتها تاره بكم كلمه في الصميم
ربطت سلافه يدات بندر
وهو متنح وبس يقول " وش صاير " " وش السالفه "
بعد ما انتهى الجزء الاول من الخطه
دخلت سفانه وتولين
سفانه كانت تحس بحمااااااس غير طبيعي
تولين وقفت قدام بندر وهي تبتسم ابتساااامه شيطاااانيه : now i want my lap back
" الحين ابغا لاب توبي يرجع "
بندر كان مقطب حواجبه بعدين استوعب اللي قاعد يصير صرخ بقمة صوته : فـــــــــــــــكـــــــــــــونــــــــــــــي
يـــــــالــــــــــــمــــــهـــــــــــــابــــي ـــل مــــو فـــاضي لــــحـــــركــــاتــــم الـــــــســــــــخـــــــــيــــــفــــــه والله لــو ما تـــركــتوني لا أعلــــم علـــــــــــيكم جــــــــــدتي
سلافه كسر خااطرها : بنات حرام عليكم خلاص فكوه وانا اكلم فيصل و اقوله يجيب لنا عشـ
قاطعتها تولين : اشششششششش ماصدقت اشوفه هالخبل " طالعته وقالت بحده " ابغا لاب توبي الحين
بندر بغيض : لاب توبك ها في الاحلام يا ماما
سلافه شافت تاره وسفانه يأشرلون لها تاخذ الجوال ولا بيذبحونها
سلافه وهي تاخذ الجوال : سااامحني لا زم آخذه
بندر زفر بضيق وقال بغيض : هاتيه لا العن خيرك الحين و أقلب الدنيا فوق راسك
تولين شوي وتصيح : هات لاب توبي يالحقير
بندر بملل طالعها : انتي لسا واقفه
ضفي عن وجهي قال لاب توب قال
مافي لاب توب ولاهم يحزنون ارتحتي الحين
تاره بأبتسامه واااسعه شاقه الحلق : اسمع روح جيب لنا عشا من ماكدونلز لي انا و البنات
بندر بسخريه : لا والله
سفانه وهي تلعب بحواجبها بنذاله : اذا تبغا جوالك يرجع بدون فضايح
بندر بقهر : هي انتي والخبله الثانيه والله لا أوصل السالفه لخالي زياد
تولين وهي تقول بصوت باااكي لانه سافهها : جيب لاب توبي
بندر طالعها : انتي للحين عااايشه
تولين انقهرت وسحبة الجوال من سفانه بعصبيه وهي تقول بقمة العصبيه : قـــــــــــــسم بالله لا اكســــــــــره فوق راســــــــــــك جـــــــــــــــــيـــــــــــب لاب توبي

رد مع اقتباس
رواية مخ عربجي
قديم منذ /16-06-2012   #7

حلم فضي

الصورة الرمزية shdonth

shdonth غير متواجد حالياً

رقم العضوية : 17920
تاريخ التسجيل : May 2012
المشاركات : 554
الوظيفة : طالبه
نقـــاط الخبـرة : 1612
التفاعل : %:
: % : % : %

افتراضي رد: رواية مخ عربجي

: يمه
: عصبة
: تصدقون تعجبني اذا عصبة احسها قويه
طالعت سفانه بتاره اللي مبتسمه بعبط : حلوه تحسينها قويه ترا من صدقها بتكسره فوق راسه
بندر بهدوء عكس الغيض اللي يحسه بداخله : فكوني أول واحنا نتفاهم
تولين بعصبيه : لاآآآآآ والحين وين لاب توبي
" ! طبعاَ اللي ماتعرفونه عن تولين انها ماتستغنا عن لاب توبها لو ايش مايصير
هذا بالنسبه لها الهواء اللي هي تتنفسه
الاسبوع هذا كان بالنسبه لها سبع سنين
كانت بتنجن الا وتبغا لاب توبها يرجع "
بندر غمض عيونه وهو يقول بغيض وحقد من بين اسنانه : جعل ربي ياخذكم فكوني قبل ما أقوم الحين وأكسر روسكم وحده وحده
بزر انا تلعبون فيني وتسون هالحركات
اسمعوني بعد لمن ثلاثه واذا ماجات وحده منكم وفكت عني هالهبال اللي انتم مسوينه
والله وهذاني حلفت لا أوصل هالسالفه لاهلكم
و ممكن أزود عليها أشياء زياده من عندي " ابتسم بسخريه " تدرون لزوم أضافة احداث شرايكم
تولين سكتت لمن أستوعبت ان السالفه هذي ممكن تنقلب ضدها و ممكن توصل لتركي " اللي نقدر نقول لو عرف بالسالفه هذي على الدنيا السلام لانه راح يذبحها "
سلافه حست اللي يسونه قوي فـ فضلت إلتزام الصمت
سفانه ما أهتمت بتهديده
وجلست على الارض وتربعت تشوف نهاية اللي قاعد يصير
لان حتى لو وصلت السالفه لأمها
راح تهاوشها وهي تعودت على هواش امها فما فرقت معاها
وعادي عندها الموضوع حتى لو زود كلام من عنده
تاره اللي ماعبرت كلامه اي إهتمام قالت بأبتسامه : عاااااادي يعني الحين بتقنعني انت يالبزر ياللي عمرك ماتجاوز 17 تقدر تهددنا " بروآآآقه " شوف انا عندي اتفاق معك " أخذت الجوال من تولين وفتحت الرسااايل وهي تضحك " الاتفاق هو الرسااايل والمكالمات اللي بجوالك أوعدك ماتوصل لا لجدتي ولا لخالي العزيز زياد اللي ماشاءالله عليه مايعصب بسرعه واذا عصب تدري هو ضعيف مايقدر يعني يضربك ولايمسح بكرامتك الارض <~~~ قالتها بسخريه
بندر بلع ريقه بخوف لانه يدري إذا عصب خاله مايعرف أحد
وهو من النوع اللي مايحب هالسوالف ودااايم يهاوش بدر على الحركات اللي يسويها
تاره تكمل وهو كاااسر خاطرها بس عذرها انها جووعانه : مثل ماقلت لك هالاشياء ما راح أوصلها له
والاتفاق اولاّ واهم شي ابغا ماااااااااااااكدونلز <~~ قالتها برجااااء
ثاني شي ترجع لاب توب الزفت هذي اللي واقفه هناك شوي وتموت علينا
بندر بأستسلام مو عشان خاطرهم خوف من زياد : اوكي
سفانه بلعانه : اوكي وشو
بندر بدون نفس : راح أسوي اللي تبغونه بس مايوصل هالكلام لخالي
سلافه بقهر لانهم ما إتفقوا انهم يسون فيه كيذا : بنات خلاص
ترا زودتوها لو كنت أدري ان السالفه بتكون كيذا كان ما إشتركت معكـ
سفانه قاطعتها : خلاص السالفه انتهت احنا اتفقنا صح بندروه
بندر بنفس خاايسه : كلي تبن
تاره ولا كأنها مسويه شي : طيب الحين بكتب لك الطلبات وانت جيبها وجيب معها الـ لاب توب
وجوالك رهينه عندنا لمن تسوي اللي اتفقنا عليه
بندر : لا والله وكيف أتصل على السواق يجي ياخذني عشان أجيب لكم الطفح اللي بتطفحونه
سفانه وهي تدق بالجوال : انا اكلمه و أقوله ارتحت الحين
دقت سفانه على السواق وقالت له يستنا بندر برا
السواق استغرب وماعرف مين اللي كلمته بس ماعلق
طلعوا البنات كلهم من الغرفه ومابقى غير سلافه
سلافه بأبتسامه هاديه : سووووووووري والله ماكنت أدري انهم بيسون فيك كيذا على بالي بس بيخوفونك
بندر معطيها طناااااش
سلافه برجاء وهي تفك ربطت رجوله : بندر تكفى لا تزعل
بندر مستمر في التطنيش
سلافه بدلع : بندر لاتسفهني
وفتحت يدينه
قام بندر بهدوء وهو يعطيها نظرات بارده تذبح سحب ورقة الطلبات
من يدها بعصبيه وطلع بدون ولا كلمه
طلعت سلافه فوق
البنات كانوا جالسين بالصاله اللي فوق
سلافه تخصرت وقالت بقهر : ليش سويتوا كيذا حرام عليكم تراه زعل
سفانه ببرائه : كنا نمزح معه
سلافه بعصبيه : مزحكم ثقيل
تولين بهدوء : مو الحين انتي اللي قلتي لنا على فكرة الـ revenge
سلافه بقهر : ايه بس ماكان على بالي انه راح يكسر خاطري ويزعل
تاره بأبتسامه : ياااشيخه سوينا فيه اللي العن من كيذا وما صار شي
سلافه وهي تجلس وبندر كاسر خاطرها قالت بعتب : بس التهديد كان قوي وربطه والكلام اللي قلتيه
تاره بضحكه : قلت لك سوينا فيه اللي العن من كيذا " ضحكت وهي تأشر على سفانه " تذكرين هذي وش سوت فيه
" ضحكت سفانه لانها فهمت قصد تاره " يوم طلعنا البر السنه اللي فاتت على ما اضن
يوم خالي يقولها تقدر تسوق سيارته
كان بندر يمشي وطالع من الخيمه قالت خلني أخوفه وتسرع وتسوي انها بتصدمه قطعت خلف الولد
واغمى عليه وأخذت تهزيء محترم من خالي و فيصل
ضحكوا البنات لمن تذكروا السالفه
تاره تكمل وهي تضحك وتأشر على نفسها : وانا قبل شهرين يوم نروح بيت البندري
وطلعت الحوش وكاااااااااااان ظلام بمعنى الكمله والاخ بندر جالس على المرجيحه وسرحااان
وأفجعه ويغمي عليه " قالت بتفكير وهي تحط يدها تحت دقنها " هالولد غريب اذا مااات خوف يغمى عليه
ضحكوا
وتاره تكمل وهي مستمتعه بالذكريات اللي تتذكرها أشرت على تولين : وهذي بعد
يوم تعصب عليه وتكفخه وتلعن خير خيره ماقال شي زعل يوم وبعدها رضا
وغزول يوم تتمنذل فيه لانه ما اعطاها البلايستيشن
"قالت بحقد " قالت لسليمان
انه " ضحكت " انها شافت معه دخاان وهي نصااابه راح لعن خيره وعرف بندر ان غزل ورا السالفه
وزعل منها بس بعد اسبوع راضته وسامحها
سلافه : بس حرام اللي تسونه فيه
تولين بضحكه : عادي يابنت وبعدين احنا قلنا ماراح نوصل السالفه لأحد وموب فاااضحينه
تاره قطبت حواجبها وهي تقول بهدوء : ومين قال اننا ماراح نعلم عليه
صرخت سلافه بصدمه : نعم بتفضحينه موب انتي وعدتيه ماراح تعلمين عليه
سفانه ابتسمت بهدوء لانها عرفت تفكير تاره
تاره بحده وحزم : اللي يسويه غلط
سلافه بأستنكار : بس انتي وعدتيه مانوصل السالفه لاي أحد
تاره بحزم : انا قلت السالفه ماراح توصل لخالي زياد
بس انا ماراح أقول لزياد انا بقول لتركي وهو يتصرف معه
تولين بقهر : ليش النذاله
سلافه : انتي هبله ولاتستهبلين قلنا السالفه ماراح توصل لأحد
سفانه كانت ملتزمه الصمت وهي تأيد تاره لانها فاهمه ليش هي بتسوي كيذا
تاره بحده وبنفس الحزم : اللي يسويه غلط وحرام يكلم بنات الناس وبعدين انا كنت بعلم خالي زياد " وبضحكه " بس المشكله ماعنده اسلوب خفت اذا قلت له يصفعني كف محترم
" وبنفس الحزم " وبعدين تركي ماراح يوصل السالفه لاحد وهو بيتفاهم معه يعني يرضيكم يجلس يكلم ويغازل وهو لسا ماتجاوز 17
سلافه ببرود وعدم مبالاه : عااادي فتره مراهقه وتعدي
تاره بحده وهي مستنكره تفكير سلافه : لاياشيخه يعني عشانه مراهق حلال عليه يكلم بنات هذا الشي حراااااااام
وبعدين هو لازم يعرف حدوده اذا الحين يغازل ويكلم بكرا اذا صار 20 الله العالم وش بيسوي
محد مهتم فيه الحين لانه على قولتكم مراااهق
ويعني مراهق لازم يكلم وبعدين انا ما أسوي هالشي عشان أتمنذل فيه
لا لاني احبه واعتبره أخوي وخااايفه على مصلحته
واذا الحين غلط ومحد يقوله شي بكرا بيتمادى بغلطه
سفانه ابتسمت وهي تأيد تاره بدون أي أعتراض : وانا معك في هذي
سكتوا سلافه وتولين لان تاره معاها حق باللي تسويه
تاره بهبل : وبعدين نراضيه صدقوني بيرضى يوم يومين بالكثير يزعل ويرضى بالنهايه
سلافه ابتسمت : مشكلته يرضى بسسسسسسرعه لو انا مسوين فيني هالحركات والله ما أسامحكم ليوم الدين
سفانه ضحكت : أجل أشــــوآ اننا ماسوينا لك شي
" بعد مرور ساعه من السواليف والصرقعه والهبال "
تولين بطفش : اووووف الشباب naw موجودين
سلافه : مدري اكيد راحوا
تاره : ما اضن اليوم خميس بيجلسون عند جدتي وينشبون بحلقها لمن الساعه 11 الليل وهي على قلبها مثل العسل حبايبها الشباب واحنا " بحسره وهي تكش على وجيه البنات " مالت علينا
سفانه ضحكت : لا ما اضن شرايكم ننزل ونشوف بالمره نشوف بندر اللي راح ومارجع
سلافه وهي تدور على طرحه : يلا
تحجبوا البنات ونزلوا تحت
المكان كان خاآآآآلي من اي كائن حي ويعمه هدوء غريب وظلاآم داامس
تولين بخووف : o m g احس كأننا في فلم رعب
سلافه : ليش هدوء زي كيذا
تاره وهي تطل براسها على غرفة جدتها : مافي احد غير جدتي وخالتي
دخلوا البنات

  رد مع اقتباس
رواية مخ عربجي
قديم منذ /16-06-2012   #7
الصورة الرمزية shdonth

حلم فضي

shdonth غير متواجد حالياً

رقم العضوية : 17920
تاريخ التسجيل : May 2012
المشاركات : 554
الوظيفة : طالبه
نقـــاط الخبـرة : 1612
التفاعل : %:
: % : % : %
افتراضي رد: رواية مخ عربجي

: يمه
: عصبة
: تصدقون تعجبني اذا عصبة احسها قويه
طالعت سفانه بتاره اللي مبتسمه بعبط : حلوه تحسينها قويه ترا من صدقها بتكسره فوق راسه
بندر بهدوء عكس الغيض اللي يحسه بداخله : فكوني أول واحنا نتفاهم
تولين بعصبيه : لاآآآآآ والحين وين لاب توبي
" ! طبعاَ اللي ماتعرفونه عن تولين انها ماتستغنا عن لاب توبها لو ايش مايصير
هذا بالنسبه لها الهواء اللي هي تتنفسه
الاسبوع هذا كان بالنسبه لها سبع سنين
كانت بتنجن الا وتبغا لاب توبها يرجع "
بندر غمض عيونه وهو يقول بغيض وحقد من بين اسنانه : جعل ربي ياخذكم فكوني قبل ما أقوم الحين وأكسر روسكم وحده وحده
بزر انا تلعبون فيني وتسون هالحركات
اسمعوني بعد لمن ثلاثه واذا ماجات وحده منكم وفكت عني هالهبال اللي انتم مسوينه
والله وهذاني حلفت لا أوصل هالسالفه لاهلكم
و ممكن أزود عليها أشياء زياده من عندي " ابتسم بسخريه " تدرون لزوم أضافة احداث شرايكم
تولين سكتت لمن أستوعبت ان السالفه هذي ممكن تنقلب ضدها و ممكن توصل لتركي " اللي نقدر نقول لو عرف بالسالفه هذي على الدنيا السلام لانه راح يذبحها "
سلافه حست اللي يسونه قوي فـ فضلت إلتزام الصمت
سفانه ما أهتمت بتهديده
وجلست على الارض وتربعت تشوف نهاية اللي قاعد يصير
لان حتى لو وصلت السالفه لأمها
راح تهاوشها وهي تعودت على هواش امها فما فرقت معاها
وعادي عندها الموضوع حتى لو زود كلام من عنده
تاره اللي ماعبرت كلامه اي إهتمام قالت بأبتسامه : عاااااادي يعني الحين بتقنعني انت يالبزر ياللي عمرك ماتجاوز 17 تقدر تهددنا " بروآآآقه " شوف انا عندي اتفاق معك " أخذت الجوال من تولين وفتحت الرسااايل وهي تضحك " الاتفاق هو الرسااايل والمكالمات اللي بجوالك أوعدك ماتوصل لا لجدتي ولا لخالي العزيز زياد اللي ماشاءالله عليه مايعصب بسرعه واذا عصب تدري هو ضعيف مايقدر يعني يضربك ولايمسح بكرامتك الارض <~~~ قالتها بسخريه
بندر بلع ريقه بخوف لانه يدري إذا عصب خاله مايعرف أحد
وهو من النوع اللي مايحب هالسوالف ودااايم يهاوش بدر على الحركات اللي يسويها
تاره تكمل وهو كاااسر خاطرها بس عذرها انها جووعانه : مثل ماقلت لك هالاشياء ما راح أوصلها له
والاتفاق اولاّ واهم شي ابغا ماااااااااااااكدونلز <~~ قالتها برجااااء
ثاني شي ترجع لاب توب الزفت هذي اللي واقفه هناك شوي وتموت علينا
بندر بأستسلام مو عشان خاطرهم خوف من زياد : اوكي
سفانه بلعانه : اوكي وشو
بندر بدون نفس : راح أسوي اللي تبغونه بس مايوصل هالكلام لخالي
سلافه بقهر لانهم ما إتفقوا انهم يسون فيه كيذا : بنات خلاص
ترا زودتوها لو كنت أدري ان السالفه بتكون كيذا كان ما إشتركت معكـ
سفانه قاطعتها : خلاص السالفه انتهت احنا اتفقنا صح بندروه
بندر بنفس خاايسه : كلي تبن
تاره ولا كأنها مسويه شي : طيب الحين بكتب لك الطلبات وانت جيبها وجيب معها الـ لاب توب
وجوالك رهينه عندنا لمن تسوي اللي اتفقنا عليه
بندر : لا والله وكيف أتصل على السواق يجي ياخذني عشان أجيب لكم الطفح اللي بتطفحونه
سفانه وهي تدق بالجوال : انا اكلمه و أقوله ارتحت الحين
دقت سفانه على السواق وقالت له يستنا بندر برا
السواق استغرب وماعرف مين اللي كلمته بس ماعلق
طلعوا البنات كلهم من الغرفه ومابقى غير سلافه
سلافه بأبتسامه هاديه : سووووووووري والله ماكنت أدري انهم بيسون فيك كيذا على بالي بس بيخوفونك
بندر معطيها طناااااش
سلافه برجاء وهي تفك ربطت رجوله : بندر تكفى لا تزعل
بندر مستمر في التطنيش
سلافه بدلع : بندر لاتسفهني
وفتحت يدينه
قام بندر بهدوء وهو يعطيها نظرات بارده تذبح سحب ورقة الطلبات
من يدها بعصبيه وطلع بدون ولا كلمه
طلعت سلافه فوق
البنات كانوا جالسين بالصاله اللي فوق
سلافه تخصرت وقالت بقهر : ليش سويتوا كيذا حرام عليكم تراه زعل
سفانه ببرائه : كنا نمزح معه
سلافه بعصبيه : مزحكم ثقيل
تولين بهدوء : مو الحين انتي اللي قلتي لنا على فكرة الـ revenge
سلافه بقهر : ايه بس ماكان على بالي انه راح يكسر خاطري ويزعل
تاره بأبتسامه : ياااشيخه سوينا فيه اللي العن من كيذا وما صار شي
سلافه وهي تجلس وبندر كاسر خاطرها قالت بعتب : بس التهديد كان قوي وربطه والكلام اللي قلتيه
تاره بضحكه : قلت لك سوينا فيه اللي العن من كيذا " ضحكت وهي تأشر على سفانه " تذكرين هذي وش سوت فيه
" ضحكت سفانه لانها فهمت قصد تاره " يوم طلعنا البر السنه اللي فاتت على ما اضن
يوم خالي يقولها تقدر تسوق سيارته
كان بندر يمشي وطالع من الخيمه قالت خلني أخوفه وتسرع وتسوي انها بتصدمه قطعت خلف الولد
واغمى عليه وأخذت تهزيء محترم من خالي و فيصل
ضحكوا البنات لمن تذكروا السالفه
تاره تكمل وهي تضحك وتأشر على نفسها : وانا قبل شهرين يوم نروح بيت البندري
وطلعت الحوش وكاااااااااااان ظلام بمعنى الكمله والاخ بندر جالس على المرجيحه وسرحااان
وأفجعه ويغمي عليه " قالت بتفكير وهي تحط يدها تحت دقنها " هالولد غريب اذا مااات خوف يغمى عليه
ضحكوا
وتاره تكمل وهي مستمتعه بالذكريات اللي تتذكرها أشرت على تولين : وهذي بعد
يوم تعصب عليه وتكفخه وتلعن خير خيره ماقال شي زعل يوم وبعدها رضا
وغزول يوم تتمنذل فيه لانه ما اعطاها البلايستيشن
"قالت بحقد " قالت لسليمان
انه " ضحكت " انها شافت معه دخاان وهي نصااابه راح لعن خيره وعرف بندر ان غزل ورا السالفه
وزعل منها بس بعد اسبوع راضته وسامحها
سلافه : بس حرام اللي تسونه فيه
تولين بضحكه : عادي يابنت وبعدين احنا قلنا ماراح نوصل السالفه لأحد وموب فاااضحينه
تاره قطبت حواجبها وهي تقول بهدوء : ومين قال اننا ماراح نعلم عليه
صرخت سلافه بصدمه : نعم بتفضحينه موب انتي وعدتيه ماراح تعلمين عليه
سفانه ابتسمت بهدوء لانها عرفت تفكير تاره
تاره بحده وحزم : اللي يسويه غلط
سلافه بأستنكار : بس انتي وعدتيه مانوصل السالفه لاي أحد
تاره بحزم : انا قلت السالفه ماراح توصل لخالي زياد
بس انا ماراح أقول لزياد انا بقول لتركي وهو يتصرف معه
تولين بقهر : ليش النذاله
سلافه : انتي هبله ولاتستهبلين قلنا السالفه ماراح توصل لأحد
سفانه كانت ملتزمه الصمت وهي تأيد تاره لانها فاهمه ليش هي بتسوي كيذا
تاره بحده وبنفس الحزم : اللي يسويه غلط وحرام يكلم بنات الناس وبعدين انا كنت بعلم خالي زياد " وبضحكه " بس المشكله ماعنده اسلوب خفت اذا قلت له يصفعني كف محترم
" وبنفس الحزم " وبعدين تركي ماراح يوصل السالفه لاحد وهو بيتفاهم معه يعني يرضيكم يجلس يكلم ويغازل وهو لسا ماتجاوز 17
سلافه ببرود وعدم مبالاه : عااادي فتره مراهقه وتعدي
تاره بحده وهي مستنكره تفكير سلافه : لاياشيخه يعني عشانه مراهق حلال عليه يكلم بنات هذا الشي حراااااااام
وبعدين هو لازم يعرف حدوده اذا الحين يغازل ويكلم بكرا اذا صار 20 الله العالم وش بيسوي
محد مهتم فيه الحين لانه على قولتكم مراااهق
ويعني مراهق لازم يكلم وبعدين انا ما أسوي هالشي عشان أتمنذل فيه
لا لاني احبه واعتبره أخوي وخااايفه على مصلحته
واذا الحين غلط ومحد يقوله شي بكرا بيتمادى بغلطه
سفانه ابتسمت وهي تأيد تاره بدون أي أعتراض : وانا معك في هذي
سكتوا سلافه وتولين لان تاره معاها حق باللي تسويه
تاره بهبل : وبعدين نراضيه صدقوني بيرضى يوم يومين بالكثير يزعل ويرضى بالنهايه
سلافه ابتسمت : مشكلته يرضى بسسسسسسرعه لو انا مسوين فيني هالحركات والله ما أسامحكم ليوم الدين
سفانه ضحكت : أجل أشــــوآ اننا ماسوينا لك شي
" بعد مرور ساعه من السواليف والصرقعه والهبال "
تولين بطفش : اووووف الشباب naw موجودين
سلافه : مدري اكيد راحوا
تاره : ما اضن اليوم خميس بيجلسون عند جدتي وينشبون بحلقها لمن الساعه 11 الليل وهي على قلبها مثل العسل حبايبها الشباب واحنا " بحسره وهي تكش على وجيه البنات " مالت علينا
سفانه ضحكت : لا ما اضن شرايكم ننزل ونشوف بالمره نشوف بندر اللي راح ومارجع
سلافه وهي تدور على طرحه : يلا
تحجبوا البنات ونزلوا تحت
المكان كان خاآآآآلي من اي كائن حي ويعمه هدوء غريب وظلاآم داامس
تولين بخووف : o m g احس كأننا في فلم رعب
سلافه : ليش هدوء زي كيذا
تاره وهي تطل براسها على غرفة جدتها : مافي احد غير جدتي وخالتي
دخلوا البنات

رد مع اقتباس
رواية مخ عربجي
قديم منذ /16-06-2012   #8

حلم فضي

الصورة الرمزية shdonth

shdonth غير متواجد حالياً

رقم العضوية : 17920
تاريخ التسجيل : May 2012
المشاركات : 554
الوظيفة : طالبه
نقـــاط الخبـرة : 1612
التفاعل : %:
: % : % : %

افتراضي رد: رواية مخ عربجي

ام فيصل بحنيه : وينكم انتوا ماتنشافون
الجده طالعت تاره بحده
تاره طالعت جدتها وابتسمت ابتسامه عبيطه
سفانه بنذاله عشان تحرج تاره : كنا فوق بالغرفه عشان الشباب كانوا موجودين تدرين عيب ننزل ونجلس وهم موجودين اصلا ماناخذ راحتنا
الجده وهي تطالع تاره بحده : ايه هذي اللي تعرف السنع مو بعض الناس
تاره ضحكت : أشوووف جدتي قامت تدق بالكلام
ترا ماكنت ادري انهم موجودين جعلهم بالـ " تلعثمت من نظرات جدتها قالت بأبتسامه وخوف " بالعافيه كنت بقول جعلهم بالعافيه
ام فيصل ضحكت : طيب ماتبون عشا
تولين ابتسمت : no بندر بيجيب لنا from ماكدونلز
ام فيصل وهي تقوم : أجل انا بطلع غرفتي وجدتكم بتنام يعني لاتزعجوها " طالعت تاره وسفانه وضحكت " سمعتوا
ابتسمت تاره وهي تهز راسها بــ إيه
سفانه : انشاءالله ماراح نزعجها
نتهدت الجده وهي متأكده انهم راح يسون ازعااج
طلعت ام فيصل غرفتها
رن الجرس حق الباب
ركضت تاره وسفانه وهم يتحاربون مين يفتح الباب من الجوع اللي كانوا يحسونه
وهم يتهاوشون ويسبون بعض
عشان يفتحون الباب بعد جهد سفانه دفت تاره بقوه وفتحت الباب
سفانه وهي تطاااالع الاكياااس بشهيه : يااااهلا بالحامل والمحمول
بندر بدون نفس حط الاكيااااس على عتبة الباب و حط شنطة اللاب توب اللي معه
ومد يده : عطيني جوالي
ناولته سفانه الجوال وهي تاخذ الاغراض
راح بندر بدون ولاكلمه لانه من جد كااان مقهور منهم
لدرجة وده يذبحهم
جات تولين وسلافه
تولين ركضت وحظنت لاب توبها وهي تقول بفرحه نااابعه من قلب : I miss you sooooo mush
ضحكت سلافه وهي تحمد ربها على نعمة العقل
وراحوا للمطبخ
طلعت تاره الوجبات من الاكياس : كل وحده تاخذ وجبتها
فتحت تولين الكيس وطلعت ورقة الطلبات و الفلوس
تولين بحزن : ياحبيبي مشتري الاكل على حسااابه ما اخذ الفلوس اللي اعطيناه اياها
تاره شرقت بالببسي : كح كح قولي والله " وبغيض عشان ما أخذ الفلوس " حقير
سفانه ضحكت وهي تكرر كلمتها : حقير
تاره : ليش ما اخذ الفلوووس اوووف
سلافه بحزن : وجع مالي نفس آآكل أحس بالذنب
تولين : me to " طالعت تاره وسفانه اللي ياكلون من قلب " عمى يعني مرره مافي اي احساس بالذنب
تاره وهي حاشيه فمها قالت بحكمه عبيطه : لا ولا تندموا على شي فات لاتستطيعون تغييره
ضحكت سفانه وهي تاااكل وتأيدها
سلافه ابتسمت : صدق انا جوووعانه " وفتحت وجبتها وصارت تاكل وأختفى احساسها بالذنب "
تولين انسدت نفسها من الضيقه وجلست تااكل بطاطس
خلصوا ونضفوا وغسلوا وطلعوا فوق
*&*&*&*&*&*&*&*&*&*&*&*&*&*&*&*&*&*&*&*&*&*&*&*& *& *&*&*&*&*
تاره وهي بالحمام " الله يعزكمـ" صرخت : احلـــفي مالقيتي غير هذا الخالع تلبسيني هو
ضحكت سلافه : ايه واذا موب عاجبك نامي بملابسك
دخلت تولين الغرفه وهي تقول: ايش هذي الملابس احس نفسي غلط
ضحكت سلافه لمن شافت تولين
كانت لابسه بلوزه كت وردي وماااسكه عليها
وبنطلون وااااسع فيه قلوب بالابيض ودرجات الوردي
ولابسه شبشبها " الله يعزكمـ " اللي لونه وردي ماتستغنا عنه
تولين بغيض : ضحكتي بلا ضروس
طلعت تاره من الحمام " الله يكرمكم "
فقعوا البنات ضحك على شكلها
تاره بقهر : عمى لاتضحكون وش اسوي مافي غيره
سفانه وهي ميته ضحك : شكلك مصخخخخره
كانت تاره لابسه قميص سلافه وردي لحد الركبه كت وفيه رسومات لشخصيات كرتونيه
كان شكلها غللللللللللللللللللط
سلافه كانت لابسه برمودا اسود مااااسك و تيشيرت ابيض وفيه كتابات بالاسود
سفانه لابسه بلوزه لونها أصفر ماسكه بأكمام طووويله
وبنطلون مقلم بالاصفر والابيض
تاره وهي ترمي عليهم مخدات : لاتضحكون
تولين : عطشااانه
سلافه : تعالوا نشوف جدتي نامت ولالا
تاره وهي تنقز بحمااااس : ايه يارب تكون نااايمه عشان ناخذ البلايستيشن اللي بغرفتها
تولين : عطشااانه
سفانه : عشان يذبحونا الشباب
تاره بعدم اهتمام : بالطقاق فيهم
تولين : عطشاااانه
سفانه : كلي تبن خلاص فهمنا
ونزلوا البنات بحذر وتولين وتاره
راحوا للمطبخ
تاره كان نفسها تشوف اذا جدتها صاحيه ولا لا بس خاافت تشوفها بهالمنظر ماكان عندها حل فراحت مع تولين المطبخ
شربت تولين مووويه
وجلسوا يستنوا البنات جو سفانه وسلافه خاليتا اليدين
تاره : وين البلايستيشن
سلافه : جده توها بتنام
تاره بملل : اووف وش ذا الطفش
سفانه وهي طفشانه : تقول طفوا الانوار و اخمدوووو
تولين : مرره ملل خلونا نطلع نتـ
قاطعتهم تاااره بحماآآآس : سباااق
سفانه تحمست : سبااق ايش
تاره بعبط : مين يقفل الانوار أول
سفانه بحماس عبيط : يلا
وانطلقوا الاثنين على المجالس يقفلون الانوار
سلافه بفشله : شرايك نتسابق معهم
تولين ماصدقت ان سلافه قالت كيذا لانهم داايم ما يلعبون هذي الالعاب العبيطه قالت بحماااس : يلا
وانطلقوا المهبل وصارت كل وحده تدف الثانيه
تاره دفت سفانه وقفلت الانوار حقت المجلس
وهم انواع الصراخ والشتم
سفانه بصوووت عالي لدرجه لا تصدق : انتي يالـ ##### غــــــــش
تاره وهي تنطلق للمجلس الثاني : انتي الـ #### موب انا
تولين دفت تااره وسبقتها على المجلس
سلافه بشراسه دفت تولين وطفت الانوار
وانطلقوا الاربعه على مجلس الرجال
تاره : ياااا #### ههههههههههههههههههههاي انا اللي حفوز
تولين دفت تاره
سفانه دفت سلافه بقوه وانطلقوا بسرعه للمجلس
سفانه بنذاله : ترا فيصل بالمجلس
تولين دفت سفاانه بقوه وهي تضحك و وقفت وتخصرت : العبي غيرها ههههاي
جات تاره اللي منطلقه بسرعه كأنها دبابه حربيه ودفت تولين على سفانه وهي تسبهم وتضحك
سلافه كانت ورا تاره وتصااارخ بحماس
قاموا تولين وسفانه ورجعوا للسباق
وهم يدفون بعض
وانواع الصراخ
قفلت تاره الانوار حقت آخر مجلس وهي تضحك بأنتصااار: فـــــزت فـــزت هههههههههههههههههههههههههههاي
سفانه بقهر : مافزتي لسا باقي ملحق خالي زيااد
تاره ضحكت وهي تاخذ نفس : هههاي لا هذا مايحتسب اكيد خالي زياد وفيصل موجودين
كيف أدخل في السباااق
تولين وهي تطالع من الشباك : there isn’t سيارة خالي زياااد و لاسيارة فيصل يعني أكيد طالعين وسايبين الانوار مفتوحـ" سكتت لمن التفتت وشافتهم ماصدقوا خبر وانطلقوا على الملحق "
تولين بصراخ وهي تلحقهم : هييييييييي انا اللي المفروض اروح
سفانه دفت تاره بقوووه
وتاره طاحت على سلافه اللي تألمت من الطيحه القويه
سفانه بشرانيه : ههههههههههههههههههههههههههههههاي تستاهلووون
وماشافت الا تولين منطلقه كأنها سيارة سباااق
وتدفها بقوه وركضت على الملحق وفتحت الباب بأقووووووووى ماعندها
دفتها سفانه اللي قامت بسرعه غير طبيعيه وهي ناويه نيه شينه لتولين
طاحت تولين على الارض وهي متنحه ومفتحه عيونها بفجعه حست ببرود غررررررررررريب بجسمها
وهي تطالع المنظر اللي قدامها بفجعه
تاره من بعيييييييد : يــا ##### ياحقيرات لحظه
جات بتدخل صعقها المنظر اللي تشوفه تراجعت على ورا ببطء بعدين انطلقت ورجعت لفوق
سلافه اللي كانت جايه استغربت رجووع تاره قالت اكيد فيصل موجود ضحكت وراحت للملحق ركض
فتحت عيونها بصدمممممممممممه لمن شااافت الملحق اللي مليااااان رجال
وفيصل موسع عيونه ع الآخر و يطالعهم بصدمه
وتولين اللي طايحه على الارض ومتربعه وجالسه تطالعهم بصددددمه
شافت سفانه اللي رجعت وطلعت لفوق ركض لمن استوعبت اللي يصير
ركضت هي الثانيه لا يشوفها فيصل ويذبحها
فيصل كان يصب القهوه للرجال استغرب الاصوات اللي يسمعها بس كانت بعيده وما ميزها
لمن انفتح الباب بكل قوه وطاحت تولين
وشاف سفانه اللي تراجعت على ورا من الصدمه
كان يطالع هالمنظر بذهوووووول
تولين اللي تبغا تقوم بس رجولها ماتساعدها تحسها ذبلانه من الفجعه
اكيد بيذبحها خالها اذا عرف هذا الشي الوحيد اللي جا في بالها
فيصل تدارك نفسه و سحبها من ذراعها بقوه ودفها بشراسه برا الملحق

  رد مع اقتباس
رواية مخ عربجي
قديم منذ /16-06-2012   #8
الصورة الرمزية shdonth

حلم فضي

shdonth غير متواجد حالياً

رقم العضوية : 17920
تاريخ التسجيل : May 2012
المشاركات : 554
الوظيفة : طالبه
نقـــاط الخبـرة : 1612
التفاعل : %:
: % : % : %
افتراضي رد: رواية مخ عربجي

ام فيصل بحنيه : وينكم انتوا ماتنشافون
الجده طالعت تاره بحده
تاره طالعت جدتها وابتسمت ابتسامه عبيطه
سفانه بنذاله عشان تحرج تاره : كنا فوق بالغرفه عشان الشباب كانوا موجودين تدرين عيب ننزل ونجلس وهم موجودين اصلا ماناخذ راحتنا
الجده وهي تطالع تاره بحده : ايه هذي اللي تعرف السنع مو بعض الناس
تاره ضحكت : أشوووف جدتي قامت تدق بالكلام
ترا ماكنت ادري انهم موجودين جعلهم بالـ " تلعثمت من نظرات جدتها قالت بأبتسامه وخوف " بالعافيه كنت بقول جعلهم بالعافيه
ام فيصل ضحكت : طيب ماتبون عشا
تولين ابتسمت : no بندر بيجيب لنا from ماكدونلز
ام فيصل وهي تقوم : أجل انا بطلع غرفتي وجدتكم بتنام يعني لاتزعجوها " طالعت تاره وسفانه وضحكت " سمعتوا
ابتسمت تاره وهي تهز راسها بــ إيه
سفانه : انشاءالله ماراح نزعجها
نتهدت الجده وهي متأكده انهم راح يسون ازعااج
طلعت ام فيصل غرفتها
رن الجرس حق الباب
ركضت تاره وسفانه وهم يتحاربون مين يفتح الباب من الجوع اللي كانوا يحسونه
وهم يتهاوشون ويسبون بعض
عشان يفتحون الباب بعد جهد سفانه دفت تاره بقوه وفتحت الباب
سفانه وهي تطاااالع الاكياااس بشهيه : يااااهلا بالحامل والمحمول
بندر بدون نفس حط الاكيااااس على عتبة الباب و حط شنطة اللاب توب اللي معه
ومد يده : عطيني جوالي
ناولته سفانه الجوال وهي تاخذ الاغراض
راح بندر بدون ولاكلمه لانه من جد كااان مقهور منهم
لدرجة وده يذبحهم
جات تولين وسلافه
تولين ركضت وحظنت لاب توبها وهي تقول بفرحه نااابعه من قلب : I miss you sooooo mush
ضحكت سلافه وهي تحمد ربها على نعمة العقل
وراحوا للمطبخ
طلعت تاره الوجبات من الاكياس : كل وحده تاخذ وجبتها
فتحت تولين الكيس وطلعت ورقة الطلبات و الفلوس
تولين بحزن : ياحبيبي مشتري الاكل على حسااابه ما اخذ الفلوس اللي اعطيناه اياها
تاره شرقت بالببسي : كح كح قولي والله " وبغيض عشان ما أخذ الفلوس " حقير
سفانه ضحكت وهي تكرر كلمتها : حقير
تاره : ليش ما اخذ الفلوووس اوووف
سلافه بحزن : وجع مالي نفس آآكل أحس بالذنب
تولين : me to " طالعت تاره وسفانه اللي ياكلون من قلب " عمى يعني مرره مافي اي احساس بالذنب
تاره وهي حاشيه فمها قالت بحكمه عبيطه : لا ولا تندموا على شي فات لاتستطيعون تغييره
ضحكت سفانه وهي تاااكل وتأيدها
سلافه ابتسمت : صدق انا جوووعانه " وفتحت وجبتها وصارت تاكل وأختفى احساسها بالذنب "
تولين انسدت نفسها من الضيقه وجلست تااكل بطاطس
خلصوا ونضفوا وغسلوا وطلعوا فوق
*&*&*&*&*&*&*&*&*&*&*&*&*&*&*&*&*&*&*&*&*&*&*&*& *& *&*&*&*&*
تاره وهي بالحمام " الله يعزكمـ" صرخت : احلـــفي مالقيتي غير هذا الخالع تلبسيني هو
ضحكت سلافه : ايه واذا موب عاجبك نامي بملابسك
دخلت تولين الغرفه وهي تقول: ايش هذي الملابس احس نفسي غلط
ضحكت سلافه لمن شافت تولين
كانت لابسه بلوزه كت وردي وماااسكه عليها
وبنطلون وااااسع فيه قلوب بالابيض ودرجات الوردي
ولابسه شبشبها " الله يعزكمـ " اللي لونه وردي ماتستغنا عنه
تولين بغيض : ضحكتي بلا ضروس
طلعت تاره من الحمام " الله يكرمكم "
فقعوا البنات ضحك على شكلها
تاره بقهر : عمى لاتضحكون وش اسوي مافي غيره
سفانه وهي ميته ضحك : شكلك مصخخخخره
كانت تاره لابسه قميص سلافه وردي لحد الركبه كت وفيه رسومات لشخصيات كرتونيه
كان شكلها غللللللللللللللللللط
سلافه كانت لابسه برمودا اسود مااااسك و تيشيرت ابيض وفيه كتابات بالاسود
سفانه لابسه بلوزه لونها أصفر ماسكه بأكمام طووويله
وبنطلون مقلم بالاصفر والابيض
تاره وهي ترمي عليهم مخدات : لاتضحكون
تولين : عطشااانه
سلافه : تعالوا نشوف جدتي نامت ولالا
تاره وهي تنقز بحمااااس : ايه يارب تكون نااايمه عشان ناخذ البلايستيشن اللي بغرفتها
تولين : عطشااانه
سفانه : عشان يذبحونا الشباب
تاره بعدم اهتمام : بالطقاق فيهم
تولين : عطشاااانه
سفانه : كلي تبن خلاص فهمنا
ونزلوا البنات بحذر وتولين وتاره
راحوا للمطبخ
تاره كان نفسها تشوف اذا جدتها صاحيه ولا لا بس خاافت تشوفها بهالمنظر ماكان عندها حل فراحت مع تولين المطبخ
شربت تولين مووويه
وجلسوا يستنوا البنات جو سفانه وسلافه خاليتا اليدين
تاره : وين البلايستيشن
سلافه : جده توها بتنام
تاره بملل : اووف وش ذا الطفش
سفانه وهي طفشانه : تقول طفوا الانوار و اخمدوووو
تولين : مرره ملل خلونا نطلع نتـ
قاطعتهم تاااره بحماآآآس : سباااق
سفانه تحمست : سبااق ايش
تاره بعبط : مين يقفل الانوار أول
سفانه بحماس عبيط : يلا
وانطلقوا الاثنين على المجالس يقفلون الانوار
سلافه بفشله : شرايك نتسابق معهم
تولين ماصدقت ان سلافه قالت كيذا لانهم داايم ما يلعبون هذي الالعاب العبيطه قالت بحماااس : يلا
وانطلقوا المهبل وصارت كل وحده تدف الثانيه
تاره دفت سفانه وقفلت الانوار حقت المجلس
وهم انواع الصراخ والشتم
سفانه بصوووت عالي لدرجه لا تصدق : انتي يالـ ##### غــــــــش
تاره وهي تنطلق للمجلس الثاني : انتي الـ #### موب انا
تولين دفت تااره وسبقتها على المجلس
سلافه بشراسه دفت تولين وطفت الانوار
وانطلقوا الاربعه على مجلس الرجال
تاره : ياااا #### ههههههههههههههههههههاي انا اللي حفوز
تولين دفت تاره
سفانه دفت سلافه بقوه وانطلقوا بسرعه للمجلس
سفانه بنذاله : ترا فيصل بالمجلس
تولين دفت سفاانه بقوه وهي تضحك و وقفت وتخصرت : العبي غيرها ههههاي
جات تاره اللي منطلقه بسرعه كأنها دبابه حربيه ودفت تولين على سفانه وهي تسبهم وتضحك
سلافه كانت ورا تاره وتصااارخ بحماس
قاموا تولين وسفانه ورجعوا للسباق
وهم يدفون بعض
وانواع الصراخ
قفلت تاره الانوار حقت آخر مجلس وهي تضحك بأنتصااار: فـــــزت فـــزت هههههههههههههههههههههههههههاي
سفانه بقهر : مافزتي لسا باقي ملحق خالي زيااد
تاره ضحكت وهي تاخذ نفس : هههاي لا هذا مايحتسب اكيد خالي زياد وفيصل موجودين
كيف أدخل في السباااق
تولين وهي تطالع من الشباك : there isn’t سيارة خالي زياااد و لاسيارة فيصل يعني أكيد طالعين وسايبين الانوار مفتوحـ" سكتت لمن التفتت وشافتهم ماصدقوا خبر وانطلقوا على الملحق "
تولين بصراخ وهي تلحقهم : هييييييييي انا اللي المفروض اروح
سفانه دفت تاره بقوووه
وتاره طاحت على سلافه اللي تألمت من الطيحه القويه
سفانه بشرانيه : ههههههههههههههههههههههههههههههاي تستاهلووون
وماشافت الا تولين منطلقه كأنها سيارة سباااق
وتدفها بقوه وركضت على الملحق وفتحت الباب بأقووووووووى ماعندها
دفتها سفانه اللي قامت بسرعه غير طبيعيه وهي ناويه نيه شينه لتولين
طاحت تولين على الارض وهي متنحه ومفتحه عيونها بفجعه حست ببرود غررررررررررريب بجسمها
وهي تطالع المنظر اللي قدامها بفجعه
تاره من بعيييييييد : يــا ##### ياحقيرات لحظه
جات بتدخل صعقها المنظر اللي تشوفه تراجعت على ورا ببطء بعدين انطلقت ورجعت لفوق
سلافه اللي كانت جايه استغربت رجووع تاره قالت اكيد فيصل موجود ضحكت وراحت للملحق ركض
فتحت عيونها بصدمممممممممممه لمن شااافت الملحق اللي مليااااان رجال
وفيصل موسع عيونه ع الآخر و يطالعهم بصدمه
وتولين اللي طايحه على الارض ومتربعه وجالسه تطالعهم بصددددمه
شافت سفانه اللي رجعت وطلعت لفوق ركض لمن استوعبت اللي يصير
ركضت هي الثانيه لا يشوفها فيصل ويذبحها
فيصل كان يصب القهوه للرجال استغرب الاصوات اللي يسمعها بس كانت بعيده وما ميزها
لمن انفتح الباب بكل قوه وطاحت تولين
وشاف سفانه اللي تراجعت على ورا من الصدمه
كان يطالع هالمنظر بذهوووووول
تولين اللي تبغا تقوم بس رجولها ماتساعدها تحسها ذبلانه من الفجعه
اكيد بيذبحها خالها اذا عرف هذا الشي الوحيد اللي جا في بالها
فيصل تدارك نفسه و سحبها من ذراعها بقوه ودفها بشراسه برا الملحق

رد مع اقتباس
رواية مخ عربجي
قديم منذ /16-06-2012   #9

حلم فضي

الصورة الرمزية shdonth

shdonth غير متواجد حالياً

رقم العضوية : 17920
تاريخ التسجيل : May 2012
المشاركات : 554
الوظيفة : طالبه
نقـــاط الخبـرة : 1612
التفاعل : %:
: % : % : %

افتراضي رد: رواية مخ عربجي

تولين ماعرفت وش تقول ولا وش تسوي وكيف تبرر مو قفها قدامه
كانت دقات قلبها تعلى من الخوف وصارت تتنفس بسرعه والدموع متجمعه بعيونها
فيصل اللي كان يحس بنار تغلي جواته من الحركه اللي صارت ماحس اللا بيده تهوى بكل قوه على خد تولين
تولين اللي من قوة الضربه طاحت بالارض
فيصل وهو يصر على اسنانه : إطلعي فووق و حسااابي معكم بعدين
تولين كانت مقهوره منه كيف يتجرء و يضربها بس عذرته لو تركي هو اللي شافها كان ذبحها
غصب نزلت دموعها
تولين وهي حاطه يدها على خدها قالت بأسف : والله ماكنت ادري ان في أحـ
قاطعها فيصل وهو بقول من بين اسنانه : اطلعي فوق كفايه فضايح
تولين دفنت وجهها بين يدينها حاولت تكتم دموعها بس ماقدرت وهي تقول من بين شهقاتها : والله ماكنت ادري والله
فيصل لانت ملامحه وهو يقول بحنيه : طيب لاتصيحين و أطلعي فوق
تولين اللي ماقدرت تكتم صياحها : آآآآآسفه والله ماكنت ادري
فيصل : بهدوء طيب خلاص إطلعي الحين
تولين وقفت وهي تحس بفشله من منظرها كيذا قدامه
فيصل عطاها ظهره لمن حس بنفسه انه كان يطالعها بأعجاب ولأول مرره في حياتها يشوفها كيذا قدامه ومايفصل بيينهم الا مسااافه قليله كانت احلى بمليووون مرره بدون ميك اب على طبيعتها
استغفر ربه وهو يقول : خلاص إطلعي فوق
مايدري ليش بس كان وده يلتفت مرره ثانيه و يشوفها كان فيها شي يجذبه لمعه بعيونها جذبته لها
ارتاح لمن سمع صوت خطواتها وهي تركض لفوق
جا بيفتح باب الملحق حس بفشله
كان شاك الا متأكد ان السالفه هذي من تحت راس سفانه وتاره
توعدهم بداخله
وهو يدخل الملحق
اللي كان مليان رجاااال أصحاب زياد بالشركه توه متعرف عليهم وعازمهم
(( في الغرفه عند البنات ))
سلافه وهي تصيح : يا ويلي أكيد ذبح تولين
تاره ضحكت : عادي تحصل في أرقى العائلات
سفانه بفشله : يووووه انا كيف نسيت موضوع العزيمه ياربي فشله
توه متوظف بالشركه وعازمهم اليوم
سلافه وهي تمسح دموعها : وش بيقولون عنا الحين أكيد سمعونا واحنا نصارخ و نسب بعض
تاره ضحكت : بيقولون هالبنات قليلات أدب و وصخاااات
رجعت سلافه تصيح
وسفانه ضحكت على الموقف اللي صار
دخلت تولين بوجه أحمر وهي تصيح من قلب
تاره فزت بخوف حاولت تضيعه وهي تقول بضحكه : ليش تصيحين خلاااااص سالفه وانتهت
تولين وهي ميته صيااح : كله منكم يا حقيرات وش بيقول فيصل عني الحين
سفانه ضحكت : خلاص انسي اللي صار
تاره وهي توقف قدام تولين وتلصق بوجهها : وش قال فيصل
تولين وهي تصيح : يقول حسابي معكم بعدين
سفانه ببرود : يــــولي يعني وش بيسوي بيهاوش خليه يهاوش من هنا لبكرا
سلافه وهي تصيح : بيذبحنا أكيد بيقول لخالي زياد على اللي صار
وبيضربنا
سفانه ضحكت وهي تقول ببرود وكأن الموضوع عاادي : لا ماتوصل للضرب بس كم كلمه مثل السم و خلاااص
تولين نزلت راسها لمن شافت نظرات تاره المتفحصه وهي تطالع خدها
اللي لونه احمر مثل الدم من قوة الضربه
تاره وهي تحظن تولين وبضحكه : دلووووووووووووعه خلاص لاتصيحين " قالت بهمس " ضربك
تولين بكذب هزت راسها بلا
تاره بنفس الهمس : لاتكذبين علي قولي الصدق ماتشوفين كيف خدك احمر
تولين أخذت نفس وهي تقول بهمس وهدوء :أستاهل انا الغبيه اللي دخلت أستاهل الضربه اللي أخذتها لو كان تركي ولا خالي زيااد كان ذبحوني
تاره مسحت على شعر تولين بحنيه وضحكت : خلاص انسي السالفه شي وانتهى
سلافه بخوف : تتوقعون يقول لاحد
سفانه وهي تتثاوب : مدري
تاره بهبل : هذي حوبت بندر
الله ياخذه
تولين وهي تضرب تاره : لاتدعين عليه
سلافه : انا اليوم بنام هنا اخاف انام بغرفتي يجيني و يذبحني
ضحكوا البنات
وجلسوا يسولفون و يحاولون يضيعون الموضوع
اللي صار
سلافه كانت شايله هم بكرا
اللي تحس انه راح تاخذ فيه تهزيئه محترمه
ناموا البنات كلهم بغرفة سفانه
اللي تنازلت عن سريرها لـ تولين و سلافه ونامت مع تاره على الارض

وبكـيذا انتهى يوم مليئ بالاحداث بالنسبه للبنات
والبعض شااايل هم بكرا من الخوف ان السالفه توصل لزياااد
×*×*×*×*×*×*×*×*×*×*×*×*×*×*×*×*×*×*×*×*×*×*×*×*
بكيذا انتهى الجزء الاول من البارت التعريفي بالشخصيات
اتمنى تكون البدايه عجبتكم
انتظر ردودكم تعليقاتكم آرائكم بالشخصيات وتوقوعاااتكم
و وش اكثر شخصيه عجبتكم بهذا البارت
انتظروا البارت الجااي يوم الخميس الجاي بإذن الله
اللي راح تدخل فيه الشخصيات الاساسيه اللي ماتكلمنا عنها هذا البارت


تتابعون في البارت الثاني من رواية " مخ عربجي " : ( انا ضد العالم والعالم ضدي ) الجزء الثاني

قالت برعب : والله كنت حاسه ان السالفه هذي ماراح تعدي على خير

*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*

شافها تطالع فيه وتعطيه نظرات حقد وكره ابتسم لها ابتسامه استفزازيه

*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*


قالت بصوت عالي : قومي يالبقره جدتي ماتت


*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*

وهي تصيح بشكل يقطع القلب : الحقيره بنت ##### مطلعه علي إشاعه تقول اني


*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*

قطع كلامها ضربه ثانيه بالعقال كتمت شهقتها وهي تغمض عيونها من قوة الضربه


*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*

دقتها وهي تغمز لها : ليش عشان حبيب القلب فصووول




مع تحيات الكـآتبه : غرامها ساحر

  رد مع اقتباس
رواية مخ عربجي
قديم منذ /16-06-2012   #9
الصورة الرمزية shdonth

حلم فضي

shdonth غير متواجد حالياً

رقم العضوية : 17920
تاريخ التسجيل : May 2012
المشاركات : 554
الوظيفة : طالبه
نقـــاط الخبـرة : 1612
التفاعل : %:
: % : % : %
افتراضي رد: رواية مخ عربجي

تولين ماعرفت وش تقول ولا وش تسوي وكيف تبرر مو قفها قدامه
كانت دقات قلبها تعلى من الخوف وصارت تتنفس بسرعه والدموع متجمعه بعيونها
فيصل اللي كان يحس بنار تغلي جواته من الحركه اللي صارت ماحس اللا بيده تهوى بكل قوه على خد تولين
تولين اللي من قوة الضربه طاحت بالارض
فيصل وهو يصر على اسنانه : إطلعي فووق و حسااابي معكم بعدين
تولين كانت مقهوره منه كيف يتجرء و يضربها بس عذرته لو تركي هو اللي شافها كان ذبحها
غصب نزلت دموعها
تولين وهي حاطه يدها على خدها قالت بأسف : والله ماكنت ادري ان في أحـ
قاطعها فيصل وهو بقول من بين اسنانه : اطلعي فوق كفايه فضايح
تولين دفنت وجهها بين يدينها حاولت تكتم دموعها بس ماقدرت وهي تقول من بين شهقاتها : والله ماكنت ادري والله
فيصل لانت ملامحه وهو يقول بحنيه : طيب لاتصيحين و أطلعي فوق
تولين اللي ماقدرت تكتم صياحها : آآآآآسفه والله ماكنت ادري
فيصل : بهدوء طيب خلاص إطلعي الحين
تولين وقفت وهي تحس بفشله من منظرها كيذا قدامه
فيصل عطاها ظهره لمن حس بنفسه انه كان يطالعها بأعجاب ولأول مرره في حياتها يشوفها كيذا قدامه ومايفصل بيينهم الا مسااافه قليله كانت احلى بمليووون مرره بدون ميك اب على طبيعتها
استغفر ربه وهو يقول : خلاص إطلعي فوق
مايدري ليش بس كان وده يلتفت مرره ثانيه و يشوفها كان فيها شي يجذبه لمعه بعيونها جذبته لها
ارتاح لمن سمع صوت خطواتها وهي تركض لفوق
جا بيفتح باب الملحق حس بفشله
كان شاك الا متأكد ان السالفه هذي من تحت راس سفانه وتاره
توعدهم بداخله
وهو يدخل الملحق
اللي كان مليان رجاااال أصحاب زياد بالشركه توه متعرف عليهم وعازمهم
(( في الغرفه عند البنات ))
سلافه وهي تصيح : يا ويلي أكيد ذبح تولين
تاره ضحكت : عادي تحصل في أرقى العائلات
سفانه بفشله : يووووه انا كيف نسيت موضوع العزيمه ياربي فشله
توه متوظف بالشركه وعازمهم اليوم
سلافه وهي تمسح دموعها : وش بيقولون عنا الحين أكيد سمعونا واحنا نصارخ و نسب بعض
تاره ضحكت : بيقولون هالبنات قليلات أدب و وصخاااات
رجعت سلافه تصيح
وسفانه ضحكت على الموقف اللي صار
دخلت تولين بوجه أحمر وهي تصيح من قلب
تاره فزت بخوف حاولت تضيعه وهي تقول بضحكه : ليش تصيحين خلاااااص سالفه وانتهت
تولين وهي ميته صيااح : كله منكم يا حقيرات وش بيقول فيصل عني الحين
سفانه ضحكت : خلاص انسي اللي صار
تاره وهي توقف قدام تولين وتلصق بوجهها : وش قال فيصل
تولين وهي تصيح : يقول حسابي معكم بعدين
سفانه ببرود : يــــولي يعني وش بيسوي بيهاوش خليه يهاوش من هنا لبكرا
سلافه وهي تصيح : بيذبحنا أكيد بيقول لخالي زياد على اللي صار
وبيضربنا
سفانه ضحكت وهي تقول ببرود وكأن الموضوع عاادي : لا ماتوصل للضرب بس كم كلمه مثل السم و خلاااص
تولين نزلت راسها لمن شافت نظرات تاره المتفحصه وهي تطالع خدها
اللي لونه احمر مثل الدم من قوة الضربه
تاره وهي تحظن تولين وبضحكه : دلووووووووووووعه خلاص لاتصيحين " قالت بهمس " ضربك
تولين بكذب هزت راسها بلا
تاره بنفس الهمس : لاتكذبين علي قولي الصدق ماتشوفين كيف خدك احمر
تولين أخذت نفس وهي تقول بهمس وهدوء :أستاهل انا الغبيه اللي دخلت أستاهل الضربه اللي أخذتها لو كان تركي ولا خالي زيااد كان ذبحوني
تاره مسحت على شعر تولين بحنيه وضحكت : خلاص انسي السالفه شي وانتهى
سلافه بخوف : تتوقعون يقول لاحد
سفانه وهي تتثاوب : مدري
تاره بهبل : هذي حوبت بندر
الله ياخذه
تولين وهي تضرب تاره : لاتدعين عليه
سلافه : انا اليوم بنام هنا اخاف انام بغرفتي يجيني و يذبحني
ضحكوا البنات
وجلسوا يسولفون و يحاولون يضيعون الموضوع
اللي صار
سلافه كانت شايله هم بكرا
اللي تحس انه راح تاخذ فيه تهزيئه محترمه
ناموا البنات كلهم بغرفة سفانه
اللي تنازلت عن سريرها لـ تولين و سلافه ونامت مع تاره على الارض

وبكـيذا انتهى يوم مليئ بالاحداث بالنسبه للبنات
والبعض شااايل هم بكرا من الخوف ان السالفه توصل لزياااد
×*×*×*×*×*×*×*×*×*×*×*×*×*×*×*×*×*×*×*×*×*×*×*×*
بكيذا انتهى الجزء الاول من البارت التعريفي بالشخصيات
اتمنى تكون البدايه عجبتكم
انتظر ردودكم تعليقاتكم آرائكم بالشخصيات وتوقوعاااتكم
و وش اكثر شخصيه عجبتكم بهذا البارت
انتظروا البارت الجااي يوم الخميس الجاي بإذن الله
اللي راح تدخل فيه الشخصيات الاساسيه اللي ماتكلمنا عنها هذا البارت


تتابعون في البارت الثاني من رواية " مخ عربجي " : ( انا ضد العالم والعالم ضدي ) الجزء الثاني

قالت برعب : والله كنت حاسه ان السالفه هذي ماراح تعدي على خير

*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*

شافها تطالع فيه وتعطيه نظرات حقد وكره ابتسم لها ابتسامه استفزازيه

*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*


قالت بصوت عالي : قومي يالبقره جدتي ماتت


*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*

وهي تصيح بشكل يقطع القلب : الحقيره بنت ##### مطلعه علي إشاعه تقول اني


*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*

قطع كلامها ضربه ثانيه بالعقال كتمت شهقتها وهي تغمض عيونها من قوة الضربه


*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*

دقتها وهي تغمز لها : ليش عشان حبيب القلب فصووول




مع تحيات الكـآتبه : غرامها ساحر

رد مع اقتباس
رواية مخ عربجي
قديم منذ /16-06-2012   #10

حلم فضي

الصورة الرمزية shdonth

shdonth غير متواجد حالياً

رقم العضوية : 17920
تاريخ التسجيل : May 2012
المشاركات : 554
الوظيفة : طالبه
نقـــاط الخبـرة : 1612
التفاعل : %:
: % : % : %

افتراضي رد: رواية مخ عربجي

الــــبــــارت الــــثــــانــــي
( انــــا ضــــد الــــعــــالــــم و الــــعــــالــــم ضــــدي ) الجزء الثاني



بأشراق صباح يوم جديد
مليء بالأحداث لابطال روايتنا
الساعه 11 الصبااح
سلافه فاتحه الانوار وتصحي البنات
سلافه بخوف : بنات بنات قوموا الله ياخذكم وأفتك منكم ومن مصايبكم
تولين قامت وهي تفرك عيونها بحركه طفوليه : يالله صباح خير وش فيك مسويه إزعااج
سلافه بخوف : فيصل من أول يناديني أخاف يهاوشني على اللي صار أمس
تولين إنتفض جسمها بخوف من طااري فيصل
لاشعورياَ حطت يدها على خدها اليسار مكان الضربه
فزت سفااانه وهي تقول بصووت كله نوم : زين روحي شوفي وش يبغا منك
سلافه بخوف : ما ابغا أنزل لوحدي تعالوا معاي هو ماراح يقول شي إذا شافنا كلنا مع بعض
سفانه وهي تتثاوب : روحي لوحدك عااادي كلها كلمتين وبتصيحين وينتهي الموضوع
" وغمضت عيونها عشان ترجع تنام "
سلافه ضربتها بالمخده وهي متنرفزه من بروودها : أصحي لاتنامين وبعدين هو نادى عليك انتي كمان
فزت سفانه وطااار كل النوم وهي تقول بفجعه : كـــــذابــــه
سلافه : والله
سفانه بعد ماطار النوم قالت بتفكير : هو إذا شاف تولين وتاره معنا ماراح يقول شي قدامهم " طالعت تاره اللي نايمه و في ساااابع نومه ضربتها بقوه " قوووووووووومي
تاره ولاتحركت فيها شعره وحده
سفاانه بصوووت عالي : قـــــــومي يالبــقره جـــدتي ماتت
فزت تاره من النوم وتشهق : ماتت
ضحكت سفانه على شكلها : لا
سلافه بحزن : حرام عليك فجعتيها
تولين ضحكت على شكل تاره : مسـكينه
تاره استوعبت وسحبت سفانه من شعرها بقوه وهي تقول بغيض : فال الله و لا فالك
جعل يومك قبل الشيخه بنت الشيوخ شيخه
ضحكوا البنات على دفااعها
تاره وهي تبعد عن سفانه : والحين " تتثاوب " ليش مصحيتني
سفانه وهي تقوم : قومي غسلي و نقولك
قامت تاره وراحت على الحمام " الله يعزكم "
بدلت ملابسها ولبسة من ملابس سلافه بنطلون جينز عاادي و تيشيرت أحمر فيه صورت بنت مرره كيوت
وطلعت و كانوا البنات لابسين
اللي تمشط شعرها <~~ سلافه
اللي تتمغط وفيها النوم <~~ سفاانه
اللي رايقه وتحط ميك أب صبااحي <~~ تولين
تاره وهي تجلس قالت بملل : خير وش السالفه
سفانه وتقولها على ان فيصل من أول ينادي عليهم
وخايفه يهاوشها على السالفه حقت أمس
وإذا نزلوا معاهم هي و تولين ماراح يهاوشهم قدامهم
تاره ابتسمت : طيب انا بنزل بس مو عشاان سواد عيونكم
سفانه وهي تدقها وتغمز لها : ليش عشان حبيب القلب فصوول
تاره بقرف من أعماق أعماق قلبها : ويعععععع مالقيت أحب غير أخوك المعقد
سفانه ضحكت من قلب لانها تدري من سااابع المستحيلات تاره تحب فيصل
لانها تموت رعب منه أكثر واحد من الشباب الا من العائله كلها يخوفها لانه إذا عصب يعصب < إحلفي
تولين وهي تبعد عن المرايا : he is not معقد
هو بس باارد like ice " زي الثلج "
وعصبي too much " مررره "
ودااايم مكشر and scary" ومرعب "
ضحكوا البنات لمن قالت تاره بسخريه : ايه صراحه من وصفك تأكدت انه موب معقد
نزلوا البنات بعد مالبسة تاره عبايتها وتحجبت هي و تولين احتياط لايكون فيصل موجود
سفانه وسلافه اخذوا حجابهم خوف ان احد من الشباب يجي خصوصا ان اليوم جمعه
وهم كل جمعه يجون يتغدون عند الجده بعد الصلاه على طوول

دخلوا غرفة الجده وهم يقولون بنفس الوقت

: صباااح الخير على الحلوين
: السلااااام عليكم
: هااااااي I mean السلااااام
: متى الفطوووووور تراااااني جووووعااانه حدي
كلهم طالعوا تاااره
تاره بفشله وهي تحك راسها : قصدي السلام عليكم ورحمة الله وبركاااته عاد انتوا سلكوها هالمره
ضحكت ام فيصل والبنات
الجده تنهدت وردت السلام
جلسوا البنات بعدما ماسلموا على الجده وام فيصل
سفانه بهدوء غريب : يمه وين فيصل
ام فيصل طالعت البنات بشك : مدري جا معصب وجلس ينادي عليك انتي وسلافه بعدين سأل عن خالكم ويوم أقوله بالملحق طلع
شهقت تولين وهي تقول بهمس وخوف : رااح يعلم علي
تاره بلعت ريقها بخوف لانها من جد خايفه ان السالفه اذا وصلت لخالها يكبر الموضوع ويسوي سالفه لتولين
خصوصا تولين لانها هي اللي داخله الملحق وشافوها
سفانه ضحكت : بيذبحنا اكيد فصول شاافني أمس وانا أدف تولين على المجلس
تاره ضحكت : يابرودك ياشيخه أحد يضحك وهوعنده مصيبه كوبر جدتي
ضحكت سفانه
! سفانه معروفه انها في المواقف اللي زي كيذا تضحك من التوتر أو من الخوف
هي تكون صحيح خايفه بس تاخذ الموضوع إيزي ....
سلافه برعب :والله انا كنت حاسه ان السالفه هذي ماراح تعدي على خير
تاره بهدوء وهي تتربع على الكنبه : خلاص ماراح يصير شي و إذا عرف خالي العزيز اتركوا الموضوع علي
سفانه ابتسمت لانها تدري ان الوحيده اللي ممكن تتفاهم مع زياد هي تاره
بس كانت خايفه من هبال هالبنت وانها تقلب الموضوع نكته في وقت يكون معصب
تولين كانت أكثر وحده خايفه موب من زياد بس كمان من فيصل
صحيح أمس ضربها كف بس كان هذا وهو في قمة هدوئه
حست ان هذا هو الهدوء قبل العاصفه
سلافه حمدت ربها انها موب بموقف تولين ولا سفانه اللي كانت متأكده ان فيصل شافها وهي تدف تولين
بس هي كانت شايله هم أذا فيصل لمحها وهي تركض بتدخل الملحق
الجده بأستغراب : علامكم ساكتين انتم اذا سكتوا بهالطريقه معناه مسوين مصيبه جديده
ام فيصل : يمه اكيد هم تعبانين من السهر أمس صح بنات
كلهم أيدوا ام فيصل بصمت مو من عادتهم
ام فيصل كانت حاسه ان وراهم شي تدري هالصمت ما وراه الا شي
واللي زاد شكها دخول فيصل وهو معصب وينادي على اخواته وبعدها سأل عن زياد وطلع بس هي ماحبت تبين هالشي قدام الجده
ام فيصل بأبتسامه وهي تقوم : أجل انا بروح أكلم الشغالات يحطون لكم الفطور وطلعت
الجده التفتت على البنات : يلا اعترفوا وش مسوين هالمره
تاره ضحكت : ولا شي ماسوينا شي
الجده سفهة تاره وطالعت سلافه : انتي العاقله أعترفي وش صاير و وعد مني أطلعك من المصيبه
سلافه اتسعت ابتسامتها وهي جايه تعترف بكل شي في لحظة تهور : السالفـ
قاطعتها سفانه وهي تطالعها بنظرات تذبح : السالفه ومافيها
تاره بهبال :ازمه وبعديها بعيش عالم ثاني دنياك ما ابغيها
سفانه ضحكت وهي تلعب بحواجبها بطريقه مضحكه : لا تفتكرني مقدر
تاره ابتسمت وهي تغمز لسفانه عشان يهبلون بجدتهم : أقدر و أقدر و أقدر " وهي ترقص بيداتها ومنسجمه " وما دام تتحداني
سفانه بضحكه : والله لا أسويها
تاره وسفانه بنفس الوقت وهم يرقصون : مادام حبي ضرك خلك مع اللي يسرك اللي بكذبه غرك ونشوف وش تاليها
لالا مر دروبي
تاره بضحكه لمن شافت وجه جدتها اللي من جد عصبة : ماعدت لي محبوبي
سفانه بصوت كل ابوه نشاااز ومألفه طبقه موسيقيه خاااصه فيها ماعمر أحد بحياته سمعها : منتا ترا مطلوبي
تاره وسفانه بنفس الوقت بهبل وهم يوقفون قدام جدتهم ويرقصون : نفسي وانا أدرى فيها
الجده وهي تضربهم بالعصايه بعصبيه : جعل الله يزوجكم و أفتك من هبالكم
تاره وسفانه بهمس : آآآآآآآآآآآمين
تولين ضحكت : طالعه من قلب
سلافه ضحكت : صدق والله ماتستحون
سفانه طالعتها بحده : اسكتي توك بتفضحينا يالنذله
سلافه وهي تضحك وتغمزلهم : ان لم تكن ذئباً اكلتك الذئاب
تاره فتحت عيونها على وسعهم : لا والله وطلعتي منتي بسهله يابنت خالتي ام فيصل اللي مافي أحن منها
ضحكوا البنات
تولين وهي تضحك : وش دخل اللي ما في أحن منها
تاره ابتسمت جات تتكلم تلاشت ابتسامتها لمن سمعت صراخه
زياد بصوووت عالي : سفاااانوه تولــــين
انتفضوا كلهم
الجده تنهدت :لايكون مسوين مصيبه وخالكم عرف بها
سلافه هزت راسها بـ لا
الجده طنشتهم لانها متأكده انهم مسوين شي و زياد عرف وهم أكيد ماراح يقولون لها
سفانه طالعت تاره برجاء يعني وش أسوي
تاره فهمت نظراتها : روحي له مابيسوي لكم شي " طالعت تولن اللي وجهها يبين انها ميته رعب " روحي الحين لايعصب إذا تأخرتوا وبعدين ماراح يصير شي
قاموا الاثنين وهم ميتين رعب
وطلعوا من غرفة جدتهم
سفانه بضحكه : طالعي الجانب الحلو من الموضوع انه ممكن يتحول لموقف مضحك ونجلس نضحك عليه
تولين بقهر : really you have a problem " من جد انتي عندك مشكله " وش هالتناحه اللي فيك قال ينقلب to a jock
سفانه ضحكت : بروبلم ولاا مو بروبلم انا أقول يمكن وبعدين كل شي جااايز
تولين بغيض من دلاخة سفانه الزايده اليوم : ok انطمي
سفانه ضحكت وهي تقول بتريقه : آفاآآ يابنت محمد انا انطم وانا كنت بخطبك لاخوي بس خلاص غيرت رأيي
تولين قب وجهها من الاحراج ضربت سفانه على كتفها بحرج : اسكتي

  رد مع اقتباس
رواية مخ عربجي
قديم منذ /16-06-2012   #10
الصورة الرمزية shdonth

حلم فضي

shdonth غير متواجد حالياً

رقم العضوية : 17920
تاريخ التسجيل : May 2012
المشاركات : 554
الوظيفة : طالبه
نقـــاط الخبـرة : 1612
التفاعل : %:
: % : % : %
افتراضي رد: رواية مخ عربجي

الــــبــــارت الــــثــــانــــي
( انــــا ضــــد الــــعــــالــــم و الــــعــــالــــم ضــــدي ) الجزء الثاني



بأشراق صباح يوم جديد
مليء بالأحداث لابطال روايتنا
الساعه 11 الصبااح
سلافه فاتحه الانوار وتصحي البنات
سلافه بخوف : بنات بنات قوموا الله ياخذكم وأفتك منكم ومن مصايبكم
تولين قامت وهي تفرك عيونها بحركه طفوليه : يالله صباح خير وش فيك مسويه إزعااج
سلافه بخوف : فيصل من أول يناديني أخاف يهاوشني على اللي صار أمس
تولين إنتفض جسمها بخوف من طااري فيصل
لاشعورياَ حطت يدها على خدها اليسار مكان الضربه
فزت سفااانه وهي تقول بصووت كله نوم : زين روحي شوفي وش يبغا منك
سلافه بخوف : ما ابغا أنزل لوحدي تعالوا معاي هو ماراح يقول شي إذا شافنا كلنا مع بعض
سفانه وهي تتثاوب : روحي لوحدك عااادي كلها كلمتين وبتصيحين وينتهي الموضوع
" وغمضت عيونها عشان ترجع تنام "
سلافه ضربتها بالمخده وهي متنرفزه من بروودها : أصحي لاتنامين وبعدين هو نادى عليك انتي كمان
فزت سفانه وطااار كل النوم وهي تقول بفجعه : كـــــذابــــه
سلافه : والله
سفانه بعد ماطار النوم قالت بتفكير : هو إذا شاف تولين وتاره معنا ماراح يقول شي قدامهم " طالعت تاره اللي نايمه و في ساااابع نومه ضربتها بقوه " قوووووووووومي
تاره ولاتحركت فيها شعره وحده
سفاانه بصوووت عالي : قـــــــومي يالبــقره جـــدتي ماتت
فزت تاره من النوم وتشهق : ماتت
ضحكت سفانه على شكلها : لا
سلافه بحزن : حرام عليك فجعتيها
تولين ضحكت على شكل تاره : مسـكينه
تاره استوعبت وسحبت سفانه من شعرها بقوه وهي تقول بغيض : فال الله و لا فالك
جعل يومك قبل الشيخه بنت الشيوخ شيخه
ضحكوا البنات على دفااعها
تاره وهي تبعد عن سفانه : والحين " تتثاوب " ليش مصحيتني
سفانه وهي تقوم : قومي غسلي و نقولك
قامت تاره وراحت على الحمام " الله يعزكم "
بدلت ملابسها ولبسة من ملابس سلافه بنطلون جينز عاادي و تيشيرت أحمر فيه صورت بنت مرره كيوت
وطلعت و كانوا البنات لابسين
اللي تمشط شعرها <~~ سلافه
اللي تتمغط وفيها النوم <~~ سفاانه
اللي رايقه وتحط ميك أب صبااحي <~~ تولين
تاره وهي تجلس قالت بملل : خير وش السالفه
سفانه وتقولها على ان فيصل من أول ينادي عليهم
وخايفه يهاوشها على السالفه حقت أمس
وإذا نزلوا معاهم هي و تولين ماراح يهاوشهم قدامهم
تاره ابتسمت : طيب انا بنزل بس مو عشاان سواد عيونكم
سفانه وهي تدقها وتغمز لها : ليش عشان حبيب القلب فصوول
تاره بقرف من أعماق أعماق قلبها : ويعععععع مالقيت أحب غير أخوك المعقد
سفانه ضحكت من قلب لانها تدري من سااابع المستحيلات تاره تحب فيصل
لانها تموت رعب منه أكثر واحد من الشباب الا من العائله كلها يخوفها لانه إذا عصب يعصب < إحلفي
تولين وهي تبعد عن المرايا : he is not معقد
هو بس باارد like ice " زي الثلج "
وعصبي too much " مررره "
ودااايم مكشر and scary" ومرعب "
ضحكوا البنات لمن قالت تاره بسخريه : ايه صراحه من وصفك تأكدت انه موب معقد
نزلوا البنات بعد مالبسة تاره عبايتها وتحجبت هي و تولين احتياط لايكون فيصل موجود
سفانه وسلافه اخذوا حجابهم خوف ان احد من الشباب يجي خصوصا ان اليوم جمعه
وهم كل جمعه يجون يتغدون عند الجده بعد الصلاه على طوول

دخلوا غرفة الجده وهم يقولون بنفس الوقت

: صباااح الخير على الحلوين
: السلااااام عليكم
: هااااااي I mean السلااااام
: متى الفطوووووور تراااااني جووووعااانه حدي
كلهم طالعوا تاااره
تاره بفشله وهي تحك راسها : قصدي السلام عليكم ورحمة الله وبركاااته عاد انتوا سلكوها هالمره
ضحكت ام فيصل والبنات
الجده تنهدت وردت السلام
جلسوا البنات بعدما ماسلموا على الجده وام فيصل
سفانه بهدوء غريب : يمه وين فيصل
ام فيصل طالعت البنات بشك : مدري جا معصب وجلس ينادي عليك انتي وسلافه بعدين سأل عن خالكم ويوم أقوله بالملحق طلع
شهقت تولين وهي تقول بهمس وخوف : رااح يعلم علي
تاره بلعت ريقها بخوف لانها من جد خايفه ان السالفه اذا وصلت لخالها يكبر الموضوع ويسوي سالفه لتولين
خصوصا تولين لانها هي اللي داخله الملحق وشافوها
سفانه ضحكت : بيذبحنا اكيد فصول شاافني أمس وانا أدف تولين على المجلس
تاره ضحكت : يابرودك ياشيخه أحد يضحك وهوعنده مصيبه كوبر جدتي
ضحكت سفانه
! سفانه معروفه انها في المواقف اللي زي كيذا تضحك من التوتر أو من الخوف
هي تكون صحيح خايفه بس تاخذ الموضوع إيزي ....
سلافه برعب :والله انا كنت حاسه ان السالفه هذي ماراح تعدي على خير
تاره بهدوء وهي تتربع على الكنبه : خلاص ماراح يصير شي و إذا عرف خالي العزيز اتركوا الموضوع علي
سفانه ابتسمت لانها تدري ان الوحيده اللي ممكن تتفاهم مع زياد هي تاره
بس كانت خايفه من هبال هالبنت وانها تقلب الموضوع نكته في وقت يكون معصب
تولين كانت أكثر وحده خايفه موب من زياد بس كمان من فيصل
صحيح أمس ضربها كف بس كان هذا وهو في قمة هدوئه
حست ان هذا هو الهدوء قبل العاصفه
سلافه حمدت ربها انها موب بموقف تولين ولا سفانه اللي كانت متأكده ان فيصل شافها وهي تدف تولين
بس هي كانت شايله هم أذا فيصل لمحها وهي تركض بتدخل الملحق
الجده بأستغراب : علامكم ساكتين انتم اذا سكتوا بهالطريقه معناه مسوين مصيبه جديده
ام فيصل : يمه اكيد هم تعبانين من السهر أمس صح بنات
كلهم أيدوا ام فيصل بصمت مو من عادتهم
ام فيصل كانت حاسه ان وراهم شي تدري هالصمت ما وراه الا شي
واللي زاد شكها دخول فيصل وهو معصب وينادي على اخواته وبعدها سأل عن زياد وطلع بس هي ماحبت تبين هالشي قدام الجده
ام فيصل بأبتسامه وهي تقوم : أجل انا بروح أكلم الشغالات يحطون لكم الفطور وطلعت
الجده التفتت على البنات : يلا اعترفوا وش مسوين هالمره
تاره ضحكت : ولا شي ماسوينا شي
الجده سفهة تاره وطالعت سلافه : انتي العاقله أعترفي وش صاير و وعد مني أطلعك من المصيبه
سلافه اتسعت ابتسامتها وهي جايه تعترف بكل شي في لحظة تهور : السالفـ
قاطعتها سفانه وهي تطالعها بنظرات تذبح : السالفه ومافيها
تاره بهبال :ازمه وبعديها بعيش عالم ثاني دنياك ما ابغيها
سفانه ضحكت وهي تلعب بحواجبها بطريقه مضحكه : لا تفتكرني مقدر
تاره ابتسمت وهي تغمز لسفانه عشان يهبلون بجدتهم : أقدر و أقدر و أقدر " وهي ترقص بيداتها ومنسجمه " وما دام تتحداني
سفانه بضحكه : والله لا أسويها
تاره وسفانه بنفس الوقت وهم يرقصون : مادام حبي ضرك خلك مع اللي يسرك اللي بكذبه غرك ونشوف وش تاليها
لالا مر دروبي
تاره بضحكه لمن شافت وجه جدتها اللي من جد عصبة : ماعدت لي محبوبي
سفانه بصوت كل ابوه نشاااز ومألفه طبقه موسيقيه خاااصه فيها ماعمر أحد بحياته سمعها : منتا ترا مطلوبي
تاره وسفانه بنفس الوقت بهبل وهم يوقفون قدام جدتهم ويرقصون : نفسي وانا أدرى فيها
الجده وهي تضربهم بالعصايه بعصبيه : جعل الله يزوجكم و أفتك من هبالكم
تاره وسفانه بهمس : آآآآآآآآآآآمين
تولين ضحكت : طالعه من قلب
سلافه ضحكت : صدق والله ماتستحون
سفانه طالعتها بحده : اسكتي توك بتفضحينا يالنذله
سلافه وهي تضحك وتغمزلهم : ان لم تكن ذئباً اكلتك الذئاب
تاره فتحت عيونها على وسعهم : لا والله وطلعتي منتي بسهله يابنت خالتي ام فيصل اللي مافي أحن منها
ضحكوا البنات
تولين وهي تضحك : وش دخل اللي ما في أحن منها
تاره ابتسمت جات تتكلم تلاشت ابتسامتها لمن سمعت صراخه
زياد بصوووت عالي : سفاااانوه تولــــين
انتفضوا كلهم
الجده تنهدت :لايكون مسوين مصيبه وخالكم عرف بها
سلافه هزت راسها بـ لا
الجده طنشتهم لانها متأكده انهم مسوين شي و زياد عرف وهم أكيد ماراح يقولون لها
سفانه طالعت تاره برجاء يعني وش أسوي
تاره فهمت نظراتها : روحي له مابيسوي لكم شي " طالعت تولن اللي وجهها يبين انها ميته رعب " روحي الحين لايعصب إذا تأخرتوا وبعدين ماراح يصير شي
قاموا الاثنين وهم ميتين رعب
وطلعوا من غرفة جدتهم
سفانه بضحكه : طالعي الجانب الحلو من الموضوع انه ممكن يتحول لموقف مضحك ونجلس نضحك عليه
تولين بقهر : really you have a problem " من جد انتي عندك مشكله " وش هالتناحه اللي فيك قال ينقلب to a jock
سفانه ضحكت : بروبلم ولاا مو بروبلم انا أقول يمكن وبعدين كل شي جااايز
تولين بغيض من دلاخة سفانه الزايده اليوم : ok انطمي
سفانه ضحكت وهي تقول بتريقه : آفاآآ يابنت محمد انا انطم وانا كنت بخطبك لاخوي بس خلاص غيرت رأيي
تولين قب وجهها من الاحراج ضربت سفانه على كتفها بحرج : اسكتي

رد مع اقتباس
إضافة رد


أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 12:22 PM


جميع الحقوق محفوظة لفريق عمل حلم النسيان

جميع المشاركات تعبر عن رائي ناشرها ولا تخص رائي ادارة موقع حلم النسيان

sitemap RSS RSS2 ROR PHP HTML XML Archive tags maps maptag

 

رابط نصي

رابط نصي

رابط نصي

رابط نصي

رفع الصور

مركز الخليج

وظائف

رفع الملفات

رفع الصور

مركز تحميل الصور

حراج السيارات

حراج

حراج الخليج

رابط نصي

رابط نصي

رابط نصي

رابط نصي

رابط نصي

رابط نصي

رابط نصي

رابط نصي

رابط نصي

رابط نصي

رابط نصي

رابط نصي

رابط نصي

رابط نصي

رابط نصي

اننا كا ادارة موقع حلم النسيان لا نتعدي نهائيا على اى حقوق للنشر ولن نسمح باى انتهاك لاي حقوق نشر
و اذا وجد اى انتهاك من احد اعضاء المنتدي يرجى مراسلتنا على الاتصال بنا فورا